«  الرجوع   طباعة  »

هل مركبة ايليا الناريه تتشابه مع قصة براق الرسول ؟ 2 ملوك 2: 11



Holy_bible_1



الشبهة



كيف صعد إِيلِيَّا في السماء ؟، النص الموجود في 2ملوك 2 :11 يخبرنا عن كيفية صعود إيليا للسماء :

 »11وَفِيمَا هُمَا يَسِيرَانِ وَيَتَكَلَّمَانِ إِذَا مَرْكَبَةٌ مِنْ نَارٍ وَخَيْلٌ مِنْ نَارٍ فَصَلَتْ بَيْنَهُمَا، فَصَعِدَ إِيلِيَّا فِي الْعَاصِفَةِ إِلَى السَّمَاءِ. «.

والسؤال كيف تكون المركبة والخيل من نار؟، وعليه فأي غرابة حينما يأتي وصف البراق الذي صعد عليه النبي محمد صلى الله عليه وسلم إلى السماء ؟.

حتى ولو تم تعديل النص الموجود على صفحة الإنترنت والذي غير جملة « مَرْكَبَةٌ مِنْ نَارٍ» إلى « مَركبةٌ ناريَّةٌ »

» 11وفيما كانا سائِرَينِ وهُما يتَحدَّثانِ، إذا مَركبةٌ ناريَّةٌ وخيلٌ ناريَّةٌ فصَلَت بَينَهُما، واَرْتَفَعَ إيليَّا في العاصفةِ نحوَ السَّماءِ «.

 لا يغير من المبدأ



الرد



اولا يجب ان نفهم ما هي الطبيعه الناريه للمركبه والخيل النارية

نار

H784

אשׁ

'êsh

BDB Definition:

1) fire

1a) fire, flames

1b) supernatural fire (accompanying theophany)

1c) fire (for cooking, roasting, parching)

1d) altar-fire

1e) God’s anger (figuratively)

Part of Speech: noun feminine

A Related Word by BDB/Strong’s Number: a primitive word

Same Word by TWOT Number: 172

نار لهيب , نار فوق الطبيعه التي تصاحب الظهورات



وهي وصفت من اول سيف الكاروبيم الذي كان يحرس الجنة

سفر التكوين 3: 24


فَطَرَدَ الإِنْسَانَ، وَأَقَامَ شَرْقِيَّ جَنَّةِ عَدْنٍ الْكَرُوبِيمَ، وَلَهِيبَ سَيْفٍ مُتَقَلِّبٍ لِحِرَاسَةِ طَرِيقِ شَجَرَةِ الْحَيَاةِ.



وظهور يهوه في العليقة

سفر الخروج 3: 2


وَظَهَرَ لَهُ مَلاَكُ الرَّبِّ بِلَهِيبِ نَارٍ مِنْ وَسَطِ عُلَّيْقَةٍ. فَنَظَرَ وَإِذَا الْعُلَّيْقَةُ تَتَوَقَّدُ بِالنَّارِ، وَالْعُلَّيْقَةُ لَمْ تَكُنْ تَحْتَرِقُ.



وهي وصف بها طبيعة ملائكة الرب

سفر المزامير 104: 4


الصَّانِعُ مَلاَئِكَتَهُ رِيَاحًا، وَخُدَّامَهُ نَارًا مُلْتَهِبَةً.



رسالة بولس الرسول إلى العبرانيين 1: 7


وَعَنِ الْمَلاَئِكَةِ يَقُولُ: «الصَّانِعُ مَلاَئِكَتَهُ رِيَاحًا وَخُدَّامَهُ لَهِيبَ نَارٍ».

اذا في انتقال الملائكه تصاحبها ظهور كنار وكعاصفة لانها لاتخضع للمادية الارضيه ولكن تتحول الطبيعه الماديه الي طبيعه نارية ويكون منظر الانتقال من الارض الي السماء في منظر لهيب نار يصعد الي السماء

سفر القضاة 13: 20


فَكَانَ عِنْدَ صُعُودِ اللَّهِِيبِ عَنِ الْمَذْبَحِ نَحْوَ السَّمَاءِ، أَنَّ مَلاَكَ الرَّبِّ صَعِدَ فِي لَهِيبِ الْمَذْبَحِ، وَمَنُوحُ وَامْرَأَتُهُ يَنْظُرَانِ. فَسَقَطَا عَلَى وَجْهَيْهِمَا إِلَى الأَرْضِ.



