«  الرجوع   طباعة  »







نبوة إشعياء 53 كاملة

والرد على شبهاتها



Holy_bible_1





فهرس



1 الرد على ادعاء ان إشعياء 53 تخالف بقية النبوات عن المسيا المنتصر

2 هل سياق الكلام في إشعياء من 50 الى 54 يوضح ان 53 ليس عن المسيح؟

3 هل النبوة عن المتألم هي عن انسان ام شعب إسرائيل وتعبير ضرب؟ إشعياء 53: 8

4 كيف يلقب المسيح بعبد اشعياء 53 واعمال 3 واعمال 4

5 هل تعبير عبدي في نبوة اشعياء تنكر انها نبوة عن صلب المسيح؟ اشعياء 53: 11

6 هل حرف لوقا نص اشعياء في نبوته عن خروف صامت امام الذي يجزه؟ اشعياء 53: 7

7 هل اشعياء تكلم عن شيئ حدث في الماضي في تعبيرات وضع وظلم وغيره ؟ اشعياء 53: 5

8 الرد على ادعاء ان بعض الالفاظ في نبوة إشعياء 53 مترجمة خطأ مثل آثامهم ويحمل واحزان وحزن ولأجل

9 هل إشعياء 53 ألقابه لا تنطبق الا على شعب اليهود مثل لقب عبدي بالمفرد وتقديم المعرفة وخروف للذبح والمخلص

10 هل إشعياء تكلم عن نبي يكون له ذريه بالمعني الحرفي؟ إشعياء 53: 10

11 هل المسيح كرمه ام جزر؟ يوحنا 15: 1 واشعياء 53: 2

12 هل تعبير تطول ايامه لا ينطبق على المسيح؟ إشعياء 53: 10

13 هل تعبير لم يفتح فاه توضح عدم انطباق نبوة إشعياء 53 على المسيح؟ إشعياء 53: 7

14 الرد على ادعاء ان ارض الاحياء في إشعياء 53 مقصود بها إسرائيل

15 هل اشعياء 53 نبوة عن رسول الاسلام؟ اشعياء 53

16 مفهوم اليهود عن إشعياء 53

17 هل العلامة اوريجانوس نادي بان المتألم في إشعياء 53 هو الشعب اليهودي؟

18 ان كان اليهود يعرفون من إشعياء 53 انه يجب ان يتألم فلماذا رفضوا اعلاناته للصلب؟

19 انطباق إشعياء 53 على الرب يسوع المسيح الناصري

20 إشعياء 53 يشهد عن يسوع المسيح بشهادة الاكواد









الرد على ادعاء ان إشعياء 53 تخالف بقية النبوات عن المسيا المنتصر.



الشبهة



يدعي البعض ان نبوة إشعياء 53 هي ليست عن المسيا ولكن عن شعب إسرائيل لأنها لا تتفق بل تخالف بقية النبوات التي تتكلم عن المسيا الملك العظيم المنتصر القوي

ويقول أحد الراباوات أن النبوات المسيانية لا تعتمد فقط على عدد او نبوة ولكن تتكرر بوضوح بنفس الطريقة ولكن هذه النبوة لا يوجد ما يؤيدها من نبوات اخرى عن الام المسيح والمسيحيين لا يمتلكون غيرها عن الام المسيح

أيضا ما يؤكد خطأ تفسيرها التالي

أ اشعياء 59: 25 يقول ان المسيح سياتي للذين تخلصوا من خطاياهم

ب بل أيضا الذبائح غير مطلوبة لو لا يوجد مذبح والتوبة كافية للخلاص

ج العهد القديم لم يقل ان بقتل كائن يحدث مغفرة ولكن هذا يشترط ان الانسان يكون غير قاصد ويوجد هيكل وتوبة

د ذبيحة المسيح مرفوضة لانها ذبيحة بشرية وأيضا لم يقدمها كاهن

ه الكتاب يرفض ان انسان برئ يقتل لاجل انسان مذنب

و نبوات العهد القديم توضح ان سيبنى الهيكل وستقدم فيه الذبائح المقبولة



الرد



الحقيقة ما يقوله هذا الراباي خطأ جملة وتفصيلا ولأسباب كثيرة باختصار في البداية (ولكن سأقدم تفصيل لكل نقطة)

أولا من الذي يدعي ان المسيح انهزم؟ الرب يسوع المسيح المنتصر بالفعل انتصر وبقوة على كل اعداؤه جنود الشر الروحية وخرج غالبا وليس فقط غلبهم بل غلب أقوى شيء في العالم وهو الموت وقال اين غلبتك يا هاوية.

