«  الرجوع   طباعة  »

هل كوكب الصبح هو نبوة عن رسول الاسلام ؟ 2 بطرس 1: 19 و رؤيا 22: 16



Holy_bible_1



الشبهة



2بطرس 1: 19 " وَعِنْدَنَا الْكَلِمَةُ النَّبَوِيَّةُ، وَهِيَ أَثْبَتُ، الَّتِي تَفْعَلُونَ حَسَنًا إِنِ انْتَبَهْتُمْ إِلَيْهَا، كَمَا إِلَى سِرَاجٍ مُنِيرٍ فِي مَوْضِعٍ مُظْلِمٍ، إِلَى أَنْ يَنْفَجِرَ النَّهَارُ، وَيَطْلَعَ كَوْكَبُ الصُّبْحِ فِي قُلُوبِكُمْ، "

"إن هذه الوصية من بطرس، كانت في آخر عمره، وفيها كشف الغطاء وكذب كافة ما قيل في عيسى من الافتراء، فصرخ بأنه نبي كريم أعطاه الله مجداً وكرامة، فهو غير الله تعالى، وعبر عنه بالسراج المنير لاهتداء الناس بنوره. وقوله: "إلى أن ينفجر النهار ويطلع كوكب الصبح إشارة إلى خاتم الأنبياء صلى الله عليه وسلم كما لا يخفى على المنصف".


الرد



لا اعرف من اين اتي المشكك بهذه الفرضية الخاطئة

فلنقراء ما يقول معلمنا بطرس

رسالة بطرس الرسول الثانية 1

1 سِمْعَانُ بُطْرُسُ عَبْدُ يَسُوعَ الْمَسِيحِ وَرَسُولُهُ، إِلَى الَّذِينَ نَالُوا مَعَنَا إِيمَانًا ثَمِينًا مُسَاوِيًا لَنَا، بِبِرِّ إِلهِنَا وَالْمُخَلِّصِ يَسُوعَ الْمَسِيحِ:

وهنا يتكلم بطرس انه يعبد يسوع المسيح وانه رسول يسوع المسيح

ويقول ببر الهنا وهو انقاذه للبشر وخلاصهم فيضيف باستخدام كلمة كاي اليوناني التي تعني اضافه وليس بشرط الانفصال

والعدد اليوناني هو يقول

تو ثيؤو ايمون كاي سوتيروس ايمون ايسو اخرستو

تو ثيؤو ايمون = الهنا

كاي = و

سوتيروس ايمون = مخلصنا

ايسو اخرستو = يسوع المسيح

فالعدد لفظا = الهنا ومخلصنا يسوع المسيح

فببر الهنا ومخلصنا يسوع المسيح لانه هو البار الذي بدون خطيه وهو الوحيد القادر علي تبريرنا بل بار تعنى أنه كان أمينا وبحسب ما وعد تمم الخلاص. وتعنى أيضا أنه يعطينا بره فنحن نحيا بحياته أبرارا (2كو21:5) "نصير بر الله فيه.. ونخلص بحياته" (رو10:5). لكى أحيا لا أنا بل المسيح يحيا في (غل20:2). لى الحياة هي المسيح (فى21:1).

فهو يتكلم ان المسيح هو الله البار المخلص


2
لِتَكْثُرْ لَكُمُ النِّعْمَةُ وَالسَّلاَمُ بِمَعْرِفَةِ اللهِ وَيَسُوعَ رَبِّنَا
.
3
كَمَا أَنَّ قُدْرَتَهُ الإِلهِيَّةَ قَدْ وَهَبَتْ لَنَا كُلَّ مَا هُوَ لِلْحَيَاةِ وَالتَّقْوَى، بِمَعْرِفَةِ الَّذِي دَعَانَا بِالْمَجْدِ وَالْفَضِيلَةِ،

وهو يتكلم عن يسوع ربنا ان قدرته الالهية قد وهبت لما كل ما هو للحياه

وهنا اتسائل

معلمنا بطرس يقول ان ربنا يسوع بقدرته الالهية وهب لنا كل ما هو مطلوب للحياه والتقوي ببره

فهل بعد ان يقول ان المسيح بقوته الالهية وهب لنا كل ما هو مطلوب للحياه اي كل شيئ يعود ويقول ان هناك نبي سياتي بعد رب المجد ؟

وما هو لزوم هذا النبي بعد ان وهبنا ربنا كل شيئ بشهادة بطرس الرسول ؟

لزومه الوحيد هو ان يحاول الشيطان ان يفسد ما وهبه لنا ربنا للحياه فياتي هذا النبي بتعليم مخالف وشريعه جديده لانه من عند الشيطان
4
اللَّذَيْنِ بِهِمَا قَدْ وَهَبَ لَنَا الْمَوَاعِيدَ الْعُظْمَى وَالثَّمِينَةَ، لِكَيْ تَصِيرُوا بِهَا شُرَكَاءَ الطَّبِيعَةِ الإِلهِيَّةِ، هَارِبِينَ مِنَ الْفَسَادِ الَّذِي فِي الْعَالَمِ بِالشَّهْوَةِ
.