ومن هذا نتوقع عند انتقال ايليا من الارض والطبيعه الجسديه ستتحول الي طبيعه اخري تصلح ان تصعد الي السماء في طبيعه ناريه بلمعان يكون الانتقال في شكل لهيب نار وخدام الرب المصنوعين من لهيب نار يظهرون في مثل هذه الاشكال

مثلما ظهروا الي اليشع

سفر الملوك الثاني 6: 17


وَصَلَّى أَلِيشَعُ وَقَالَ: «يَا رَبُّ، افْتَحْ عَيْنَيْهِ فَيُبْصِرَ». فَفَتَحَ الرَّبُّ عَيْنَيِ الْغُلاَمِ فَأَبْصَرَ، وَإِذَا الْجَبَلُ مَمْلُوءٌ خَيْلاً وَمَرْكَبَاتِ نَارٍ حَوْلَ أَلِيشَعَ.

فهم كائنات غير ماديه غير مرئيه عندما يظهروا للبشر من مظاهرهم اشكال لهيب نار مثل مركبات نار وخيل نارية

وبالطبع ايليا في انتقاله طبيعته تحولت الي شيئ يناسب الطبيعه الناريه التي سيتعامل معهم في السموات



ولهيب النار هذا يتحرك بشكل رياح عاصفه الي السماء مع تغير الطبيعه بالطريقه المناسبه للحركه

اذا العدد هنا يشرح الطبيعه والطريقه والظهور بمنتهي الدقه ويقدم لنا وصف لكل ما نحتاجه لفهم هذا الامر بدقة ولم يختلف احد علي اي تفاصيل لان لو هناك اختلاف لاصبحة القصه كاذبه

الشق الاسلامي



هذا في الحقيقه لا ينطبق علي خرافة الاسراء ( وهذا في رائي ) ففي قصة الاسراء لمحمد نعرف ان محمد جسد مادي وبالطبع البراق مادي لذلك احتاج محمد ان يربطه في مربط الانبياء فيتعاملوا بقوانين الماده وبدليل انه يطرق ابواب ويعبر من سماء الي اخري

فكيف تنطبق قوانين الماده علي البراق ومحمد ؟

باي سرعه كان يطير ليقطع السموات السبع التي تفصل بين كل منها 500 سنه ؟

وكيف يفعل كل ذلك في ليله بالطبيعه المادية ؟

ولو كانت سرعته قاربت سرعت الصواريخ كيف ثبت محمد علي البراق بمثل هذه السرعه التي لا يتحملها الانسان المادي ؟

ومن اين اتي محمد بالاكسوجين ليتنفس اثناء انتقاله في الفضاء ؟

وكيف كان يتكلم مع جبريل في الفضاء ؟



وساسرد بعض ما جاء في كتاب الاسراء والمعراج للشيخ السيوطي باختصار

الفصل الأول

في سرد الأحاديث الواردة فيه

(الحديث الأول)

ولبندأ بأجودها وأتقنها، وهو حديث حماد بن سلمة، عن ثابت، عن أنس فإنه جوده وأتقنه فسلم مما في غيره من التعارض.

قال مسلم:

حدثنا شيبان بن فروخ، عن حماد بن سلمة، عن ثابت البناني عن أنس رضي اله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وعلى آله قال:

أتيت بالبراق ـ وهو دابة أبيض طويل فوق الحمال دون الغل، يضع حافره عند منتهى طرفه ـ قال: فركبته حتى أتيت بيت المقدس، فربطته بالحلقة التي يربط بها الأنبياء ثم دخلت المسجد فصليت فيه ركعتين، ثم خرجت فجاءني جبريل ( عليه السلام) بإناء من خمر وإناء من لبن فاخترت اللبن، فقال جبريل: اخترت الفطرة.

