«  الرجوع   طباعة  »

كم عدد وكلاء سليمان علي العمل ؟ 1 ملوك 5: 16 و 2 اخبار 2: 2



Holy_bible_1



الشبهة



كم عدد رؤساء الوكلاء لسليمان الذين على العمل هل «3300» أم «3600».

فلقد ورد في 1ملوك 16:5

»16مَا عَدَا رُؤَسَاءَ الْوُكَلاَءِ لِسُلَيْمَانَ الَّذِينَ عَلَى الْعَمَلِ ثَلاَثَةَ آلاَفٍ وَثَلاَثَ مِئَةٍ، الْمُتَسَلِّطِينَ عَلَى الشَّعْبِ الْعَامِلِينَ الْعَمَلَ. «.

في حين أنه قد ورد في 2أخبار 2:2

»2وَأَحْصَى سُلَيْمَانُ سَبْعِينَ أَلْفَ رَجُل حَمَّال، وَثَمَانِينَ أَلْفَ رَجُل نَحَّاتٍ فِي الْجَبَلِ، وَوُكَلاَءَ عَلَيْهِمْ ثَلاَثَةَ آلاَفٍ وَسِتَّ مِئَةٍ.«. وفي هذا تناقض.



الرد



هذا الموضوع لا ينفصل عن عن موضوع عدد وكلاء سليمان المذكورين في 1 ملوك 9: 23

بمعني ان العدد المذكور في

سفر الملوك الاول 5: 16

5: 15 و كان لسليمان سبعون الفا يحملون احمالا و ثمانون الفا يقطعون في الجبل

5: 16 ما عدا رؤساء الوكلاء لسليمان الذين على العمل ثلاثة الاف و ثلاث مئة المتسلطين على الشعب العاملين العمل



لا ينفصل عن

سفر الملوك الأول 9: 23


هؤُلاَءِ رُؤَسَاءُ الْمُوَكَّلِينَ عَلَى أَعْمَالِ سُلَيْمَانَ خَمْسُ مِئَةٍ وَخَمْسُونَ، الَّذِينَ كَانُوا يَتَسَلَّطُونَ عَلَى الشَّعْبِ الْعَامِلِينَ الْعَمَلَ.



والذي يستشهد به المشكك في

سفر اخبار الايام الثاني 2: 2

2: 2 و احصى سليمان سبعين الف رجل حمال و ثمانين الف رجل نحات في الجبل و وكلاء عليهم ثلاثة الاف و ست مئة



لا يجب ان يقتطع من

سفر أخبار الأيام الثاني 8: 10


وَهؤُلاَءِ رُؤَسَاءُ الْمُوَكَّلِينَ الَّذِينَ لِلْمَلِكِ سُلَيْمَانَ، مِئَتَانِ وَخَمْسُونَ الْمُتَسَلِّطُونَ عَلَى الشَّعْبِ.



يجب ان نعرف ان هذه الاعداد يتكلمون عن الرؤساء المتسلطين علي الشعب في اورشليم ولكن كان هناك رؤساء متسلطين علي الذين يعملون خارج اورشليم لان مواد البناء كانت تاتي من الخارج . الخشب والحجاره من صور .

فالمجموع الكلي حسب سفر الملوك

3300 خارج اورشليم + 550 في ارشليم = 3850 رئيس


حسب سفر الاخبار

3600 خارج اورشليم + 250 في اورشليم = 3850 رئيس


وهذا يثبت ان السفرين صحيحين

ولكن تتبقي نقطه وهي لماذا اختلف التقسيم ؟

لان بالطبع كان هناك من يتحرك من اورشليم الي صور ليشرف علي المواد المطلوبه للبناء في اورشليم وهم الثلاث مئة رئيس فنفهم من هذه الاعداد ان 3300 رئيس في اماكن قطع الحجاره والخشب في صور و250 في اورشليم للاشراف علي البناء و300 يشرفون علي التنسيق ونقل المواد المطلوبه الي اورشليم حسب الاحتياج وبهذا لا يكون هناك اي شبهة

ولان العاملين في اورشليم هم اسرائيليين فلا يحتاجون الي اشراف كثير اما الذين كانوا يعملوا في صور تحت السخره سبعون الف حمال وثمانون الف قاطع للحجاره فهم يحتاجون الي اشراف اكثر


وللتوضيح اكثر ندرسها زمنيا ايضا


الاصحاح الخامس من سفر الملوك الاول وايضا الاصحاح الثاني من سفر الاخبار الثاني يتكلم عن بداية ملك سليمان وتنسيقه مع حيرام ملك صور قبل بناء بيت الرب

سفر الملوك الأول 5: 1


وَأَرْسَلَ حِيرَامُ مَلِكُ صُورَ عَبِيدَهُ إِلَى سُلَيْمَانَ، لأَنَّهُ سَمِعَ أَنَّهُمْ مَسَحُوهُ مَلِكًا مَكَانَ أَبِيهِ، لأَنَّ حِيرَامَ كَانَ مُحِبًّا لِدَاوُدَ كُلَّ الأَيَّامِ.