وبالطبع هذا ما يهبه لنا المسيح فهل بعد ان وهب لنا ان نصير شركاء الطبيعه الالهية ويهب انا ان نهرب من الفساد العالمي ونحارب الشهوات

فهل بعد كل ذلك نتوقع ان ياتي نبي يحلل الشهوات الشريره ويغري الناس بالشهوات الارضيه وبنات الاصفر ونتوقع انه يكون من عند الرب ؟

بالطبع الرب لن يرسل لنا بعد ان وهب لنا ان نصير شركاء الطبيعه الالهية نبي

وهذا النبي الذي يغري البشر ببنات الاصفر هو من الشيطان الذي يقاوم عمل الرب الذي رفعنا من الشهوات الارضيه لنقمع جسدنا ونستعبده



ثم يبدا يتكلم عن ابناء الله واعمالهم
5
وَلِهذَا عَيْنِهِ
وَأَنْتُمْ بَاذِلُونَ كُلَّ اجْتِهَادٍ قَدِّمُوا فِي إِيمَانِكُمْ فَضِيلَةً، وَفِي الْفَضِيلَةِ مَعْرِفَةً،
6
وَفِي الْمَعْرِفَةِ تَعَفُّفًا، وَفِي التَّعَفُّفِ صَبْرًا، وَفِي الصَّبْرِ تَقْوَى،

7
وَفِي التَّقْوَى مَوَدَّةً أَخَوِيَّةً، وَفِي الْمَوَدَّةِ الأَخَوِيَّةِ مَحَبَّةً
.
8
لأَنَّ هذِهِ إِذَا كَانَتْ فِيكُمْ وَكَثُرَتْ، تُصَيِّرُكُمْ لاَ مُتَكَاسِلِينَ وَلاَ غَيْرَ مُثْمِرِينَ لِمَعْرِفَةِ رَبِّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ
.

ايمان بالرب يسوع المسيح الهنا ومخلصنا وليس من ياتي بعده يحاول يقنعنا بانه عبد ورسول فقط

فضيلة ,

تعفف عن الشهوات,

صبر علي الشدائد وليس مقاومة الشر بالشر ,

تقوي واتضاع ,

محبة اخويه حتي للاعداء


9
لأَنَّ الَّذِي لَيْسَ عِنْدَهُ هذِهِ، هُوَ أَعْمَى قَصِيرُ الْبَصَرِ، قَدْ نَسِيَ تَطْهِيرَ خَطَايَاهُ السَّالِفَةِ
.
10
لِذلِكَ بِالأَكْثَرِ اجْتَهِدُوا أَيُّهَا الإِخْوَةُ أَنْ تَجْعَلُوا دَعْوَتَكُمْ وَاخْتِيَارَكُمْ ثَابِتَيْنِ
. لأَنَّكُمْ إِذَا فَعَلْتُمْ ذلِكَ، لَنْ تَزِلُّوا أَبَدًا.
11
لأَنَّهُ هكَذَا يُقَدَّمُ لَكُمْ بِسِعَةٍ دُخُولٌ إِلَى مَلَكُوتِ رَبِّنَا وَمُخَلِّصِنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ الأَبَدِيِّ
.

ويخبر ان من يفعل اعمال المسيح يدخل ملكوت المسيح وهو ملكوت السموات الذي خلقه ربنا ومخلصنا يسوع المسيح الابدي


12
لِذلِكَ لاَ أُهْمِلُ أَنْ أُذَكِّرَكُمْ دَائِمًا بِهذِهِ الأُمُورِ، وَإِنْ كُنْتُمْ عَالِمِينَ وَمُثَبَّتِينَ فِي الْحَقِّ الْحَاضِرِ
.
13
وَلكِنِّي أَحْسِبُهُ حَقًّا
مَا دُمْتُ فِي هذَا الْمَسْكَنِ أَنْ أُنْهِضَكُمْ بِالتَّذْكِرَةِ،
14
عَالِمًا أَنَّ خَلْعَ مَسْكَنِي قَرِيبٌ، كَمَا أَعْلَنَ لِي رَبُّنَا يَسُوعُ الْمَسِيحُ أَيْضًا
.
15
فَأَجْتَهِدُ أَيْضًا أَنْ تَكُونُوا بَعْدَ خُرُوجِي، تَتَذَكَّرُونَ كُلَّ حِينٍ بِهذِهِ الأُمُورِ
.
16
لأَنَّنَا لَمْ نَتْبَعْ خُرَافَاتٍ مُصَنَّعَةً، إِذْ عَرَّفْنَاكُمْ بِقُوَّةِ رَبِّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ وَمَجِيئِهِ، بَلْ قَدْ كُنَّا مُعَايِنِينَ عَظَمَتَهُ
.

