«  الرجوع   طباعة  »

هل يوجد تشابه بين المسيح وحورس والسيدة العذراء وايزيس

 

Holy_bible_1

 

الشبهة 

 

التشابه بين المسيح وحورس 

هذا الموضوع سوف اسرد فيه اوجه التشابه بيت هذه الالهة

اوجه التشابه بين ايزيس و مريم
- إيزيس كانت أهم الإله الانثي في مصر القديمة ، ومريم العذراء هي أهم الشخصيات النسائية في المسيحية 
- إيزيس هي أم حورس ، العذراء مريم هي أم يسوع 
- حورس ولد بدون أب (أوزوريس كان ميتا بالفعل) ، وهذا يشبه - يسوع ولد من الروح القدس دون أب 
- كلاهما يصور في الفن قاعدين في رعاية آلهتهم الطفل أثناء الرضاعة 
- إيزيس وفرت الحماية و هربت بحورس قي مهده من عمه الشرير ست Seth ، في حين أن مريم وفرت الحماية و هربت الي مصر بيسوع من غضب الملك هيرودس 
- دور شخصيةالأم الرحيمة متطابقة في كلتا الحالتين 
- كل منهم يحمل لقب "سيدة النور" لأنها أنجبت ضوء. حورس إله الضوء ، في حين أن السيد المسيح هو نور العالم 
- قرص الشمس من الأشعة فوق رأس إيزيس يشبه بشكل وثيق هالة الضوء فوق رأسه مريم

اوجه التشابه بين ازوريس و ياسوع الرب
- أوزوريس قبل الوفاة كان يلفب ب "الراعي الصالح" ، ويسوع المسيح هو الراعي لأتباعه 
- كلا أوزيريس المسيح قتلوا على يد الغدر من علاقات وثيقة ، سيثseth ويهوذا على التوالي 
- كل من أوزيريس والمسيح عانوا من موت مؤلم ، مع مفهوم تضحيات قاتمة ، جليلة و حزينة 
- رمز أوزوريس كان Djed ، الذي يشبه شكل صليبي مماثل لصليب يسوع 
- كلا أوزيريس والمسيح كانوا لفترة وجيزة من الأموات ، يسوع من الأموات بعد ثلاثة أيام من وفاته وأوزوريس حتي قامت ايريس برفعه من الاومات بتعويزة سحرية 
- أوزوريس و يسوع فدوا الإحياء لتوفير الأمل للجميع في الحياة أبدية. 
- بعد وفاة كل منهما أصبحوا الآلهة الملوك في الآخرة ،أوزيريس "الرب من الجحيم" ، ويسوع المسيح الملك "من السماء" 
- كلاهما يقوموا بالحكم النهائي للموتي ، لتقرير من الذي يجب أن تنضم إلى ملكوت الله ويمنح الحياة الأبدية

تشابه حورس مع يسوع ابن الرب
- حورس الابن الوحيد لأوزوريس الرب ............يسوع الابن الوحيد ليهوه اوالروح القدس 
- حورس و يسوع ولدوا في كهف و ليس في قضر مثلآ
- حورس ولادته كانت بشرت بها نجم سيريوس ، نجمة الصباح. هذا الحدث كان اعلن من قبل الملائكة والتي شهدتها ثلاثة آلهة الشمس 
تاريخ – 25 ديسمبر 
يسوع ولادته كانت بشرت بها النجوم "في الشرق" ، التي أعلن عنها الملائكة وشهد من قبل ثلاثة رجال من الحكمة 
تاريخ -- 25 ديسمبر 
- حورس قاومت إغراء عند اتخاذها لصحراء Amenta حتى في المناطق الجبلية المرتفعة من منافسه عمه سيث ، الذين حاولوا اقناعه إلى تقسيم عرش مصر بينهما 
يسوع قاوم الإغراء عندما اقتيد إلى الصحراء في فلسطين حتى في الجبال العالية من قبل الشيطان المتنافس. 
- حورس يعتبر المنقذ للبشرية ، وقاهر من سيث الشرير- الغرض الرئيسي لحورس 'كانت الحياة لمحاربة الشر والدمار
حورس قال حول لمعايير الخلاص "" لقد أعطيت الخبز للجائع والماء للرجل متعطش والملابس لشخص عار وقارب للبحار الغرقى ". 
يسوع ركز على خلاص الإنسان من الشر و الذنوب
قال يسوع عن الخلاص "بالنسبة لي كان جائع ، وانتم أعطاني اللحوم : وشعرت بالعطش ، وانتم أعطاني الشراب : كنت غريبا ، وانتم أخذني في عارية ، والملبس وانتم لي..." 
- حورس لم يتزوج أو لديه أطفال ......... المسيح لم يتزوج ، أو لديه أي الأطفال