ثانيا من قال ان نبوة إشعياء 53 لا تتفق مع نبوات انتصار المسيح؟

ثالثا هل كل النبوات تحتاج التكرار؟ بمعنى لو جاءت نبوة تفصيلية واضحة هل هي غير كافية؟ فمثلا دانيال في 9 لما يحدد بدقة السبعين أسبوع اليس هذه نبوة لوحدها كافية؟ فمن اين قاعدة ان النبوة لا بد ان تذكر عدة مرات؟ هذا كلام خطأ

رابعا من قال ان إشعياء 53 هي النبوة الوحيدة عن الام المسيح؟ وسأقدم هذا بأدلة كثيرة.

خامسا من اين اتى ان التوبة تخلص؟ التوبة بالفعل تقود للمغفرة ولكنها لا تخلص وسأشرح هذا بشيء من التفصيل

اما بقية النقاط التي ذكرت سأشرحها تباعا في هذا الملف

مع ملاحظة شيء في البداية. اليهود عندهم نبوات واضحة انها عن المسيا ولكن بعضها عن المسيح القوي الملك وبعضها عن الام المسيح. وحاول اليهود كثيرا في تاريخهم تربيط الاثنين لان النبوات لا تفهم بالكامل الا وقت تحقيقها. فاختلفت المدارس اليهودية في تفسير هذا فبعضهم قال ان المسيح سيحمل الالام وبعضهم وصل لدرجة ان قال ان هناك مسيحين الأول رجل الالام والثاني الملك القوي. بعد مجيء المسيح وانطباق كل هذه النبوات عليه بوضوح فاغلب اليهود امنوا به بعد قيامته ولكن قلة أصروا على الرفض وهؤلاء احفادهم هم اليهود الحاليين. هؤلاء أيضا تخبطوا في مفهوم النبوات وبخاصة انها ظهرت لهم مشكلة أخرى وهي انطباقها على المسيح فجاهدوا مثل راشي تفسيرها بطرق غريبة لابعادها عن المسيح. ووصل بعضهم ان يتمسك بنبوات الملك القوي فقط ويتجاهل تماما النبوات الواضحة عن الام المسيح ويحاول ان يقول انها تنطبق على ملك يهودي تاريخي في الماضي او على شعب إسرائيل او غيره المهم انكار انطباقها بدقة على المسيح. هذه الخلفية توضح لنا ما يقوله هذا الراباي الذي أقدم كلامه مع الرد

بعض التفصيل

أولا الرد على (يدعي البعض ان نبوة إشعياء 53 هي ليست عن المسيا ولكن عن شعب إسرائيل لأنها لا تتفق بل تخالف بقية النبوات التي تتكلم عن المسيا الملك العظيم المنتصر القوي)

الحقيقة نبوة اشعياء 53 تتفق أيضا مع انتصار المسيح

فالنبوة كما يتفق الجميع بما فيهم هذا الرابي تبدأ من اصحاح 52 عدد 13 وتبدأ يالانتصار والقوي والعلو

سفر اشعياء 52

52 :13 هوذا عبدي يعقل يتعالى ويرتقي ويتسامى جدا

فالنبوة تذكر نتيجة الامه انه في النهاية يتسامى جدا ويصعد منتصرا الى السماوات بعد انتصاره

بل اول تعبير يعقل هو نفس المعنى في

سفر اشعياء 11:

11 :1 و يخرج قضيب من جذع يسى و ينبت غصن من اصوله

11 :2 و يحل عليه روح الرب روح الحكمة و الفهم روح المشورة و القوة روح المعرفة و مخافة الرب

11 :3 و لذته تكون في مخافة الرب فلا يقضي بحسب نظر عينه و لا يحكم بحسب سمع اذنيه

11 :4 بل يقضي بالعدل للمساكين و يحكم بالانصاف لبائسي الارض و يضرب الارض بقضيب فمه و يميت المنافق بنفخة شفتيه

وأيضا نفس المعنى في

سفر إشعياء 42: 1


«هُوَذَا عَبْدِي الَّذِي أَعْضُدُهُ، مُخْتَارِي الَّذِي سُرَّتْ بِهِ نَفْسِي. وَضَعْتُ رُوحِي عَلَيْهِ فَيُخْرِجُ الْحَقَّ لِلأُمَمِ.

وأيضا يرتقي ويتسامى هذا نفس ما قاله

سفر المزامير 110: 1


قَالَ الرَّبُّ لِرَبِّي: «اجْلِسْ عَنْ يَمِينِي حَتَّى أَضَعَ أَعْدَاءَكَ مَوْطِئًا لِقَدَمَيْكَ».