ثم عرج بنا الى السماء الدنيا، فاستفتح جبريل؛ فقيل من أنت؟ قال: جبريل. قيل: ومن معك؟ قال محمد. قيل: وقد بعث إليه؟ قال: بعث إليه: ففتح لنا فإذا أنا بآدم، فرحب بي ودعا لي بخير ثم عرج بنا الى السماء الثانية فاستفتح جبريل، فقيل من أنت؟ فقال: جبريل. قيل: ومن معك؟ قال: محمد. قيل: قد بعث إليه؟ قال: بعث إليه. ففتح لنا فإذا أنا بابنى الخالة عيس بن مريم ويحيى بن زكريا، فرحبا بي ودعوا لي بخير.

ثم عرج بنا الى السماء الثالثة، فاستفتح جبريل، فقيل: من أنت؟ فقال: جبريل: قيل: ومن معك؟ قال: محمد. قيل: وقد بعث اليه؟ قال: قد بعث إليه. ففتح لنا، فإذا انا بيوسف وإذا هو قد أعطي شطر الحسن، فرحب بي ودعا لي بخير.

ثم عرج بنا الى السماء الرابعة: فاستفتح جبريل، قيل: من هذا؟ قال: جبريل. قيل: ومن معك؟ قال: محمد. قيل: وقد بعص إليه؟ قال: قد بعث الله إليه. ففتح لنا، فإذا أنا بأدريس، فرحب بي ودعا لي بخير.

قال الله تعالى:{ ورفعناه مكانا عليّا} مريم /57.

ثم عرج بنا الى السماء الخامسة فاستفتح جبريل، قيل: من هذا؟ قال: جبريل. قيل: ومن معك؟ قال: محمد. قيل: وقد بعث إليه؟ قال: قد بعث إليه. ففتح لنا فإذا أنا بهارون، فرحب بي ودعا لي بخير.

ثم عرج بنا الى السماء السادسة، فاستفتح جبيرل، قيل: من هذا؟ قال: جبريل. قيل: ومن معك؟ قالك محمد. قيل: وقد بعث إليه؟ قال: قد بعث إليه. ففتح لنا، فإذا انا بموسى فرحب بي ودعا لي بخير. ثم عرج بنا الى السماء السابعة، فاستفتح جبريل، فقيل: من هذا؟ قال: جبريل. قيل: ومن معك. قال: محمد. قيل: وقد بعث إليه؟ قال: قد بعث إليه. ففتح لنا فإذا أنا بإبراهيم مسندا ظهره الى البيت المعمور وإذا هو يدخله كل يوم سبعون ألف ملك لا يعودون اليه، ثم ذهب بي الى سدرة المنتهى فإذا ورقها كآذان الفيل، وإذا ثمرها كالقلال، قال: فلما غشيها من أمر الله ما غشى تغيرت فما أحد من خلق الله يستطيع أن ينعتها من حسنها، قال: فأوحى الى ما أوحى، ففرض عليّ خمسين صلاة في كل يوم وليلة، فنزلت حتى انتهيت الى موسى فقال: ما فرض ربك على أمتك؟ قلت: خمسين صلاة. قال: ارجع الى ربك فاسأله التخفيف فإن أمتك لا يطيقون ذلك، فإني قد بلوت بني إسرائيل وخبرتهم، قال: فرجعت الى ربي، فقلت: يا رب خفف عن أمتي فحط عني خمسا. فرجعت الى موسى فقلت: حط عني خمسا. قال: إن أمتك لا يطيقون ذلك فارجع الى ربك فسأله التخفيف. قال: فلم أزل أرجع بين ربي وبين موسى حتى قال: يا محم إنهن خمس صلوات لكل يوم وليلة لكل صلاة عشر فتلك خمسون صلاة ومن هم بحسنة فلم يعملها كتبت له حسنة فإن عملها كتبت له عشرا، ومن هم بشيئة فلم يعملها لم تكتب شيئا، فإن عملها كتبت سيئة واحدة. فنزلت حتى انتهيت الى موسى فاخبرته، فقال: ارجع الى ربك فاسأله التخفيف. فقلت: قد رجعت الى ربي حتى حتى استحييت منه" هذا سياق مسلم في صحيحه (كتاب الايمان /162) 1م145 ح 259.