الرد

 

الحقيقة تقريبا كل ما يقوله المشكك تدليس وكذب 

بل لا يستطيع ان يقدم دليل واحد من الاثار المصرية على اغلب ما قال 

الشيء الخطير الملفت للنظر ان المشكك يشبه اوزوريس بياسوع الرب وحورس بيسوع ابن الرب 

فلا اعرف ما أقول لان للتعامل مع الغباء حدود لا أستطيع ان اتخطاها منحدرا

الامر الأهم ان المسيح هو الوحيد الذي كتبت نبوات عنه قبل مجيؤه بمئات والاف السنين في العهد القديم ويوجد مخطوطات تحتوي هذه الاسفار التي بها النبوات مثل مخطوطات قمران من قبل الميلاد. هذا لا ينطبق على أي أحد من هذه الاساطير لا حورس ولا بوزا ولا كريشنا ولا محمد ولا غيره 

وخلفية مختصرة عن حورس:

ذكر حورس في إحدى الأساطير في مصر القديمة وكان يعتبر رمز العدل. وقد كان أوزيريس هو أبوه الجسدي (أنجبه بعلاقة جسدية) الذي كان إله الموتي عند المصريين القدماء. طبقا للأسطورة الدينية أن عمه ست الشرير وهو إله الشر قتل أبوه أوزوريس ووزع أجزائه في أنحاء القطر المصري. وكانت أمه إيزيس زوجة اوزوريس، فقامت بجمع أجزاء جسد أبيه، ويعتبر ذلك أول عملية لتحنيط الموتى وعاشرت جسم أبيه (والقصة لها كماله عن صنع عضو من ذهب لانه كان هذا العضو مفقود). ولد حورس بعد ذلك وأراد أن ينتقم من عمه ويأخذ الثأر لأبيه، ولذلك يسمى حورس أحيانا "حامي أبيه". وفقد حورس في تلك المعركة عينه اليسرى. وتبوأ عرش مصر.

أصبح أوزوريس إله الحساب في العالم الآخر، وأصبح حورس ملك الحياة الدنيا. وكل ملك من ملوك مصر كان يحكم بحكمه ممثل حورس، ويستعين بالإله حورس في أعماله وحروبه. ولذلك نجد كل ملوك مصر يتسمون في أحد أسمائهم (وكان الملك له عادة 5 ألقاب) باسم حورس. صوره المصريين عادة على هيئة صقر أو بنى ادم له راس صقر. اتعبد فى مناطق كثيره، و يرمز به لمعبودات كثيره، فهو مثلاً رب السما و عينيه الشمس و القمر ، وهو الشمس نفسها بإسم رع-حور-آختى ، 

وهنا نجد معا ان اوزوريس الاب هو شخص قتله ست اخيه اذا فنحن لا نتكلم عن ثالوث ولكن نتكلم عن تعدد الهة 

ثم حورس انجب اربع ابناء 

امست – هابي – دواموتف – كبهسنوف 

وهؤلاء ايضا يعتبروا الهة 

أمست (على شكل رجل) 

هاپي (على شكل بابون) 

دواموتف (على شكل ابن آوى) 

كبهسنوف (على شكل صقر).  

