«  الرجوع   طباعة  »

الرد على لماذا لم يعترض اليهود على ان المسيح قال انه سيصلب؟ يوحنا 2 و8 و12 ومتى 12 و16



Holy_bible_1



الشبهة



أن كان المسيح بالفعل انه سيصلب فلماذا لا يوجد عدد واحد يعترض فيه اليهود على ان المسيح أعلن انه سيصلب؟ لماذا لا نجد عدد واحد يقول فيه اليهود للمسيح كيف انت الله وتموت؟

الا يدل هذا ان نصوص الصلب هي محرفة؟



الرد



في البداية الرد باختصار: المسيح أعلن بوضوح انه سيصلب ويموت ويقوم لتلاميذه فقط ولكن لليهود الذين لم يؤمنوا به كانت هناك إشارات بها شيء من الغموض ولكن لم تكن إعلانات بنفس وضوح اعلاناته لتلاميذه. مع ملاحظة ان المسيح أعلن لتلاميذه بوضوح ومع هذا لم يفهموا جيدا فلهذا اليهود مقبول أنهم لم يفهموا أيضا. ورغم هذا أيضا اعترضوا على إشارات الصلب. ولهذا شبهة المشككين أصلا خطأ لان اليهود اعترضوا على إعلانه انه سيموت.



واقسم الرد

الإعلانات الواضحة كانت للتلاميذ

اعلاناته لليهود كان بها شيء من الغموض واعتراضاتهم

منطق الأسئلة هذه الخطأ



إعلانات الصلب الواضحة كانت للتلاميذ فقط

انجيل متى 16

مت 16 :21 من ذلك الوقت ابتدا يسوع يظهر لتلاميذه انه ينبغي ان يذهب الى اورشليم و يتالم كثيرا من الشيوخ و رؤساء الكهنة و الكتبة و يقتل و في اليوم الثالث يقوم

واعترضوا وبشدة ونجد هذا في العدد التالي

مت 16 :22 فاخذه بطرس اليه و ابتدا ينتهره قائلا حاشاك يا رب لا يكون لك هذا

23 فَالْتَفَتَ وَقَالَ لِبُطْرُسَ: «اذْهَبْ عَنِّي يَا شَيْطَانُ! أَنْتَ مَعْثَرَةٌ لِي، لأَنَّكَ لاَ تَهْتَمُّ بِمَا للهِ لكِنْ بِمَا لِلنَّاسِ».



الإنجيل بحسب البشير مرقس 8

8 :31 و ابتدا يعلمهم ان ابن الانسان ينبغي ان يتالم كثيرا و يرفض من الشيوخ و رؤساء الكهنة و الكتبة و يقتل و بعد ثلاثة ايام يقوم

8 :32 و قال القول علانية فاخذه بطرس اليه و ابتدا ينتهره

8 :33 فالتفت و ابصر تلاميذه فانتهر بطرس قائلا اذهب عني يا شيطان لانك لا تهتم بما لله لكن بما للناس



انجيل لوقا 9

9 :22 قائلا انه ينبغي ان ابن الانسان يتالم كثيرا و يرفض من الشيوخ و رؤساء الكهنة و الكتبة و يقتل و في اليوم الثالث يقوم



الإنجيل بحسب البشير متى 17:

:9 و فيما هم نازلون من الجبل اوصاهم يسوع قائلا لا تعلموا احدا بما رايتم حتى يقوم ابن الانسان من الاموات

:10 و ساله تلاميذه قائلين فلماذا يقول الكتبة ان ايليا ينبغي ان ياتي اولا



22 وَفِيمَا هُمْ يَتَرَدَّدُونَ فِي الْجَلِيلِ قَالَ لَهُمْ يَسُوعُ: «ابْنُ الإِنْسَانِ سَوْفَ يُسَلَّمُ إِلَى أَيْدِي النَّاسِ

23 فَيَقْتُلُونَهُ، وَفِي الْيَوْمِ الثَّالِثِ يَقُومُ». فَحَزِنُوا جِدًّا.



الإنجيل بحسب البشير مرقس 9: 32

31 لأَنَّهُ كَانَ يُعَلِّمُ تَلاَمِيذَهُ وَيَقُولُ لَهُمْ: «إِنَّ ابْنَ الإِنْسَانِ يُسَلَّمُ إِلَى أَيْدِي النَّاسِ فَيَقْتُلُونَهُ. وَبَعْدَ أَنْ يُقْتَلَ يَقُومُ فِي الْيَوْمِ الثَّالِثِ».

32 وَأَمَّا هُمْ فَلَمْ يَفْهَمُوا الْقَوْلَ، وَخَافُوا أَنْ يَسْأَلُوهُ.