فهو يتسامى ويجلس في يمين العظمة

وغيرها الكثير. فالنبوة قبل ان تذكر الالام ذكرت الانتصار والنهاية هي السمو وهذا ما حدث مع المسيح

رسالة بولس الرسول إلى أهل أفسس 1: 20


الَّذِي عَمِلَهُ فِي الْمَسِيحِ، إِذْ أَقَامَهُ مِنَ الأَمْوَاتِ، وَأَجْلَسَهُ عَنْ يَمِينِهِ فِي السَّمَاوِيَّاتِ،

وأيضا

رسالة بولس الرسول إلى العبرانيين 1: 3


الَّذِي، وَهُوَ بَهَاءُ مَجْدِهِ، وَرَسْمُ جَوْهَرِهِ، وَحَامِلٌ كُلَّ الأَشْيَاءِ بِكَلِمَةِ قُدْرَتِهِ، بَعْدَ مَا صَنَعَ بِنَفْسِهِ تَطْهِيرًا لِخَطَايَانَا، جَلَسَ فِي يَمِينِ الْعَظَمَةِ فِي الأَعَالِي،



أيضا النبوة في عدد 15 أيضا تتكلم عن انتصاره بوضوح

سفر اشعياء 52

52 :15 هكذا ينضح امما كثيرين من اجله يسد ملوك افواههم لانهم قد ابصروا ما لم يخبروا به و ما لم يسمعوه فهموه

فهو يقول الذي يتألم ولكنه في النهاية ينتصر هو ينضح امما كثيرة أي يرش عليهم للتطهير

وهذا أيضا ما قاله حزقيال في

سفر حزقيال 36: 25


وَأَرُشُّ عَلَيْكُمْ مَاءً طَاهِرًا فَتُطَهَّرُونَ. مِنْ كُلِّ نَجَاسَتِكُمْ وَمِنْ كُلِّ أَصْنَامِكُمْ أُطَهِّرُكُمْ.

وأيضا انتصاره والملوك يسد افواههم هو نفس ما قاله

سفر إشعياء 49: 7


هكَذَا قَالَ الرَّبُّ فَادِي إِسْرَائِيلَ، قُدُّوسُهُ، لِلْمُهَانِ النَّفْسِ، لِمَكْرُوهِ الأُمَّةِ، لِعَبْدِ الْمُتَسَلِّطِينَ: «يَنْظُرُ مُلُوكٌ فَيَقُومُونَ. رُؤَسَاءُ فَيَسْجُدُونَ. لأَجْلِ الرَّبِّ الَّذِي هُوَ أَمِينٌ، وَقُدُّوسِ إِسْرَائِيلَ الَّذِي قَدِ اخْتَارَكَ».

فالعبد المتألم المهان النهاية يكون ملوك يسجدون له

بل يؤكد داود في الكلام عن المسيا الذي يأتي من نسله

سفر المزامير 72

1 اَلَّلهُمَّ، أَعْطِ أَحْكَامَكَ لِلْمَلِكِ، وَبِرَّكَ لابْنِ الْمَلِكِ.
2
يَدِينُ شَعْبَكَ بِالْعَدْلِ، وَمَسَاكِينَكَ بِالْحَقِّ.
3
تَحْمِلُ الْجِبَالُ سَلاَمًا لِلشَّعْبِ، وَالآكَامُ بِالْبِرِّ.
4
يَقْضِي لِمَسَاكِينِ الشَّعْبِ. يُخَلِّصُ بَنِي الْبَائِسِينَ، وَيَسْحَقُ الظَّالِمَ.
5
يَخْشَوْنَكَ مَا دَامَتِ الشَّمْسُ، وَقُدَّامَ الْقَمَرِ إِلَى دَوْرٍ فَدَوْرٍ.
6
يَنْزِلُ مِثْلَ الْمَطَرِ عَلَى الْجُزَازِ، وَمِثْلَ الْغُيُوثِ الذَّارِفَةِ عَلَى الأَرْضِ.
7
يُشْرِقُ فِي أَيَّامِهِ الصِّدِّيقُ، وَكَثْرَةُ السَّلاَمِ إِلَى أَنْ يَضْمَحِلَّ الْقَمَرُ.
8
وَيَمْلِكُ مِنَ الْبَحْرِ إِلَى الْبَحْرِ، وَمِنَ النَّهْرِ إِلَى أَقَاصِي الأَرْضِ.
9
أَمَامَهُ تَجْثُو أَهْلُ الْبَرِّيَّةِ، وَأَعْدَاؤُهُ يَلْحَسُونَ التُّرَابَ.
10
مُلُوكُ تَرْشِيشَ وَالْجَزَائِرِ يُرْسِلُونَ تَقْدِمَةً. مُلُوكُ شَبَا وَسَبَأٍ يُقَدِّمُونَ هَدِيَّةً.
11
وَيَسْجُدُ لَهُ كُلُّ الْمُلُوكِ. كُلُّ الأُمَمِ تَتَعَبَّدُ لَهُ.

بل خطورة هذا المزمور انه يتكلم عن ابن داود المعبود الذي بعد استعلانه وانتصاره تتعبد له كل الأمم. فهل يليق ان نقول بعد الام إسرائيل وانتصار إسرائيل تعبد الشعوب شعب إسرائيل؟

وكل هذا يؤكد الانتصار بعد الالام والاهانة للمسيا



أيضا بعد الاعداد عن الالام يتكلم عن القوة والانتصار فيقول

سفر اشعياء 53: 10

أما الرب فسر بأن يسحقه بالحزن. إن جعل نفسه ذبيحة إثم يرى نسلا تطول أيامه ومسرة الرب بيده تنجح.