(الحديث الثاني)

قال البخاري:

حدثنا يحيى بن بكير، حدثنا الليث، عن يونس، عن ابن شهاب، عن أنس بن مالك قال: كان أبو ذر يحدث رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم قال:

" فرج عن سقف بيتي وأنا بمكة، فنزل جبريل ففرج صدري، ثم غسله بماء زمزم، ثم جاء بطست من ذهب ممتلىء حكمة وإيمانا فأفرغه في صدري، ثم أطبقه.

ثم أخذ بيدي فعرج بي الى السماء، فلما جئت الى السماء الدنيا، قال: جبريل لخازن السماء: افتح، قال: من هذا؟ قال: جبريل. قيل: هل معك أحد؟ قال: نعم معي محمد. فقال: أأرسل اليه؟ قال: نهم. فلما فتح علونا السماء الدنيا فإذا برجل قاعد، على يمينه أسودة، وعلى يساره أسودة، إذا نظر قبل يمينه ضحك، وإذا نظر قبل شماله بكى، فقال: مرحبا بالنبي الصالح والابن الصالح، قلت لجبريل: من هذا؟ قال: هذا آدم، وهذه الأسودة عن يمينه وشماله نسم بنيه، فاهل اليمين منهم أهل الجنة، والأسودة التي عن شماله أهل النار فإذا نظر عن يمينه ضحك، وإذا نظر قبل شماله بكى. حتى عرج بنا الى السماء الثانية، فقال لخازنها: افتح. فقال له خازنها مثل ما قال الأول ففتح.

قال أنس: فذكر أنه وجد في السماوات آدم، وإدريس، وموسى، وعيسى، وإبراهيم ـ صلوات الله عليهم ـ ولم يثبت كيف منازلهم غير أنه ذكر أنه وجد آدم في السماء الدنيا، وإبراهيم في السماء السادسة، قال أنس: فلما مرّ جبريل عليه السلام بالنبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم بإدريس قال: مرحبا بالنبي الصالح والأخ الصالح. قلت: من هذا؟ قال: هذا إدريس. ثم مررت بموسى فقال: مرحبا بالنبي الصالح والأخ الصالح. قلت: من هذا؟ قال: هذا موسى. ثم مررت بعيسى فقال: مرحبا بالخ الصالح والنبي الصالح. قلت: من هذا؟ قال: عيسى. ثم مررت بإبراهيم: فقال: مرحبا بالنبي الصالح والابن الصالح. قلت: من هذا؟ قال: إبراهيم.

ثم عرج بي حتى ظهرت لمستوى أسمع فيه صريف الأقلام، ففرض الله تعالى على أمتي خمسين صلاة، فرجعت بذلك حتى مررت على موسى، فقال: ما فرض الله على أمتك؟ قلت: فرض خمسين صلاة، قال: فارجع الى ربك فإن أمتك لا تطيق فرجعت فوضع شطرها، فرجعت الى موسى قلت: وضع شطرها، قال: ارجع الى ربك فإن أمتك لا تطيق ذلك فراجعته فقال: هي خمس وهي خمسون لا يبدل القول لدي. فرجعت الى موسى قال: ارجع الى ربك. قلت: قد استحييت من ربي ثم انطلق بي حتى انتهى الى سدرة المنتهى وغشيها ألوان لا أدري ما هي ثم أدخلت الجنة فإذا فيها حبائل اللؤلؤ، وإذا تربها المسك". والحديث أخرجه البخاري:

كتاب الصلاة (باب كيف فرضت الصلاة)

فتح (ريان) 1م547 ح 349

كتاب الحج: ( باب ما جاء في زمزم ح 1636) مختصرا.

كتاب الأنبياء ( باب ذكر إدريس عليه السلام ح 3342).