فكل هذه الإعلانات الواضحة كانت للتلاميذ فقط. وكما هو واضح من نص الاعداد وكما وضحت سابقا في ملف

كيف لم يعترض التلاميذ عندما أخبرهم المسيح انه سيصلب

انهم اعترضوا وبشدة وبطرس قال التعبير الشهير حاشاك يا رب



ثانيا اعلاناته لليهود واعتراضاتهم

اما إعلانات الرب يسوع لليهود فلم تكن بوضوح اعلاناته لتلاميذه ورغم هذا أيضا اعترضوا على كيف يكون هو المسيح الله الظاهر في الجسد ويعلن انه سيموت

إنجيل متى 12:

مت 12 :39 فاجاب و قال لهم جيل شرير و فاسق يطلب اية و لا تعطى له اية الا اية يونان النبي

مت 12 :40 لانه كما كان يونان في بطن الحوت ثلاثة ايام و ثلاث ليال هكذا يكون ابن الانسان في قلب الارض ثلاثة ايام و ثلاث ليال

والتي كررها في
إنجيل متى 16: 4


جِيلٌ شِرِّيرٌ فَاسِقٌ يَلْتَمِسُ آيَةً، وَلاَ تُعْطَى لَهُ آيَةٌ إِلاَّ آيَةَ يُونَانَ النَّبِيِّ». ثُمَّ تَرَكَهُمْ وَمَضَى.


إنجيل لوقا 11: 29


وَفِيمَا كَانَ الْجُمُوعُ مُزْدَحِمِينَ، ابْتَدَأَ يَقُولُ: «هذَا الْجِيلُ شِرِّيرٌ. يَطْلُبُ آيَةً، وَلاَ تُعْطَى لَهُ آيَةٌ إِلاَّ آيَةُ يُونَانَ النَّبِيِّ.

وأيضا قال لهم بعد عرس قانا الجليل وفي حادث تطهير الهيكل

إنجيل يوحنا 2:

18 فَأَجَابَ الْيَهُودُ وَقَالوُا لَهُ: «أَيَّةَ آيَةٍ تُرِينَا حَتَّى تَفْعَلَ هذَا؟»
19
أَجَابَ يَسُوعُ وَقَالَ لَهُمْ: «انْقُضُوا هذَا الْهَيْكَلَ، وَفِي ثَلاَثَةِ أَيَّامٍ أُقِيمُهُ».
20
فَقَالَ الْيَهُودُ: «فِي سِتٍّ وَأَرْبَعِينَ سَنَةً بُنِيَ هذَا الْهَيْكَلُ، أَفَأَنْتَ فِي ثَلاَثَةِ أَيَّامٍ تُقِيمُهُ؟»
21
وَأَمَّا هُوَ فَكَانَ يَقُولُ عَنْ هَيْكَلِ جَسَدِهِ.
22
فَلَمَّا قَامَ مِنَ الأَمْوَاتِ، تَذَكَّرَ تَلاَمِيذُهُ أَنَّهُ قَالَ هذَا، فَآمَنُوا بِالْكِتَابِ وَالْكَلاَمِ الَّذِي قَالَهُ يَسُوعُ.

ولم يكن يشرح لهم ما معنى هذا الكلام بالتفصيل فلهذا لم يفهموه جيدا ولكن فهموه متى صلب وقبر فتذكروا انه أعلن انه يبقى في باطن الأرض ثلاث أيام فقط وبعدها يقوم بالجسد

انجيل متى 27

مت 27 :62 و في الغد الذي بعد الاستعداد اجتمع رؤساء الكهنة و الفريسيون الى بيلاطس

مت 27 :63 قائلين يا سيد قد تذكرنا ان ذلك المضل قال و هو حي اني بعد ثلاثة ايام اقوم

مت 27 :64 فمر بضبط القبر الى اليوم الثالث لئلا ياتي تلاميذه ليلا و يسرقوه و يقولوا للشعب انه قام من الاموات فتكون الضلالة الاخيرة اشر من الاولى


ولكنهم اعترضوا عدة مرات

فمثلا في

انجيل يوحنا 8

8 :21 قال لهم يسوع ايضا انا امضي وستطلبونني وتموتون في خطيتكم حيث امضي انا لا تقدرون انتم ان تاتوا

ستطلبوني أي انهم سيستمرون يطلبون المسيا وينتظرون مجيؤه رغم انه جاء وها هو امامهم وهم رفضوه

حيث امضي انا لا تقدرون انتم ان تأتوا فالمسيح يخبرهم بوضوح انه بعد صلبه كما اعلن سابقا سيقوم ثم يمضي أي يذهب الى حيث جاء

فاعترضوا وقالوا

8 :22 فقال اليهود العله يقتل نفسه حتى يقول حيث امضي انا لا تقدرون انتم ان تاتوا

يقتل نفسه= وكان هذا رداً منهم على قول المسيح تموتون في خطيتكم فهم شعروا بأن المسيح وجه لهم إهانة ويحاولون ردها، فعند اليهود عقوبة المنتحر الهاوية أي نار جهنم. وكانوا يدفنون الموتى فوراً لكنهم يتركون المنتحرين بلا دفن حتى الغروب عقوبة لهم ويقطعون أياديهم اليمنى التي فعلت ذلك. وهم بقولهم إنه يقتل نفسه يشوهون صورة المسيح أمام الجموع لأنهم مصرين على رفض ان يسوع هو المسيح.