والنجاح هنا هو بعد ان يصبح ذبيحة ينتصر على التنين وهذا لفضا في

سفر اشعياء 51

9 اِسْتَيْقِظِي، اسْتَيْقِظِي! الْبَسِي قُوَّةً يَا ذِرَاعَ الرَّبِّ! اسْتَيْقِظِي كَمَا فِي أَيَّامِ الْقِدَمِ، كَمَا فِي الأَدْوَارِ الْقَدِيمَةِ. أَلَسْتِ أَنْتِ الْقَاطِعَةَ رَهَبَ، الطَّاعِنَةَ التِّنِّينَ؟

فبعد الالام الانتصار هو يكون على التنين

فالنبوة ليست فقط تتفق في الانتصار بل توضح ان بعد الالام يكون انتصار

فمن اين اتى هذا الراباي انها لا تتفق مع نبوات المسيا المنتصر؟



ثانيا الرد على (ويقول أحد الراباوات أن النبوات المسيانية لا تعتمد فقط على عدد او نبوة ولكن تتكرر بوضوح بنفس الطريقة ولكن هذه النبوة لا يوجد ما يؤيدها من نبوات اخرى عن الام المسيح والمسيحيين لا يمتلكون غيرها عن الام المسيح)

وكما قلت هل كل النبوات تحتاج التكرار؟ بمعنى لو جاءت نبوة تفصيلية واضحة هل هي غير كافية؟ فمثلا دانيال في 9 عندما يحدد بدقة السبعين أسبوع اليس هذه نبوة لوحدها كافية؟ فمن اين اتى الراباي بقاعدة ان النبوة لا بد ان تذكر عدة مرات؟ هذا كلام خطأ

ومن قال ان إشعياء 53 هي النبوة الوحيدة عن الام المسيح؟

قدمت هذا بأدلة كثيرة في ملف

نبوات العهد القديم كاملة مرتبة حسب أحداث حياة الرب يسوع المسيح

وأيضا في

ما هي الكتب وشواهد العهد القديم التي تتكلم عن موت الرب يسوع وقيامته

وامثلة قليلة من الكثير

يضربونه ويجلدوه ويتفلوا عليه

سفر إشعياء 50

50: 6 بذلت ظهري للضاربين وخذي للناتفين وجهي لم استر عن العار والبصق

ونعرف جيدا أن هذا لم يحدث مع إشعياء ولا مع شعب إسرائيل ولكن يتكلم بروح النبوة عن الام المسيح

الجلد قوي بالطريقة الرومانية التي ينتهي السيور بقطع عظمية مدببة ورصاص تسبب قطع عميق في الانسجة يشبه بالفعل الحرث على الظهر

سفر المزامير 129: 3


عَلَى ظَهْرِي حَرَثَ الْحُرَّاثُ. طَوَّلُوا أَتْلاَمَهُمْ».

فهل داود حدث معه هذا ام بوضوح الكلام نبوة عن جلد المسيح؟

نبوة اخري عن الامه وقت المحاكمة

سفر ايوب 16

16: 10 فغروا علي افواههم لطموني على فكي تعييرا تعاونوا علي جميعا

16: 11 دفعني الله الى الظالم و في ايدي الاشرار طرحني

وبالطبع نعرف ان هذا لم يحدث مع أيوب ولكنه يتكلم بالنبوة عن الرب يسوع المسيح

يصلبونه ويثقبون يديه ورجليه

سفر المزامير 22

22: 16 لانه قد احاطت بي كلاب جماعة من الاشرار اكتنفتني ثقبوا يدي ورجلي

وبالطبع نعلم جيدا أن هذا لم يحدث مع داود ولا شعب إسرائيل ولكن يتكلم في المزمور الشهير الذي يصف بدقة احداث الصلب

يسفكوا دمه الزكي

سفر اشعياء 59

59: 7 ارجلهم الى الشر تجري وتسرع الى سفك الدم الزكي افكارهم افكار اثم في طرقهم اغتصاب وسحق

59: 8 طريق السلام لم يعرفوه وليس في مسالكهم عدل جعلوا لانفسهم سبلا معوجة كل من يسير فيها لا يعرف سلاما

ويقول الدم الزكي معرف فهو لا يتكلم بطريقة عامة ولكن يحدد شخص محدد بذاته ان هو البار ويسفك دمه. ويحاكموه بطريقة غير عادلة

ويصلب ببسط اليدين

سفر إشعياء 25: 11


فَيَبْسِطُ يَدَيْهِ فِيهِ كَمَا يَبْسِطُ السَّابحُ لِيَسْبَحَ،

ويجرح في يديه

سفر زكريا 13

13: 6 فيقول له ما هذه الجروح في يديك فيقول هي التي جرحت بها في بيت احبائي

وأيضا نعرف ان هذا لم يحدث مع زكريا ولا شعب إسرائيل ولكن بالنبوة عن صلب المسيح بوضوح

المارة ينظرون يتفرسون فيه

سفر المزامير 22: 17


أُحْصِي كُلَّ عِظَامِي، وَهُمْ يَنْظُرُونَ وَيَتَفَرَّسُونَ فِيَّ.