وقال أحمد في مسنده:

حدثنا عفان، حدثنا همام، سمعت قتادة يحدث عن أنس بن مالك، أن مالك بن صعصعة حدثه/، أن نبي الله صلى الله عليه وآله وسلم حدثهم عن ليلة أسري به قال:

" بيما أنا في الحطيم وربما قال قتادة في الحجر ـمضجعا إذ أتاني آت فجعل يقول لصاحبه: الأوسط من الثلاثة قال: فأتى: فقد ( وسمعت قتادة يقول: فشق) ما بين هذه الى هذه. ( وقال قتادة: فقلت للجارود وهو الى جنبي: ما يعني؟ قال: من ثغره الى نحره الى شعرته، وسمعته يقول: من قصيته الى شعرته).قال: فاستخرج قلبي فأتيت بطست من ذهب مملوءة إيمانا وحكمة فغسل قلبي ثم حشى، ثم أعيد، ثم أتيت بدابة دون البغل وفوق الحمار أبيض ( قال: فقال الجارود: وهو البراق يا أبا حمزة؟ قال: نعم) يضع خطوه عند أقصى طرفه. قال: فحملت عليه فانطلق بي جبريل حتى أتى بي الى السماء الدنيا فاستفتح فقيل؟ من هذا؟ قال: جبريل، قيل: ومن معك؟ قا: محمد، قيل: أو قد أرسل اليه؟ قال: نعم، فقيل: مرحبا به ونعم المجيء جاء. قال: ففتح فلما خلصت فإذا آدم عليه السلام قال: هذا أبوك آدم فسلم عليه، فسلمت عليه، فرد السلام، ثم قال: مرحبا بالابن الصالح والنبي الصالح. ثم صعد حتى أتى السماء الثانية فاستفتح فقيل: من هذا، قال: جبريل، قيل: ومن معك؟ قال: محمد، قيل: أو قد أرسل اليه؟ قال: نعم، قيل: مرحبا به ونعم المجيء جاء، قال: ففتح فلما خلصت فإذا يحيى وعيسى وهما ابنا الخالة. قال: هذا يحيى وعيسى فسلم عليهما قال: فسلمت، فردا السلام، ثم قالا: مرحبا بالأخ الصالح والنبي الصلح.

ثم صعد حتى أتى السماء الثالثة فاستفتح فقيل: من هذا؟ قال: جبريل. قيل: ومن معك؟ قال: محمد. قيل: أوقد أرسل اليه؟ قال: نعم. قيل: مرحبا به ونعم المجيء جاء، ففتح فلما خلصت فإذا يوسف ( عليه السلا) فسلمت عليه، فرد السلام، ثم قال: مرحبا بالأخ الصالح والنبي الصالح ثم صعد حتى أتى السماء الرابعة فاستفتح قيل: من هذا: قال: جبريل، قيل: ومن معك؟ قال: محمد، قيل: أو قد أرسل اليه؟ قال: نعم، قيل: مرحبا به ونعم المجيء جاء ففتح، فلما خلصت فإذا إدريس قال: هذا إدريس فسلم عليه، فسلمت عليه، فسلمت عليه، فرد السلام، ثم قال: مرحبا بالأخ الصالح والنبي الصالح.

ثم صعد حتى أتى السماء الخامسة فاستفتح فيقل: من هذا؟ قال: جبريل، قيل: ومن معك؟ قال: محمد، قيل: أو قد أرسل اليه؟ قال: نعم، قيل: مرحبا به ونعم المجيء جاء، ففتح فلما خلصت فإذا هارون قال: هذا هارون فسلم عليه، فسلمت عليه فرد السلام، ثم قال: مرحبا بالأخ الصالح والنبي الصالح.

ثم صعد حتى أتى السماء السادسة فاستفتح فقيل: من هذا؟ قال: جبريل، قيل: ومن معك؟ قال: محمد، قيل: أو قد أرسل اليه؟ قال: نعم، قيل: مرحبا به ونعم المجيء جاء، ففتح، فلما خلصت فإذا بموسى قال: هذا موسى فسلم عليه قال:: فسلمت عليه فرد السلام، ثم قال: مرحبا بالأخ الصالح والنبي الصالح، قال: فلما تجاوزت بكى فقيل له: ما يبكيك؟ قال: أبكي لأن غلاما بعث بعدي يدخل الجنة من أمته أكثر ممن يدخلها من أمتي.