ومعلمنا بطرس قبل انتقاله يتكلم عن مجيئ المسيح الثاني للدينونة

لم نتبع خرافات مصنعة = فلو كانت كذلك، أي لو لم نكن متأكدين تمام التأكد مما قلنا، فلماذا نحتمل كل هذه الآلام. إذاً كرازتنا بالملكوت ليست من وحى الخيال. وهنا يشير القديس بطرس إلى أنه عاين هو ومن معه عظمة السيد المسيح، هذه التي ظهرت بوضوح على جبل التجلى.

وهذا ما أعلنه أيضا يوحنا الرسول (يو14:1).



17 لأَنَّهُ أَخَذَ مِنَ اللهِ الآبِ كَرَامَةً وَمَجْدًا، إِذْ أَقْبَلَ عَلَيْهِ صَوْتٌ كَهذَا مِنَ الْمَجْدِ الأَسْنَى: «هذَا هُوَ ابْنِي الْحَبِيبُ الَّذِي أَنَا سُرِرْتُ بِهِ».
18
وَنَحْنُ سَمِعْنَا هذَا الصَّوْتَ مُقْبِلاً مِنَ السَّمَاءِ، إِذْ كُنَّا مَعَهُ فِي الْجَبَلِ الْمُقَدَّسِ
.

والجبل المقدس وهو حادثة التجلي
19
وَعِنْدَنَا الْكَلِمَةُ النَّبَوِيَّةُ، وَهِيَ أَثْبَتُ، الَّتِي تَفْعَلُونَ حَسَنًا إِنِ انْتَبَهْتُمْ إِلَيْهَا، كَمَا إِلَى سِرَاجٍ مُنِيرٍ فِي مَوْضِعٍ مُظْلِمٍ، إِلَى أَنْ يَنْفَجِرَ النَّهَارُ، وَيَطْلَعَ كَوْكَبُ الصُّبْحِ فِي قُلُوبِكُمْ،

وهو لا يقول سياتينا نبي اخر ولكنه يقول عندنا الكلمه النبوية وهو عن انطباق نبوات العهد القديم علي المسيح واستلامهم موهبة النبوة بالروح القدس

فهذا الجزء ينكر اي انتظار لنبي اخر بعد الايمان برب المجد

ونبوات العهد القديم جميل ان ندرسها وننتبه اليها لان نبوات العهد القديم كانت كسراج منير في ظلمة ليل العهد القديم حتي بزغ الفجر بقيامة رب المجد وظهر نجم الصبح وقام وجلس في عرشه وايضا يحل في قلوبنا

فهل الرسول يحل بنوره في قلوبنا ؟ كيف هل هو لا محدود ؟

والبعض يقول محبته ولكن العدد يتكلم عن كوكب الصبح ونوره وليس محبه



فالمسيح وصف بانه كوكب الصبح المنير لانه يشرق بنوره وينعكس نوره علي كنيسته وعلي ابناؤه

وندرس من العهد القديم ما هو كوكب الصبح

في

سفر العدد 24

24: 17 اراه و لكن ليس الان ابصره و لكن ليس قريبا يبرز كوكب من يعقوب و يقوم قضيب من اسرائيل فيحطم طرفي مواب و يهلك كل بني الوغى

فهنا بلعام يؤكد ان كوكب الصبح يبرز من يعقوب وهو من اسرائيل

فهل رسول الاسلام من ابناء يعقوب ومن بني اسرائيل ؟

بالطبع هذا تدليس لان الكلام واضح عن المسيح ابن داود ابن يعقوب



وايضا

سفر ملاخي 4

4: 1 فهوذا ياتي اليوم المتقد كالتنور و كل المستكبرين و كل فاعلي الشر يكونون قشا و يحرقهم اليوم الاتي قال رب الجنود فلا يبقي لهم اصلا و لا فرعا

4: 2 و لكم ايها المتقون اسمي تشرق شمس البر و الشفاء في اجنحتها فتخرجون و تنشاون كعجول الصيرة

فهل كوكب الصبح لو هو الرسول هل يطلق علي الرسول انه رب الجنود ؟ لان الاتي هو رب الجنود