وأيضا نعرف أن ان هذا لم يحدث مع داود ولكن بروح النبوة عن المسيح في مزمور الصلب

الماره يعايروه

سفر المزامير 102: 8

102: 8 اليوم كله عيرني اعدائي الحنقون علي حلفوا علي

بل بدقة اكثر انهم يعايرونه وهم ينغضون رؤوسهم

سفر المزامير 109

109: 25 و انا صرت عارا عندهم ينظرون الي و ينغضون رؤوسهم

وهذا انطبق بدقة وقت الصلب. وهذا لم يحدث لداود ولكن بالنبوة عن المسيح

ويحتقروه

سفر المزامير 22

22: 6 اما انا فدودة لا انسان عار عند البشر و محتقر الشعب

22: 7 كل الذين يرونني يستهزئون بي يفغرون الشفاه و ينغضون الراس قائلين

22: 8 اتكل على الرب فلينجه لينقذه لانه سر به

ونعرف ان داود لم يسفك دمه ولم يصير محتقر فهو بوضوح نبوة عن المسيح

وأيضا نبوة انهم يسخرون منه ويقولوا لو كان هو المسيح فلينقذه الله

سفر المزامير 22

22: 8 اتكل على الرب فلينجه لينقذه لانه سر به

والسخرية تكون بافواههم وقت نهايته

سفر المزامير 35

35: 21 فغروا علي افواههم قالوا هه هه قد رات اعيننا

فلا يصلح على داود لان داود لم يسخروا منه وقت موته بل بالنبوة على المسيح

ويدعوا ان الله تركه

سفر المزامير 71

71: 11 قائلين ان الله قد تركه الحقوه و امسكوه لانه لا منقذ له

يقول انه عطشان قبل الموت

سفر المزامير 22: 15


يَبِسَتْ مِثْلَ شَقْفَةٍ قُوَّتِي، وَلَصِقَ لِسَانِي بِحَنَكِي، وَإِلَى تُرَابِ الْمَوْتِ تَضَعُنِي.

يقدموا له مر وخل

سفر المزامير 69

69: 21 و يجعلون في طعامي علقما و في عطشي يسقونني خلا

ونعرف ان داود عمره ما قدم له مر او خل ولكن هذا بروح النبوة عن المسيح

ورغم هذا يصلي لاجل اعداؤه

سفر المزامير 109

109: 4 بدل محبتي يخاصمونني اما انا فصلاة

ويقترعون علي ثيابه

سفر المزامير 22

22: 18 يقسمون ثيابي بينهم و على لباسي يقترعون

يصرخ علي الصليب الهي الهي لما تركتني

سفر المزامير 22

22: 1 الهي الهي لماذا تركتني بعيدا عن خلاصي عن كلام زفيري

وهذا وقت تسليمه الروح

سفر المزامير 18

18: 4 اكتنفتني حبال الموت و سيول الهلاك افزعتني

18: 5 حبال الهاوية حاقت بي اشراك الموت انتشبت بي

18: 6 في ضيقي دعوت الرب و الى الهي صرخت

يصرخ ويسلم الروح ويستودعها في يد الاب

سفر المزامير 31

31: 5 في يدك استودع روحي فديتني يا رب اله الحق

وبالطبع لا يصلح على داود لان الله لم يفديه ذهب الى الهاوية كما قال هو عند موت ابنه

يموت وهو في منتصف عمره

سفر المزامير 89

89: 45 قصرت ايام شبابه غطيته بالخزي سلاه

جسده يصاب بكثرة من الضربات ويصير ينزف من أجزاء كثيرة مثل اناء متلف

سفر المزامير 31

31: 12 نسيت من القلب مثل الميت صرت مثل اناء متلف

يطعن في جنبه

سفر زكريا 12

12: 10 و افيض على بيت داود و على سكان اورشليم روح النعمة و التضرعات فينظرون الي الذي طعنوه و ينوحون عليه كنائح على وحيد له و يكونون في مرارة عليه كمن هو في مرارة على بكره

وبطعنه يصير جنبه ينبوع مفتوح

سفر زكريا 13

13: 1 في ذلك اليوم يكون ينبوع مفتوحا لبيت داود و لسكان اورشليم للخطية و للنجاسة

ولكن لا يكسر عظم منه

سفر المزامير 34

34: 20 يحفظ جميع عظامه واحد منها لا ينكسر

الطبيعه تضطرب لموته

الشمس تخفي شعاعها وقت ملكه على عود الصليب

سفر اشعياء

24: 23 و يخجل القمر و تخزى الشمس لان رب الجنود قد ملك في جبل صهيون و في اورشليم و قدام شيوخه مجد