ثم صعد بي حتى انتهى الى السماء السابعة فاستفتح، قيل: من هذا؟ قال: جبريل، قيل: ومن معك؟ قال: محمد، قيل: أو قد أرسل اليه، قال: نعم، قيل: مرحبا به ونعم المجيء جاء، ففتح ، فلما خلصت فإذا بإبراهيم فسلم عليه قال: فسلمت عليه فرد السلام، ثم قال: مرحبا بالابن الصالح والنبي الصالح.

ل: ثم رفعت الى سدرة المنتهى، وإذا أربعة انهار باطنان ونهران ظاهران، فقلت: وما هذا يا جبريل؟ قال: أما الباطنان فنهران في الجنة أما الظاهران فالنيل والفرات.

قال: ثم رفع الى البيت المعمور. ( قال قتادة: وحدثني الحسن، عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم: أنه رأى البيت المعمور يدخله كل يوم سبعون ألف ملك ثم لا يعودون فيه، ثم رجع الى حديث أنس قال: ) ثم أتيت بإناء من خمر وإناء من لبن وإناء من عسل قال: فأخذت اللبن. قال: هذه الفطرة أنت عليها وأمتك ثم فرضت الصلاة. فذكر نحو ما تقدم أخرجه لشيخان.

حديث قتادة عن أنس:

اخرجه أحمد في المسند 4\208-210.

زابن كثير 5\13-15.

وهو في الصحيحين أيضا: البخاري فتحم6م348 ح3207.

مسلم رقم 164.

وحديث أبو هريرة في البخاري:

بدء الخلق فتح 6م349 ح 3207 وانظره في أرقام: 3393 -3430- 3887.



وهنا لي الكثير الذي اتسائل عنه من جهل الملائكه واله الاسلام الذي يغير كلامه والاقلام ذات الصوت المزعج ولكن اتسائل نهران ظاهران اي علي سطح الارض ونهران باطنان اي في باطن الارض

ونفاجأ بالظاهران هم النيل والفرات والباطنان هما نهري الجنه فهل الجنه الاسلامية هي في باطن الارض فهي نفس مكان الهاوية ؟



ال: فاستفتح جبريل باب السماء، قيل: من هذا؟ قال: جبريل. قيل: ومن معك؟ قال: محمد، قيل: أو قد بعث اليه؟ قال: نعم. فإذا أنا بآدم كهيئة يوم خلقه الله على صورته،تعرض عليه أرواح ذريته المؤمنين، فيقول: روح طيبة ونفس طيبة اجهلوها في عليين، ثم تعرض عليه أرواح ذريته الفجار، فيقول: روح خبيثة ونفس خبيثة اجعلوها في سجين.

ثم مضيت هنيهة فإذا أنا بأخونة، عليها لحم مشرح ليس يقربه أحد، وإذا أنا بأخونة أخرى عليها لحم قد أروح ونتن، عندها أنا يأكلون فيها، فقلت: يا جبريل: من هؤلاء؟ قال: هؤلاء قوم من أمتك يتركون الحلال ويأتون الحرام.

قال: ثم مضيت هنيهة. فإذا أنا بأقوام بطونهم أمثال البيوت كلما نهض أحدهم خر يقول: اللهم لا تقم الساعة، قال وهم على سابلة آل فرعون، قال: فتجيء السابلىة فتطؤهم، فسمعتهم يضجون الى الله تعالى، قال: قلت يا جبريل من هؤلاء؟ قال: هؤلاء من أمتك.

{الذين يأكلون الربا لا يقومون الا كما يتخبطه الشيطان من المس} البقرة/275.

قال:ثم مصيت هنيهة فإذا أنا بأقوام مشافرهم كمشافر الابل، فيفتح على أفواههم، ويلقمون من ذلك الجمر، ثم يخرج من أسافلهم فسمعتهم يضجون الى الله تعالى، قلت: يا جبريل من هؤلاء؟ قال: هؤلاء من أمتك.