تعبير ان العهد القديم كان عندهم نور سراج في الظلمه حتي ياتي لهم المسيح بنور عظيم

سفر اشعياء 9: 2

9: 2 الشعب السالك في الظلمة ابصر نورا عظيما الجالسون في ارض ظلال الموت اشرق عليهم نور



وايضا العهد الجديد

سفر افسس 5

5: 14 لذلك يقول استيقظ ايها النائم و قم من الاموات فيضيء لك المسيح

فهذا الكوكب هو رمز ( مجاز ) عن نور المسيح

انجيل لوقا 1

1: 78 باحشاء رحمة الهنا التي بها افتقدنا المشرق من العلاء



وعدد اخير يؤكد ان المسيح هو كوكب الصبح المنير

سفر الرؤيا 22

22: 16 انا يسوع ارسلت ملاكي لاشهد لكم بهذه الامور عن الكنائس انا اصل و ذرية داود كوكب الصبح المنير



وتاكيد ان كلام السراج هو عن نبوات العهد القديم فيكمل ويقول عن النبوات التي شرحها انها سراج
20
عَالِمِينَ هذَا أَوَّلاً
: أَنَّ كُلَّ نُبُوَّةِ الْكِتَابِ لَيْسَتْ مِنْ تَفْسِيرٍ خَاصٍّ.
21
لأَنَّهُ لَمْ تَأْتِ نُبُوَّةٌ قَطُّ بِمَشِيئَةِ إِنْسَانٍ، بَلْ تَكَلَّمَ أُنَاسُ اللهِ الْقِدِّيسُونَ مَسُوقِينَ مِنَ الرُّوحِ الْقُدُسِ
.



اذا الاعداد تتكلم عن ان السراج هو نبوات العهد القديم وكوكب الصبح المنير هو المسيح بطريقه قاطعه



سؤال ايضا .

اين قال رسول الاسلام في القران انه كوكب الصبح المنير ؟



واخيرا المعني الروحي

من تفسير ابونا تادرس يعقوب واقوال الاباء

يهتم الرسول بطرس كخادم للختان بشهادة نبوات العهد القديم (1 بط 1: 10-12، أع 3: 20-21) وهي أثبت. إنها شهادة أنبياء من أزمنة مختلفة تدور حول تجسد الرب وآلامه وصلبه وقيامته وأمجاده ومجيئه الثاني.

يمدحهم الرسول من أجل اهتمامهم بدراستها وفحصها بتدقيق "التي تفعلون حسنًا إن انتبهتم إليها كما إلى سراج منير"، يبدد الظلمة، ويشرق في القلب كوكب الصبح – الرب يسوع – ويظهر نهاره مضيئًا ظلمة القلب.

"عالمين هذا أولاً،

أن كل نبوة الكتاب ليست من تفسير خاص.

لأنه لم تأت نبوة قط بمشيئة إنسان،

بل تكلم أناس اللَّه القديسون،

مسوقين من الروح القدس" [20-21].

سجّل الأنبياء نبواتهم لا عن اجتهاد بشري، أي ليس عن تفسير خاص، بل بوحي من الروح القدس. إنهم أشبه بالقيثارة في يدي الروح تحركها لتعطي لحنًا عذبًا عن محبة اللَّه المعلنة في تجسد الرب وموته وقيامته ومجيئه الثاني لنرث معه.

وقد دعاهم الرسول "أناس اللَّه"، لأنهم قيثارته، مسوقين كالسفينة التي يوجهها ربّان ماهر.

هذا ما نطق به الرسول أيضًا قائلاً: "أيها الرجال الإخوة كان ينبغي أن يتم هذا المكتوب الذي سبق الروح القدس فقاله بفم داود" (أع 1: 15).

ويقول الأب هيبوليتس:

[يقال عن الأنبياء الطوباويين أنهم عيوننا، إذ سبق فرأوا خلال الإيمان أسرار الكلمة، وصاروا خدامًا لتلك الأمور الخاصة بالأجيال المتعاقبة، فلا يتحدثون فقط عن الأمور الماضية، بل ويعلنون الحاضر والمستقبل...

لأن هؤلاء انتعشوا بالروح القدس، وتكرّموا كثيرًا بالكلمة ذاته، وهكذا كانوا كآلات موسيقى، وكانت لهم الكلمة دائمًا مثل آلةplectrum يعملون معًا في انسجام، وإذ كان الكلمة (المسيح) يحثهم يعلنون إرادة اللَّه، لأنهم لم يكونوا يتكلمون من ذواتهم، ولا حسب أهوائهم[12]].



والمجد لله دائما