فحتي الان ثمان الهة وليس ثالوث مقدس بل ايضا اوزوريس وايزيس مولودين من الهة اخري

ايضا مصدر ازوريس وايزيس هو الخلق من مجمع الالهة اي هم مخلوقين بالإله " رع " ، الذى خلق الإله " شو " والإلهة " نفتوت" . وباقترانهما أنجبا الإله جب " إله الأرض " ، والإلهة نوت " إلهة السماء " ، اللذين تزوجا وأنجبا أوزوريس ، وإيزيس ، وست ، ونفتيس

وفى مثال قصة أوزوريس وإيزيس ، ذكرنا عشرة آلهة مصرية ، لو أردنا أن نأخذ هذه القصة كمثال..كما أن فى قصة تخليص إيزيس لزوجها المقتول أوزوريس ، وإعادته إلى الحياة ، ساعدها تحوت إله الحكمة ، وأنوبيس إله التحنيط ، وأيضا ًساعدتها أختها نفتيس .فليست القصة " ثالوثا ". وليست فى عقائد المصريين القدماء عقيدة تسمى التثليث على الإطلاق .

ومصادر قصة حورس هي مجمعة وبها اخطاء ف لا توجد أي تفاصيل كاملة عن هذه الشخصيات الأسطورية بل بحث العلماء في البرديات المصرية مثل كتاب الموتى وغيره والنقوش التي على جدران الأهرامات والمعابد والمقابر وما وجد مع المومياوات ومن خلال ما كتبه بعض المؤرخين من أمثال المؤرخ الروماني هيرودوت الذي عاش في القرن الرابع قبل الميلاد. بل وقد بذل علماء الآثار جهودا جبارة للتوصل إلى فقرة من هنا وفقرة من هناك وقد كتبوا في ذلك عشرات الأبحاث والدراسات العلمية، بل ويرجع الفضل في تجميع مثل هذه الأساطير في صورة أشبه بالرواية وصياغتها في قصة متصلة للمؤرخ والكاتب اليوناني بلوتارك الذي عاش في نهاية القرن الأول الميلادي (بعد المسيح)، والذي يعتمد عليها معظم الكتاب والعلماء ودوائر المعارف والقواميس التي كتبت في هذه الأساطير برغم ما بها من أخطاء كثيرة اكتشفها علماء الآثار والمصريات بشكل عام. فهي رغم انها اسطورية ولكن محتواها ايضا غير صحيح وغير مؤيد فقط اعيد صياغتها بشكل روائي في نهاية القرن الاول الميلادي.

امر اخر 

هل يوجد حورس واحد في الفكر الفرعوني ؟

الحقيقه انه يوجد اكثر من حورس فيوجد حورس ابن ايزيس واوزوريس وحورس ابن حتحور من ادفو وحورس الذي في الافق وحورس موحد القطرين 

ومختلف عليهم فاغلب الظن انهم مختلفين لان حورس ابن حتحور مختلف عن حورس ابن اوزوريس ولهذا يطلق عليهم الالهة حورس 

ولهذا باختصار 

الفرق بين الفكر المسيحي والفكر الفرعوني 

الوحدانية 

في المسيحية نؤمن باله واحد اب وابن وروح قدس اله واحد امين 

في الفرعونية تعدد الهة منفصلين 

الطبيعة 

في المسيحية طبيعه روحية لامحدودة 

في الفرعونية ماديون فقط

الوجود 

في المسيحية الله باقانيمه ازلي الوجود 

في الفرعونية ليس لهم وجود قبل خلقهم وولادتهم فيوجد اختلاف في العمر بين يوجد اختلاف فى العمر بين أوزوريس وايزيس. وهما الإثنان لم يكونا موجودين قبل ولادتهما من جب ونوت 

التجسد 

في المسيحية الله غير مادي بلا جسد فقط اقنوم الابن تجسد للفداء في ملء الزمان 

في الفرعونية هم من الاساس اجساد  

التناسل 

في المسيحية الله لا يتناسل بل هو اله ازلي واحد باقانيمه 

في الفرعونية يتناسلوا وينتجوا الهة كثيرة

الانفصال 

في المسيحية الاقانيم بدون انفصال وبلا تمييز جنسي اب وابن وروح قدس اله واحد لا يوجد ذكور ولا اناث  