ولكن الاعتراض الاوضح جاء في

انجيل يوحنا 12

31 اَلآنَ دَيْنُونَةُ هذَا الْعَالَمِ. اَلآنَ يُطْرَحُ رَئِيسُ هذَا الْعَالَمِ خَارِجًا.
32
وَأَنَا إِنِ ارْتَفَعْتُ عَنِ الأَرْضِ أَجْذِبُ إِلَيَّ الْجَمِيعَ».
33
قَالَ هذَا مُشِيرًا إِلَى أَيَّةِ مِيتَةٍ كَانَ مُزْمِعًا أَنْ يَمُوتَ.
34
فَأَجَابَهُ الْجَمْعُ: «نَحْنُ سَمِعْنَا مِنَ النَّامُوسِ أَنَّ الْمَسِيحَ يَبْقَى إِلَى الأَبَدِ، فَكَيْفَ تَقُولُ أَنْتَ إِنَّهُ يَنْبَغِي أَنْ يَرْتَفِعَ ابْنُ الإِنْسَانِ؟ مَنْ هُوَ هذَا ابْنُ الإِنْسَانِ؟
»
35
فَقَالَ لَهُمْ يَسُوعُ: «النُّورُ مَعَكُمْ زَمَانًا قَلِيلاً بَعْدُ، فَسِيرُوا مَا دَامَ لَكُمُ النُّورُ لِئَلاَّ يُدْرِكَكُمُ الظَّلاَمُ. وَالَّذِي يَسِيرُ فِي الظَّلاَمِ لاَ يَعْلَمُ إِلَى أَيْنَ يَذْهَبُ.
36
مَا دَامَ لَكُمُ النُّورُ آمِنُوا بِالنُّورِ لِتَصِيرُوا أَبْنَاءَ النُّورِ». تَكَلَّمَ يَسُوعُ بِهذَا ثُمَّ مَضَى وَاخْتَفَى عَنْهُمْ.
37
وَمَعَ أَنَّهُ كَانَ قَدْ صَنَعَ أَمَامَهُمْ آيَاتٍ هذَا عَدَدُهَا، لَمْ يُؤْمِنُوا بِهِ،

فهم اعترضوا كيف يقول انهم يرفع وهم في مفهومهم المسيا يبقى الى الابد لأنهم لم يفهموا النبوات التي وضحت ان مملكة المسيح ليست من هذا العالم

إنجيل يوحنا 18: 36


أَجَابَ يَسُوعُ: «مَمْلَكَتِي لَيْسَتْ مِنْ هذَا الْعَالَمِ. لَوْ كَانَتْ مَمْلَكَتِي مِنْ هذَا الْعَالَمِ، لَكَانَ خُدَّامِي يُجَاهِدُونَ لِكَيْ لاَ أُسَلَّمَ إِلَى الْيَهُودِ. وَلكِنِ الآنَ لَيْسَتْ مَمْلَكَتِي مِنْ هُنَا».

وهذا جاء بوضوح ان مملكة المسيح هي دهرية سماوية وملكوت ابدي

سفر المزامير 45: 6


كُرْسِيُّكَ يَا اَللهُ إِلَى دَهْرِ الدُّهُورِ. قَضِيبُ اسْتِقَامَةٍ قَضِيبُ مُلْكِكَ.



سفر دانيال 2: 44


وَفِي أَيَّامِ هؤُلاَءِ الْمُلُوكِ، يُقِيمُ إِلهُ السَّمَاوَاتِ مَمْلَكَةً لَنْ تَنْقَرِضَ أَبَدًا، وَمَلِكُهَا لاَ يُتْرَكُ لِشَعْبٍ آخَرَ، وَتَسْحَقُ وَتُفْنِي كُلَّ هذِهِ الْمَمَالِكِ، وَهِيَ تَثْبُتُ إِلَى الأَبَدِ.