وهذا بالطبع لم يحدث لاشعياء ولا لشعب اسرائيل

بل تتكرر لتأكيد انها عن المسيح

سفر عاموس 8: 9

8: 9 و يكون في ذلك اليوم يقول السيد الرب اني اغيب الشمس في الظهر و اقتم الارض في يوم نور

وتظهر مره ثانيه قبل المساء

سفر زكريا 14

14: 6 و يكون في ذلك اليوم انه لا يكون نور الدراري تنقبض

14: 7 و يكون يوم واحد معروف للرب لا نهار و لا ليل بل يحدث انه في وقت المساء يكون نور

بل تأكيد ان هذا الظلام عن الرب وليس شخص اخر

سفر عاموس 5

5: 20 اليس يوم الرب ظلاما لا نورا و قتاما لا نور له

جسده لا يفسد ولن يبقى في الهاوية بل يقوم

سفر المزامير 16: 10


لأَنَّكَ لَنْ تَتْرُكَ نَفْسِي فِي الْهَاوِيَةِ. لَنْ تَدَعَ تَقِيَّكَ يَرَى فَسَادًا.

سفر المزامير 30

30: 3 يا رب اصعدت من الهاوية نفسي احييتني من بين الهابطين في الجب

سفر المزامير 41

41: 10 اما انت يا رب فارحمني و اقمني فاجازيهم

وتحديدا في اليوم الثالث يقوم

سفر هوشع 6:

6: 2 يحيينا بعد يومين في اليوم الثالث يقيمنا فنحيا امامه

وهذه ليس قيامه له فقط بل قيامة لكل من يؤمن به

وبالطبع نعرف ان هوشع لم يقوم ولكن الكلام بروح النبوة عن المسيح

وينير للراقدين على الرجاء ويهزم الشياطين

سفر استير 11

11 ثم اشرق النور والشمس فارتفع المتواضعون وافترسوا المتجبرين

والمتجبر المتكبر هو الشيطان

ويخرج اسرى الرجاء

سفر اشعياء 49

49: 9 قائلا للاسرى اخرجوا للذين في الظلام اظهروا على الطرق يرعون و في كل الهضاب مرعاهم

ويذهب الي الجحيم ويخرج من في الحبس

سفر المزامير 68: 18


صَعِدْتَ إِلَى الْعَلاَءِ. سَبَيْتَ سَبْيًا. قَبِلْتَ عَطَايَا بَيْنَ النَّاسِ، وَأَيْضًا الْمُتَمَرِّدِينَ لِلسَّكَنِ أَيُّهَا الرَّبُّ الإِلهُ.

يقوم وقت الفجر

سفر هوشع 6

6: 3 لنعرف فلنتتبع لنعرف الرب خروجه يقين كالفجر ياتي الينا كالمطر كمطر متاخر يسقي الارض

ويبتلع حكم الموت

سفر اشعياء 25

25: 8 يبلع الموت الى الابد و يمسح السيد الرب الدموع عن كل الوجوه و ينزع عار شعبه عن كل الارض لان الرب قد تكلم

وهذا له وقت محدد في أسابيع دنيال السبعين

سفر دانيال 9

9: 27 و يثبت عهدا مع كثيرين في اسبوع واحد و في وسط الاسبوع يبطل الذبيحة و التقدمة و على جناح الارجاس مخرب حتى يتم و يصب المقضي على المخرب

بموته وقيامته يولد شعب جديد وهو شعب المسيح

سفر المزامير 22

31 يَأْتُونَ وَيُخْبِرُونَ بِبِرهِ شَعْبًا سَيُولَدُ بِأَنَّهُ قَدْ فَعَلَ.

الفداء يتم في صهيون

سفر اشعياء 59

59: 20 و ياتي الفادي الى صهيون و الى التائبين عن المعصية في يعقوب يقول الرب

ويعاقب الشيطان

سفر اشعياء 27

1 فِي ذلِكَ الْيَوْمِ يُعَاقِبُ الرَّبُّ بِسَيْفِهِ الْقَاسِي الْعَظِيمِ الشَّدِيدِ لَوِيَاثَانَ، الْحَيَّةَ الْهَارِبَةَ. لَوِيَاثَانَ الْحَيَّةَ الْمُتَحَوِّيَةَ، وَيَقْتُلُ التِّنِّينَ الَّذِي فِي الْبَحْرِ.
2
فِي ذلِكَ الْيَوْمِ غَنُّوا لِلْكَرْمَةِ الْمُشَتَهَاةِ:

بعد قيامته يصعد

سفر المزامير 24

24: 7 ارفعن ايتها الارتاج رؤوسكن و ارتفعن ايتها الابواب الدهريات فيدخل ملك المجد

والابواب الدهريات لا يفتح لملك ارضي بل لملك الملوك ولا يصلح لا على داود ولا على شعب إسرائيل

والكثير مع هذا اكتفي بهذه الأمثلة

فالعهد القديم المليء بالنبوات الدقيقة عن الرب يسوع المسيح وحياته والامه وصلبه وموته وقيامته وصعوده.