اما في الفرعونية اله ذكر والهة انثي واله نتيجة التزاوج الجنسي  بينهما 

الخلق 

في المسيحية الله خالق فقط وهو غير مخلوق 

في الفرعوينة يخلق وهو ايضا مخلوق  

الوظيفه 

في المسيحية الله واحد والاب عامل بالابن في الروح القدس 

اما في الفرعونية فكل شخص منهم له وظيفه مختلفه منفصله تماما فاوزوريس هو اله الموتي وايزيس الحماية وحورس اله الحكام 

مصدر المعلومات 

المسيحية من الانبياء ومن الكتاب المقدس الواضح والمستمر من جيل الي جيل وشروحات الاباء وهو ايمان واحد لا يتغير  

اما الفرعونية المصادر غير دقيقه وتتغير بمرور الزمن وعليها اختلافات كثيره واضيف اليها أشياء كثيرة جدا حديثا 

 

والان ردا على الهراء الذي قدمه المشكك 

اوجه التشابه بين ايزيس و مريم
- إيزيس كانت أهم الإله الانثي في مصر القديمة ، ومريم العذراء هي أهم الشخصيات النسائية في المسيحية 

هذا غير صحيح لان ساتت التي تعتبر اهم الالهة النسائية في مصر القديمة وتقب بسيدة مصر وكونت مع خنوم الالهة المسؤلة عن الفيضان 

وبعدها محيت ورت بقرة السماء التي ولدت الشمس 

وبعدها عشتارت سيدة السماء 

ونوت ام ايزيس واوزوريس وهي الهة السماء زوجت جب 

بينما ايزيس هي احد افراد التاسوع وليس لها دور في الطبيعة 
- إيزيس هي أم حورس ، العذراء مريم هي أم يسوع 

هذا ليس وجه تشابه فهي انجبت من زواج وليس عذراء فكون ايزيس ام هذا ينطبق على بليون ونصف سيدة 

وايزيس تزوجت اخوها اوزوريس 
- حورس ولد بدون أب (أوزوريس كان ميتا بالفعل) ، وهذا يشبه - يسوع ولد من الروح القدس دون أب 

هذا كذب فحورس ابن اوزوريس واعتقد أي عاقل يعرف ان المشكك يكذب ويدلس فقط محاولة يائسة لاثبات فكرته الخرافية 
- كلاهما يصور في الفن قاعدين في رعاية آلهتهم الطفل أثناء الرضاعة 

هذا غير صحيح بل كذب فالسيدة العذراء لا ترسم في التقليد ترضع الطفل يسوع. وارجو ان يقدم لي هذا المشكك المدلس صورة من التقليد القديم فيها هذا الامر الذي ادعاه والا كشف كذبه 
- إيزيس وفرت الحماية و هربت بحورس قي مهده من عمه الشرير ست Seth ، في حين أن مريم وفرت الحماية و هربت الي مصر بيسوع من غضب الملك هيرودس 

السيدة العذراء لم تهرب بل اخذها يوسف النجار هي والطفل يسوع. وقصة مطاردة هيرودس لهما حقيقية ام خرافات ايزيس فهي قصة اسطورية تغيرت عدة مرات 
- دور شخصيةالأم الرحيمة متطابقة في كلتا الحالتين 

الحقيقة ايزيس لا تمثل ام رحيمة فكل ام رحيمة هذا ينطبق على بليون سيدة 

اعتقد سيقول في شبته القادمة ان ايزيس كان لها شعر والسيدة العذراء لها شعر وايزيس كان لها عينين واذنين والسيدة العذراء كان لها عينين واذنين وهكذا من التخريف 
- كل منهم يحمل لقب "سيدة النور" لأنها أنجبت ضوء. حورس إله الضوء ، في حين أن السيد المسيح هو نور العالم 