{الذين يأكلون أموال اليتامى ظلما إنما يأكلون في بطونهم نارا وسيصلون سعيرا}النساء/10.

ال: ثم مضيت هنيهة، فإذا أنا بنساء يعلّقن بثديّهن فسمعتهن يضججن الى الله تعالى، قلت: يا جبريل، من هؤلاء النساء؟ قال: هؤلاء الزناة من أمتك.

قال: ثم مضيت هنيهة، فإذا أنا بأقوام يقطع من جنوبهم اللحم فيلقمونه فيقال له: كما كنت تأكل من لحم أخيك. قلت: يا جبريل من هؤلاء؟ قال: هؤلا الهمازون من أمتك اللمازون.

دلائل النبوة: 2/36ـ142.

تفسير ابن كثير: 5/20ـ23.



وسؤالي ماذا يفعل هؤلاء عند اله الاسلام في الجنه ؟ هل هو يحب ان يتفرج عليهم بهذه المناظر كل يوم ؟ اله عجب هذا اله المسلمين.



أخبرنا أبو عبدالله الحافظ، أخبرنا مكرم بن أحمد القاضي، حدثنا ابراهيم ابن هيثم البلدي، حدثنا محمد بن كثير الصنعاني، حدثنا معمر بن راشد، عن الزهري، عن عروة، عن عائشة قالت: لما أسري بالنبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم أصبح يحدث الناس في بذلك، فارتد ناس ممن كانوا آمنوا به وصدقوه.

دلائل النبوة للبيهقي 2/112.



وسؤال هنا : لماذا يفعل اله الاسلام معجزه في الخفاء ويكون بسببها ارتداد الناس عن الاسلام ؟ ولا يصدقها احد الا ابوبكر الذي هو شاهد لم يري شيئ



وذهب جماعة الى أن الاسراء كان بروحه في المنام، فقد كان معاوية يقول إذا سئل عن الاسراء: كانت رؤية من الله صادقة. وقالت عائشة: ما فقدت جسد رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم وإنما أسري بروحه. رواهما ابن اسحاق في السيرة. سيرة ابن هشام 2/5. ولقوله تعالى:

{وما جعلنا الرؤيا التي أريناك إلا فتنة للناس} الاسراء 60.



بما معناه ان الموضوح هو عباره عن حلم في المنام



لكن البعض اصر انه حقيقه يقظه والبعض قال ان الاسراء يقظه والمعراج حلم وقال بعضهم حدث مرتين مره في المنام وتكرر مره ثانيه في اليقظه

واختلف علي زمان الاسراء

واختلف علي مكان بداية الاسراء

وأما التاريخ المكاني: فباعتبار البلد، المشهور أنه بمكة، ومن قال بالمدينة فمحمول على التعدد والمنام وباعتبار المكان الخاص، فيؤخذ مما تقدم في الأحاديث من أقوال:

فقيل: في المسجد.

وقيل: بين المقام وزمزم.

وقيل: في الحجر.

وقيل: في بيته.

وقيل: في بيت أم هانئ.

وفي الشفاء: ما يؤخذ منه أنه كان في بيت خديجة.

وقيل: في شعب أبي طالب، رواه الواقدي.



اي كل شيئ مختلف عليه



رأيت ليلة أسري بي عفريتا من الجن يطلبني بشعلة من النار كلما التفت رأيته . قال جبريل عليه السلام : ألا أعلمك كلمات تقولهن فتنطفئ شعلته ؟ فقلت : بلى . فقال لي جبريل : قل أعوذ بوجه الله الكريم ، بكلمات الله التامات ، اللاتي لا يجاوزهن بر ولا فاجر ، من شر ما نزل من السماء ، ومن شر ما يعرج فيها ، ومن شر ما ذرأ في الأرض ، ومن شر ما يخرج منها ، ومن فتن الليل والنهار ، إلا طارقا يطرق بخير

الراوي: أبو هريرة المحدث: ابن حجر العسقلاني - المصدر: بذل الماعون - الصفحة أو الرقم: 93

وهنا اتسائل ماذا تفعل العفاريت في جنة اله الاسلام



أنه سمع ابن عباس رضي الله عنهما : وذكروا له الدجال بين عينيه مكتوب كافر ، أو ك ف ر ، قال : لم أسمعه ، ولكنه قال : أما إبراهيم فانظروا إلى صاحبكم ، وأما موسى فجعد آدم ، على جمل أحمر ، مخطوم بخلبة ، كأني أنظر إليه انحدر في الوادي .

الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 3355
خلاصة حكم المحدث
: [صحيح]



وهنا اتسائل ايضا لماذا يرعي اله الاسلام الدجال في الجنه الاسلامية ؟



الاسراء 1

سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا إِنَّه هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ

القرطبي

وَقَالَ اِبْن إِسْحَاق ثُمَّ إِنَّ جِبْرِيل عَلَيْهِ السَّلَام أَتَى النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حِين فُرِضَتْ عَلَيْهِ الصَّلَاة يَعْنِي فِي الْإِسْرَاء فَهَمَزَ لَهُ بِعَقِبِهِ فِي نَاحِيَة الْوَادِي فَانْفَجَرَتْ عَيْن مَاء فَتَوَضَّأَ جِبْرِيل وَمُحَمَّد يَنْظُر عَلَيْهِمَا السَّلَام فَوَضَّأَ وَجْهه وَاسْتَنْشَقَ وَتَمَضْمَضَ وَمَسَحَ بِرَأْسِهِ وَأُذُنَيْهِ وَرِجْلَيْهِ إِلَى الْكَعْبَيْنِ وَنَضَحَ فَرْجه , ثُمَّ قَامَ يُصَلِّي رَكْعَتَيْنِ بِأَرْبَعِ سَجَدَات , فَرَجَعَ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَقَدْ أَقَرَّ اللَّه عَيْنه وَطَابَتْ نَفْسه وَجَاءَهُ مَا يُحِبّ مِنْ أَمْر اللَّه تَعَالَى , فَأَخَذَ بِيَدِ خَدِيجَة ثُمَّ أَتَى بِهَا الْعَيْن فَتَوَضَّأَ كَمَا تَوَضَّأَ جِبْرِيل ثُمَّ رَكَعَ رَكْعَتَيْنِ وَأَرْبَع سَجَدَات هُوَ وَخَدِيجَة , ثُمَّ كَانَ هُوَ وَخَدِيجَة يُصَلِّيَانِ سَوَاء



فهل لجبريل اعضاء تناسليه ؟



وبالطبع قصة المعراج ماخوذه من معراج ارتيوراف

جاءت قصة فارسية قديمة في كتاب باللغة الفارسية اسمه أرتيوراف نامك كُتب سنة 400 قبل الهجرة. وموضوع القصة

: " أن المجوس أرسلوا روح أرتيوراف ) أرتل ويراث  (إلى السماء. ووقع على جسده سبات. وكان الغرض من رحلته هو الاطلاع على كل شيء في السماء والإتيان بأنبائها. فعرج إلى السماء وأرشده أحد رؤساء الملائكة فجال من طبقة إلى طبقة وترقى بالتدريج إلى أعلى فأعلى. ولما اطلع على كل شيء أمره أورمزد الإله الصالح أن يرجع إلى الأرض ويخبر الزردشتيه بما شاهد. فأخذ محمد قصة معراج أرتيوراف وجعل نفسه بطلها وقال: سُبْحَانَ الذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلاً مِنَ المَسْجِدِ الحَرَامِ إِلَى المَسْجِدِ الأَقْصَى الذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ البَصِيرُ (سورة الإسراء 17: 1).



ولهذا لما سمع القريشيون ذلك كذبوه لانهم يعلمون هذه الخرافه



وصورة بيجاسيوس الاسطورة اليونانيه المشهورة قبل الاسلام وتقال في العربيه براق



فهل ادركت اخي المسلم لماذا ننكر قصة الاسراء والمعراج الخرافية

تكلمت باختصار فقط كمقارنة فكر



والمجد لله دائما