ولهذا يجب أن نفتخر بكتابنا لأنه لا يوجد عقيدة أخرى بها نبوات مكتوبة بهذه الدقة عن احداث حياة الذين يؤمنوا به قبل مجيؤه مثل المسيحية والكتاب المقدس



ثالثا الرد على (أ اشعياء 59: 20 يقول ان المسيح سياتي للذين تخلصوا من خطاياهم)

من اين اتى الراباي بهذا الادعاء؟ فلنقرأ ما يقوله اشعياء

سفر اشعياء 59:

59 :20 و ياتي الفادي الى صهيون و الى التائبين عن المعصية في يعقوب يقول الرب

إشعياء لا يقول تخلصوا من خطاياهم بل يتكلم عن التائبين أي يقدمون توبة عن معاصيهم ولكن يترجون الخلاص فالمسيح اتى يدفع كفارة خطايا ويقدم خلاص يناله الذين يقدمون توبة مرضية بإرادتهم

وما يؤكد هو نفس الاصحاح الذي يقول

59 :16 فراى انه ليس انسان و تحير من انه ليس شفيع فخلصت ذراعه لنفسه و بره هو عضده

59 :17 فلبس البر كدرع و خوذة الخلاص على راسه و لبس ثياب الانتقام كلباس و اكتسى بالغيرة كرداء

فلا يوجد شفيع كفاري للذين قدموا التوبة الا هو لا يوجد مخلص الا ذراع يهوه بنفسه



رابعا يكمل المشكك في نفس الاتجاه قائلا (ب بل أيضا الذبائح غير مطلوبة لو لا يوجد مذبح والتوبة كافية للخلاص) من اين اتى في الكتاب المقدس ان التوبة كافية للخلاص؟ مع ملاحظة الكلام ليس عن الخلاص من الأعداء بل الخلاص من الهاوية والموت

فيعقوب في اخر أيامه عندما يقول

سفر التكوين 49: 18


لِخَلاَصِكَ انْتَظَرْتُ يَا رَبُّ.

هل لم يكن يعلم ان التوبة كافية للخلاص؟

سفر المزامير 119: 123


كَلَّتْ عَيْنَايَ اشْتِيَاقًا إِلَى خَلاَصِكَ وَإِلَى كَلِمَةِ بِرِّكَ.

سفر المزامير 119: 174


اشْتَقْتُ إِلَى خَلاَصِكَ يَا رَبُّ، وَشَرِيعَتُكَ هِيَ لَذَّتِي.

سفر المزامير 71: 20


أَنْتَ الَّذِي أَرَيْتَنَا ضِيقَاتٍ كَثِيرَةً وَرَدِيئَةً، تَعُودُ فَتُحْيِينَا، وَمِنْ أَعْمَاقِ الأَرْضِ تَعُودُ فَتُصْعِدُنَا.

سفر المزامير 49: 15


إِنَّمَا اللهُ يَفْدِي نَفْسِي مِنْ يَدِ الْهَاوِيَةِ لأَنَّهُ يَأْخُذُنِي. سِلاَهْ.

فهل داود الذي يرجوا الفداء والخلاص لا يعرف ان التوبة تخلص؟

بل أيوب يقول بوضوح ان الاطلاق من الهاوية يحتاج فدية

سفر أيوب 33: 24


يَتَرَاَءَفُ عَلَيْهِ وَيَقُولُ: أُطْلِقُهُ عَنِ الْهُبُوطِ إِلَى الْحُفْرَةِ، قَدْ وَجَدْتُ فِدْيَةً.

هل الابرار في العهد القديم بالتوبة يخلصون من الهاوية؟ الكتاب لا يقول هذا بل يقول ان الرب هو الذي يفديهم من الهاوية ويخلصهم من الموت

سفر هوشع 13: 14


«مِنْ يَدِ الْهَاوِيَةِ أَفْدِيهِمْ. مِنَ الْمَوْتِ أُخَلِّصُهُمْ. أَيْنَ أَوْبَاؤُكَ يَا مَوْتُ؟ أَيْنَ شَوْكَتُكِ يَا هَاوِيَةُ؟ تَخْتَفِي النَّدَامَةُ عَنْ عَيْنَيَّ».

هل هوشع لم يكن يعرف ان التوبة كافية للخلاص؟ الكلام بوضوح ان الرب هو يفدي من الهاوية ويخلص من الموت.