ايزيس لم تلقب بام النور هذا كذب من المشكك المدلس باحكم ذرا السماء ونسمات البحر ومنشأ الزمن وسيدة العناصر.  
- قرص الشمس من الأشعة فوق رأس إيزيس يشبه بشكل وثيق هالة الضوء فوق رأسه مريم
هذا أيضا كذب منه لان ايزيس تصور بقرص الشمس بين قرنيها وها هو صورة تمثال ايزيس واوزوريس 

واخر في متحف اللوفر

ولكن لماذا لم يتكلم عن الاختلافات؟

السيدة العذراء ليست الهة 

السيدة العذراء لم تلد المسيح في مغارة بل في مذود بقر 

ايزيس لها دور في الدينونة مع اوزوريس زوجها واختها نفتيس لإله توت (إله الكتابة) يسجل بالقلم نتيجة الميزان، والوحش الخرافي " عمعموت " يقف مستعدا لالتهام الميت وقلبه إذا كان كاذبا مجرما في حياته. يقف الأربعة أبناء لحورس أمام أوزوريس على زهرة اللوتس

وغيرها الكثير جدا 

 

النقطة الثانية 

اوجه التشابه بين ازوريس و ياسوع الرب

أولا ليس اسمه ياسوع بل هو الرب يسوع 
- أوزوريس قبل الوفاة كان يلفب ب "الراعي الصالح" ، ويسوع المسيح هو الراعي لأتباعه 

هذا كالعادة كذب منه لان اوزوريس لقبه اله الحساب لانه رئيس محكمة الموتى عن القدماء المصريين من الهة التاسوع 
- كلا أوزيريس المسيح قتلوا على يد الغدر من علاقات وثيقة ، سيثseth ويهوذا على التوالي 

هذا أيضا تدليس فيهوذا تلميذ للمسيح ولم يقتله بل فقط خانه وسلمه وندم وشنق نفسه وهو ليس اله

اما سيت هو اخ لاوزوريس وهو اله الشر وهو قتل بنفسه اوزوريس 

وهذا الامر أيضا مختلفة عليه الاساطير فاسطورة انه عمل حفلة عرض فيها تابوت رائع، قام الحاضرون بالنوم فيه لكنه لم يكن مناسبا إلا لأوزيريس ومن ثم ألقاه ست في نهر النيل ولكن قصة أخرى تقول انه قطع أوصاله ورمى بها إلى أنحاء متفرقة من وادي النيل


- كل من أوزيريس والمسيح عانوا من موت مؤلم ، مع مفهوم تضحيات قاتمة ، جليلة و حزينة 

كل البشر ماتوا ونسبة منهم ماتوا مقتولين فهذا ينطبق على مليارات البشر في التاريخ 

هذا ليس وجه تشابه بل تخريف من المشكك
- رمز أوزوريس كان Djed ، الذي يشبه شكل صليبي مماثل لصليب يسوع 

هذا غير صحيح فمفتاح الحياة ذو النهاية البيضاوية ليس صليب على الاطلاق 
- كلا أوزيريس والمسيح كانوا لفترة وجيزة من الأموات ، يسوع من الأموات بعد ثلاثة أيام من وفاته وأوزوريس حتي قامت ايريس برفعه من الاومات بتعويزة سحرية 

أيضا المشكك يكمل في كذبه فاوزوريس لم يقم من الموت بل ايزيس جمعت جثته وحنطتها وصنعت له عضو ذهبي ومارست معه علاقة وهم محنط لتحمل بحورس 

لهذا كما قلت كذب المشكك مفضوح جدا بطريقة غبية 
- أوزوريس و يسوع فدوا الإحياء لتوفير الأمل للجميع في الحياة أبدية. 