سفر دانيال 7: 14


فَأُعْطِيَ سُلْطَانًا وَمَجْدًا وَمَلَكُوتًا لِتَتَعَبَّدَ لَهُ كُلُّ الشُّعُوبِ وَالأُمَمِ وَالأَلْسِنَةِ. سُلْطَانُهُ سُلْطَانٌ أَبَدِيٌّ مَا لَنْ يَزُولَ، وَمَلَكُوتُهُ مَا لاَ يَنْقَرِضُ.

فالرب يسوع قال لليهود انه سيوضع في الأرض ثلاث أيام ثم يقيم جسده ويصعد وغيرها من التعبيرات ولكنهم كثيرا لم يفهموا واحيانا عندما كانوا يفهموا كانوا يعترضوا كما راينا في الأمثلة السابقة



مع ملاحظة شرحت سابقا في ملف

هل المسيح كان لا يتكلم بدون امثال ام كان يتكلم بدون امثال احيانا ؟ متي 13: 34 و متي 5 و 6 و 7 و مرقس 4: 33

ان الرب يسوع كان يكلم اليهود برموز وامثال اكثر ولكن تلاميذه كان يشرح لهم بشيء من التفصيل على قدر احتمالهم

إنجيل متى 13: 11


فَأَجَابَ وَقَالَ لَهُمْ: «لأَنَّهُ قَدْ أُعْطِيَ لَكُمْ أَنْ تَعْرِفُوا أَسْرَارَ مَلَكُوتِ السَّمَاوَاتِ، وَأَمَّا لأُولَئِكَ فَلَمْ يُعْطَ.



إنجيل مرقس 4: 11


فَقَالَ لَهُمْ: «قَدْ أُعْطِيَ لَكُمْ أَنْ تَعْرِفُوا سِرَّ مَلَكُوتِ اللهِ. وَأَمَّا الَّذِينَ هُمْ مِنْ خَارِجٍ فَبِالأَمْثَالِ يَكُونُ لَهُمْ كُلُّ شَيْءٍ،



إنجيل لوقا 8: 10


فَقَالَ: «لَكُمْ قَدْ أُعْطِيَ أَنْ تَعْرِفُوا أَسْرَارَ مَلَكُوتِ اللهِ، وَأَمَّا لِلْبَاقِينَ فَبِأَمْثَال، حَتَّى إِنَّهُمْ مُبْصِرِينَ لاَ يُبْصِرُونَ، وَسَامِعِينَ لاَ يَفْهَمُونَ.

ولهذا لان إعلانه كان أكثر وضوح لتلاميذه فاعتراض التلاميذ كان أوضح. ولكن أيضا اليهود اعترضوا في اشاراته عن الصلب.



ثالثا منطق الأسئلة هذه الخطأ

اكرر ما قلت سابقا في ملف

توضح خطأ اسلوب الاسئلة التي تعتمد على ما لم يذكر

أسلوب الاسئلة التي تعتمد على ما لم يذكر انه قيل او حدث هو قاعدة منطقية خطأ حتى في علم النقد الكلاسيكي التاريخي لأننا لا نعرف ان كان قيل ام لا هو فقط لم يذكر لان المكتوب هو ملخص. فافتراض انه لم يقال ثم الجزم بهذا الفرض ثم استخدام الجزم في نقد شيء هذا مخالف للمنطق. بمعنى تقول المسيح قال انه سيصلب في هذا العدد فكيف لا يعترضون. انت تفترض انهم لم يعترضوا لان العدد لم يذكر بالتفصيل رد فعل كل السامعين ومن منهم اعترض ومن منهم لم يعترض وهذا خطأ العدد ببساطة لم يذكر رد فعلهم

ثانيا هذا مخالف لواحدة من القواعد الأساسية لعلم الهرمنيوتكس وهي ما لم يقال لا يجب ان نفترضه. والقاعدة هذه لكي لا يفتح باب السفسطة الذي تستخدموه ولكن للأسف لا تكتفوا بالسفسطة ولكن التدليس والكذب الحلال للنصر والمعاريض الممدوحة

ثالثا أيضا حسب علم الاكسجيسس الأسلوب الروائي في سرد تاريخ

أولا لا يعلم عقيده ولكن يطبق ( قاين قتله اخيه لا يوجد فيها وصيه ولكن وصية القتل في جزء اخر لا تقتل )

ثانيا يسجل الحدث ولكن لا يسجل ما كان يجب ان يحدث ( قاين قتل اخيه ليس ما كان يجب ولكن ما حدث )

ثالثا تسجيل الحدث ليس معناه ان ننفزه او انه صحيح او ان هذا كل تفاصيل

رابعا هو يعلم عادة بطريقة غير مباشر ( امبلسيف )

فالاعتماد على هذا الخطأ المنطقي في الاعتراض على ما لم يقال في نفي الالوهية او الصلب او غيره هو يوضح عدم وجود دليل نفي حقيقي



والمجد لله دائما