سفر أخبار الأيام الثاني 2: 11


فَقَالَ حُورَامُ مَلِكُ صُورَ بِكِتَابَةٍ أَرْسَلَهَا إِلَى سُلَيْمَانَ: «لأَنَّ الرَّبَّ قَدْ أَحَبَّ شَعْبَهُ جَعَلَكَ عَلَيْهِمْ مَلِكًا».


لهذا فان 300 رئيس المنسقين في سفر الملوك كانوا لم يغادروا اورشليم بعد اما في سفر الاخبار فكانوا غادروا اورشليم والعمل بدا بالفعل


اما الاصحاح التاسع من الملوك الاول والثامن من الاخبار الثاني يتكلم بعد مضي عشرين سنه وبعد بناء هيكل سليمان


سفر الملوك الأول 9: 10


وَبَعْدَ نِهَايَةِ عِشْرِينَ سَنَةً بَعْدَمَا بَنَى سُلَيْمَانُ الْبَيْتَيْنِ، بَيْتَ الرَّبِّ وَبَيْتَ الْمَلِكِ.


سفر أخبار الأيام الثاني
8: 1


وَبَعْدَ نِهَايَةِ عِشْرِينَ سَنَةً، بَعْدَ أَنْ بَنَى سُلَيْمَانُ بَيْتَ الرَّبِّ وَبَيْتَهُ،


وما علاقة هذا بالموضوع ؟

هو انه عدد العاملين الكلي لم يتغير ولكن سفر الملوك 9 يتكلم عن العدد الكلي الذي يعمل في اورشليم 250 وايضا المنسقين 300 الذين يذهبون وياتون ولكن العمل تقريبا انتهي فهم بدؤا يعودون الي اورشليم لانه يتكلم عن انه اعطي المدن العشرين الذين في الجليل الي حيرام


اما سفر الاخبار فيتكلم فقط عن الذين في اورشليم 250 اما المنسقين فلم يضيفهم الي العدد لان السفر يتكلم عن ان سليمان بدا في ان يجهز المدن التي اعطاها حورام لسليمان فغالبا هؤلاء 300 رجل كانوا يشرفون علي هذا العمل ولم ينتهوا منه بعد فلم يذكرهم مع العدد الذي في اورشليم

ومن هذا يتضح ان بعد العشرين سنه ان حورام اعطي المدن لسليمان اولا وبعد ان بناها سليمان اعطي سليمان المدن العشرين من الجليل لحورام

ولهذا كان التعبير الكتابي الرقمي دقيق جدا في توضيح الترتيب الزمني ايضا


ملخص الرد


العدد الكلي صحيح في سفر الملوك 3300+ 550 = 3850

العدد الكلي صحيح في سفر الاخبار 3600 + 250 = 3850

الفرق 300 رئيس يعمل في التنسيق بين الذين في اورشليم للبناء وخارجها لتجهيز مواد البناء

اضيفوا الي اورشليم في الملوك لانهم كانوا عادوا بعد نهاية السنه العشرين بفتره ( وهي خروج حورام واستلامه عشرين مدينه في الجليل ) ولم يضافوا الي العدد الذي في ارشليم في سفر الاخبار لانهم لم يكونوا عادوا بعد السنه العشرين الي اورشليم بعد



واخيرا المعني الروحي

من تفسير ابونا تادرس يعقوب واقوال الاباء

يرى بعض الآباء مثل القدِّيس جيروم في العاملين في بناء الهيكل صورة رمزية للعمل في كنيسة الله الحيَّة.

v 70000 يحملون الحجارة، يشيرون إلى كل رجال العهد القديم وقد اتَّسموا بالفكر السماوي. رقم 7 يشير للزمن (أسبوع)، 10 يشير إلى الكمال الزمني، 1000 للفكر الروحي أو السماوي.

v 80000 يقطعون في الجبل، يشيرون إلى كل رجال العهد الجديد وقد اتَّسموا بالفكر السماوي. رقم 8 يشير إلى ما وراء الزمن (ما بعد الأسبوع)، 10 يشير إلى الكمال الزمني، 1000 للفكر الروحي أو السماوي.

v 3000 الوكلاء على العمل، يشيرون إلى كل المؤمنين بعمل الثالوث القدوس في حياتهم (3) ، 1000 للفكر الروحي أو السماوي.

فهيكل الرب الحقيقي يمتد في العهدين كثمرة عمل الثالوث القدوس في حياة المؤمنين.

v البناءون الذين كانوا يقطعون الحجارة ويعدون أساسات البناء، الذين يحملون الحجارة من الأرض لبناء هيكل الرب يحصون برقم 7 في الأنبياء والآباء (البطاركة) فإنَّهم إذ يبدون أنَّهم يسحبون الجنس البشرى من الأرض كانوا يعدون هيكل الرب. الآخرون الثمانيَّة آلاف يرمزون للكرازة الرسوليَّة والأناجيل، هؤلاء الذين مع الرب المخلص وسليمان نفسه يحملون حمل الأمم الثقيل. هذا بالتأكيد هو علو السرّ، لكن استمع إلى أسرار أعمق. فإن النظار على العمل والهيكل كانوا ثلاثة آلاف. فإنَّهم لا يستطيع النظار المسئولون على العمل ما لم يعلنوا التثليث[48].

القدِّيس جيروم



والمجد لله دائما