هذا غير حقيقي وأيضا كذب من المشكك فلا يوجد أي شيء عن اوزوريس يتعلق بالفداء فهو قتل غدرا ولم يضع نفسه عن أي احد

ارجو من المشككين ان يحسنوا من مستوى كذبهم ولا داعي للكذب المفضوح. تعلموا قليلا من مشككين الغرب والملحدين الذين هم اذكياء في كذبهم وليسوا مثلكم اغبياء في كذبهم
- بعد وفاة كل منهما أصبحوا الآلهة الملوك في الآخرة ،أوزيريس "الرب من الجحيم" ، ويسوع المسيح الملك "من السماء" 

هذا أيضا غير صحيح فالمسيح رب الارباب قبل ان يتجسد ولم يصبح رب بعد وفاته اما اوزوريس لم يكن له أي وجود قبل ان ينجبه ابوه جب وزوجته نوت
- كلاهما يقوموا بالحكم النهائي للموتي ، لتقرير من الذي يجب أن تنضم إلى ملكوت الله ويمنح الحياة الأبدية
اوزوريس لا يحكم لوحده وقصة الدينونة مختلفة تماما بما فيها الميزان الذي سرقه الفكر الإسلامي والوحش الخرافي الذي يشبه الثعبان الاقرع الأسطوري الإسلامي وغيره من الاساطير 

 

وماذا عن الاختلاف

اوزوريس ابن الاله جب تزوج اخته ايزيس 

اوزوريس انجب من علاقة جسدية وهو محنط 

اوزوريس القي في النهر وتقطعت اوصاله ولم يقوم 

اوزوريس لم يستطيع ان يعاقب ست لانه مات 

وغيرها الكثير جدا 

 

النقطة الثالثة في سلسلة كذبه 

تشابه حورس مع يسوع ابن الرب

هنا لا بد ان أتساءل هل يسوع يشبه اوزوريس ام ابنه حورث ام يشبه الاب وابنه في نفس الوقت؟ هل هذا أسلوب مقارنة؟
- حورس الابن الوحيد لأوزوريس الرب ............يسوع الابن الوحيد ليهوه او الروح القدس 

يهوه او الروح القدس؟ المشكك لا يوجد عنده أي فكره عن العقيدة المسيحية ولا اليهوية. فالمسيح ابن بمعنى من ذات الطبيعة ولكن لا نقول عن المسيح انه ابن يهوه بل هو يهوه الظاهر في الجسد وأيضا لا نقول عن المسيح هو ابن الروح القدس لان الاب والمسيح والروح القدس هو اله واحد 
- حورس و يسوع ولدوا في كهف و ليس في قضر مثلآ

هذا كذب فالمسيح لم يولد في كهف بل في مذود بقر وهذا مثبت في الاناجيل وأيضا من الاثار 

اما حورس فالقصة اسطورية ولا يوجد دليل عليها 
- حورس ولادته كانت بشرت بها نجم سيريوس ، نجمة الصباح. هذا الحدث كان اعلن من قبل الملائكة والتي شهدتها ثلاثة آلهة الشمس 

اول ادعاء النجم هذا غير صحيح وغير موجود في قصص حورس

ولو ذكرت حديثا بدون ادلة من المعابد فهي مسروقة من المسيحية مثلما سرق الإسلام قصة النجم 

محمد اعلن ايضا عن طريق نجم !
قال ابن إسحاق : وحدثني صالح بن إبراهيم بن عبد الرحمن بن عوف ، عن يحيى بن عبد الله بن عبد الرحمن بن سعد بن زرارة الأنصاري . قال حدثني من شئت من رجال قومي عن حسان بن ثابت ، قال والله إني لغلام يفعة ابن سبع سنين أو ثمان أعقل كل ما سمعت ، إذ سمعت يهوديا يصرخ بأعلى صوته على أطمة بيثرب يا معشر يهود حتى إذا اجتمعوا إليه قالوا له ويلك ما لك ؟ قال طلع الليلة نجم أحمد الذي ولد به . 
http://sirah.al-islam.com/display.asp?f=rwd1103.htm

ولا يوجد قصة ملائكة في اسطورة حورس فهذا أيضا كذب من المشككين ويكررون وراء بعضهم بدون ما يتاكد منهم احد من صدق هذا الكلام من كذبه 
تاريخ – 25 ديسمبر 

هذا أيضا كذب فحورس ليه له تاريخ محدد لميلاده وأيضا حورس بالتقويم الفرعوني لا يوجد فيه شهر اسمه ديسمبر أصلا والتقويم الفرعوني ليس شمسي أيضا