بل الكتاب يقول بوضوح لكي يخلص من الموت يجب ان يبتلع الموت

سفر إشعياء 25: 8


يَبْلَعُ الْمَوْتَ إِلَى الأَبَدِ، وَيَمْسَحُ السَّيِّدُ الرَّبُّ الدُّمُوعَ عَنْ كُلِّ الْوُجُوهِ، وَيَنْزِعُ عَارَ شَعْبِهِ عَنْ كُلِّ الأَرْضِ، لأَنَّ الرَّبَّ قَدْ تَكَلَّمَ.

وشرحت هذا سابقا بالتفصيل في ملف

هل نزل المسيح الي الجحيم ليخرج الاباء واين كان مكانهم قبله ؟

فيقول الكتاب نبوه عن كسر الميثاق مع الموت

سفر اشعياء 28

28: 18 و يمحى عهدكم مع الموت و لا يثبت ميثاقكم مع الهاوية السوط الجارف اذا عبر تكونون له للدوس

والذي يفتح الهاويه هو الله فقط ويخلص بجسده وليس بمنحوتات

سفر اشعياء 42

42: 7 لتفتح عيون العمي لتخرج من الحبس الماسورين من بيت السجن الجالسين في الظلمة

42: 8 انا الرب هذا اسمي و مجدي لا اعطيه لاخر و لا تسبيحي للمنحوتات

سفر اشعياء 51

51: 14 سريعا يطلق المنحني و لا يموت في الجب و لا يعدم خبزه

والذي يفعل هذا هو المسيح

سفر اشعياء 61

61: 1 روح السيد الرب علي لان الرب مسحني لابشر المساكين ارسلني لاعصب منكسري القلب لانادي للمسبيين بالعتق و للماسورين بالاطلاق

نبوة عن ان الفداء سيكون بدمه

سفر زكريا 9

9: 11 و انت ايضا فاني بدم عهدك قد اطلقت اسراك من الجب الذي ليس فيه ماء

9: 12 ارجعوا الى الحصن يا اسرى الرجاء اليوم ايضا اصرح اني ارد عليك ضعفين

وأيضا شرحت في ملف

الرد على ادعاء ان ابرار العهد القديم ذهبوا للفردوس على حساب دم المسيح الذي يدفع

وباختصار شديد

الرب في العهد القديم يصفح ويغفر ويكفر بالفعل لمن يتوب ويقدم ذبائح

ولكن هل بذبائح حيوانية محى الصك لأبرار العهد القديم؟ بالطبع لا

هذا يخالف ما قاله معلمنا بولس الرسول في

رسالة بولس الرسول إلى أهل كولوسي 2:

13 وَإِذْ كُنْتُمْ أَمْوَاتًا فِي الْخَطَايَا وَغَلَفِ جَسَدِكُمْ، أَحْيَاكُمْ مَعَهُ، مُسَامِحًا لَكُمْ بِجَمِيعِ الْخَطَايَا،
14
إِذْ مَحَا الصَّكَّ الَّذِي عَلَيْنَا فِي الْفَرَائِضِ، الَّذِي كَانَ ضِدًّا لَنَا، وَقَدْ رَفَعَهُ مِنَ الْوَسَطِ مُسَمِّرًا إِيَّاهُ بِالصَّلِيبِ،

فهو يقول بوضوح ان بصلب المسيح محى الصك أي قبل صلبه هذا لم يكن مفعل

فالمسيح في العهد القديم يغفر ويصفح ولكنه لم يكن محى الصك

أيضا هل الرب اشترانا بدم الحيوانات؟ هذا غير مقبول فالرب لا يشتري بشر بحيوانات بل بدمه

سفر رؤيا يوحنا اللاهوتي 5: 9


وَهُمْ يَتَرَنَّمُونَ تَرْنِيمَةً جَدِيدَةً قَائِلِينَ: «مُسْتَحِقٌ أَنْتَ أَنْ تَأْخُذَ السِّفْرَ وَتَفْتَحَ خُتُومَهُ، لأَنَّكَ ذُبِحْتَ وَاشْتَرَيْتَنَا للهِ بِدَمِكَ مِنْ كُلِّ قَبِيلَةٍ وَلِسَانٍ وَشَعْبٍ وَأُمَّةٍ،

فالرب اشترانا بدمه الذي سفكه على عود الصليب وقبل هذا لم يكن اشترانا.

فكيف يعتقد البعض ان بدم ذبائح يشترينا المسيح؟ هل بدم ذبائح حيوانية يشتري الله البشر؟

أيضا هل الرب اقتنانا بدم الحيوانات؟

أيضا هذا يخالف الكتاب في

سفر أعمال الرسل 20: 28


اِحْتَرِزُوا إِذًا لأَنْفُسِكُمْ وَلِجَمِيعِ الرَّعِيَّةِ الَّتِي أَقَامَكُمُ الرُّوحُ الْقُدُسُ فِيهَا أَسَاقِفَةً، لِتَرْعَوْا كَنِيسَةَ اللهِ الَّتِي اقْتَنَاهَا بِدَمِهِ.