أيضا المسيح لم يولد في 25 ديسمبر ولكن هذا بسبب تعديلات في التقويم الميلادي ويعود للتعديل الغوريغوري لضبط النتيجة وموضوع العشرة أيام فرق التقويم أمور بالطبع يجهلها المشكك لضيق أفقه وجهله  

فالحقيقة لا اعرف ماذا أقول عن كذب المشكك فهو مفضوح للغاية 
- حورس قاومت إغراء عند اتخاذها لصحراء Amenta حتى في المناطق الجبلية المرتفعة من منافسه عمه سيث ، الذين حاولوا اقناعه إلى تقسيم عرش مصر بينهما 
يسوع قاوم الإغراء عندما اقتيد إلى الصحراء في فلسطين حتى في الجبال العالية من قبل الشيطان المتنافس. 

هذا أيضا تأليف من المشككين فهذا غير موجود في قصص حورس المختلفة. وحورس لم يقاد الى أي مكان بواسطة عمه بل هو كان يحارب عمه ويريد ان يقتله حتى تمكن من ذلك وفقد عينه في الحرب 

فهم لانهم لا يوجدا دليل حقيقي يلجؤا للكذب والتاليف وهذا لوحده كافي بكشف تدليس شبهاتهم
- حورس يعتبر المنقذ للبشرية ، وقاهر من سيث الشرير- الغرض الرئيسي لحورس 'كانت الحياة لمحاربة الشر والدمار

هذا غير صحيح أيضا فلا يعتبر حورس لا فادي ولا منقذ بل منتقم من سيت عمه الذي قتل ابيه مثله مثل اله الإسلام المنتقم 
يسوع ركز على خلاص الإنسان من الشر و الذنوب
قال يسوع عن الخلاص "بالنسبة لي كان جائع ، وانتم أعطاني اللحوم : وشعرت بالعطش ، وانتم أعطاني الشراب : كنت غريبا ، وانتم أخذني في عارية ، والملبس وانتم لي..." 
- حورس لم يتزوج أو لديه أطفال ......... المسيح لم يتزوج ، أو لديه أي الأطفال
هذا اكبر كذب فالقصص المصرية توضح ان لحورس اربع أبناء "حابيو "أمستي " و "دوموتيفو "كبحسنوف"

في كتاب الموتى توجد عادة صورة لأوزوريس جالسا على عرش في الآخرة و إلى خلفه أختيه أيزيس و نيفتيس ، وإلى أمامه يقف [أبناء حورس الأربعة واقفون غلى زهرة اللوتس لمحاسبة الإنسان . 

جهة أخرى كان تجهيز الموتى وتحنيطهم يتم بفتح بدنهم وأخذ القلب (القلب لا نستخرجه لان به يذهب المصرى القديم الى العالم الاخر ويخلد بالعيش في حقول اوزير)والأحشاء ووضعها في أربعة قوارير (الأواني الكانوبية) تشكل الأبناء الأربعة لحورس للمحافظة على سلامتهم ،

من الأساطير المصرية القديمة أيضا أن حورس كان يرسل أبنائه الأربعة عند تتويج فرعون مصر في أربعة جهات الأرض للتبشير بنفوذ الملك الجديد .

 

وماذا عن الاختلافات؟

فبالاضافة الى ما ذكرته سابقا 

حورس فقد عينه في حربه مع ست عمه 

حورس قتل عمه والمسيح لم يقتل احد

حورس لم يفدي احد

حورس لم يقوم من الموت 

حورس انجب اربع أبناء هم : "حابي" و "أمستي " و "دوموتيف" و "كبحسنوف والمسيح لم ينجب 

حورس ليس له تلاميذ 

حورس لن يأتي ثانية 

وغيرها الكثير جدا 

 

فاعتقد في النهاية أي انسان امين يستطيع ان يرى مقدار كذب وتدليس المشككين فقط لأنهم لا يوجد لديهم شبهات قوية حقيقية عن المسيح 

ولا أزال أطالب بنبوة عن حورس قبل ميلاده مكتوبه بالفعل قبل ميلاده 

 

والمجد لله دائما