«  الرجوع   طباعة  »

علم الاثار يؤكد ما قاله الكتاب المقدس عن الفرعون شيشق



Holy_bible_1



تكلمت سابقا في ملف

علم الاثار يثبت صحة ما قاله الكتاب المقدس عصيون جابر وشيشق 1مل 22 و14

وفي هذا الملف ادلة أكثر على شيشق

شيشق ملك مصر وهو أول ملوك الأسرة 22 من ملوك مصر. حكم من عام 945-934 ق.م. عندما طلب سليمان قتل يربعام، هرب إلى مصر حيث كان في حمى شيشنق فرعون مصر (1 مل 6: 38 و7: 1 و9: 10 و24 و11: 27

وفي السنة الخامسة لرحبعام (1 مل 14: 25)، انتهز شيشق انقسام إسرائيل إلى دولتين بعد موت سليمان، وزحف إلى اليهودية، ونهب الهيكل (1 مل 14: 25 و26 و2 أخبار 12: 2-9).

شيشق هذا هو الذي استولى على اتراس الذهب من يربعام التي كان صنعها سليمان للهيكل

سفر الملوك الأول 14:

25 وَفِي السَّنَةِ الْخَامِسَةِ لِلْمَلِكِ رَحُبْعَامَ، صَعِدَ شِيشَقُ مَلِكُ مِصْرَ إِلَى أُورُشَلِيمَ،
26 وَأَخَذَ خَزَائِنَ بَيْتِ الرَّبِّ وَخَزَائِنَ بَيْتِ الْمَلِكِ، وَأَخَذَ كُلَّ شَيْءٍ. وَأَخَذَ جَمِيعَ أَتْرَاسِ الذَّهَبِ الَّتِي عَمِلَهَا سُلَيْمَانُ.

الدراسات المصرية وجدت فرعون باسم شيشنق الذي كان رئيس الشرطة وتزوج من العائلة الملكية ثم سيطر على العرش وبدا حملة توسعات واستعادة سيطرة مصر ومنها حملة الشام التي سجلها الكتاب المقدس واتى بذهب كثير اعطي له طلبا للرحمة

فهو احضر ذهب كثير من الذي كان جمعه داود وسليمان

وتوجد في الكرنك كتبة تشرح ما تم. ومن مجموع الأسرى الذين نقشت رسومهم على جدران الكرنك أسير تدل تقاطيع وجهه على أنه عبراني، وبجانبه كتب "مملكة يهوذا". وقد اكتشفت مقبرته وكما اكتشف جسمه المحنط من صان الحجر في الوجه البحري.

ولوحة شيشق المكتشفة سنة 1825 م

A. Shishak Inscription

In 1825 an inscription dating from 920 B.C. was found at the temple of Amon in Thebes (modern Luxor), Egypt which confirms this raid by Shishak. Shishak is said in the inscription to have destroyed many cities in Judah (and Israel) but Jerusalem is not among them.

هذا النقش لشيشق او شيشنق الفرعون من 945 الى 924 في ملوك الأول 11: 40 و14: 25 في نقشه الذي يشمل حملته العسكرية في فلسطين 924 ق م ونقشه هو الوجه الخارجي للحائط الجنوبي في معبد امون في الكرنك في طيبه

والمرجع

OROT, pp. 10, 31–32, 502 note 1; many references to him in Third, indexed on p. 520; Kenneth A. Kitchen, review of IBPSEE-J Hiphil 2 (2005), 

bottom of p. 3, which is briefly mentioned in “Sixteen,” p. 43 n. 22. (Note: The name of this pharaoh can be spelled Sheshonq or Shoshenq.)


وأيضا

Sheshonq is also referred to in a fragment of his victory stele discovered at Megiddo containing his cartouche. See

شيشنق أيضا اشير اليه في قطعة صغيرة عن انتصاره اكتشفت في مجيدو تحمل ختمه

Robert S. Lamon and Geoffrey M. Shipton, Megiddo I: Seasons of 1925–34, Strata I–V. (Oriental Institute Publications no. 42; Chicago: University of Chicago Press, 1939), pp. 60–61, fig. 70; Graham I. Davies, Megiddo (Cities of the Biblical World; Cambridge: Lutterworth Press, 1986), pp. 89 fig. 18, 90; OROT, p. 508 n. 68; IBP, p. 137 n. 119. (Note: The name of this pharaoh can be spelled Sheshonq or Shoshenq.)


Egyptian pharaohs had several names, including a throne name. It is known that the throne name of Sheshonq I, when translated into English, means, “Bright is the manifestation of Re, chosen of Amun/Re.” Sheshonq I’s inscription on the wall of the Temple of Amun at Karnak in Thebes (mentioned above) celebrates the victories of his military campaign in the Levant, thus presenting the possibility of his presence in that region. A small Egyptian scarab containing his exact throne name, discovered as a surface find at Khirbat Hamra Ifdan, now documents his presence at or near that location. This site is located along the Wadi Fidan, in the region of Faynan in southern Jordan.

الفراعنة المصريين لهم عدة أسماء منهم اسم التنصيب ومعروف ان اسم التمليك هو شيشنق 1 وعندما يترجم للإنجليزية يعني ظهور إضاءة رغ مختار امون رع. لوحة شيشنق 1 على حائط معبد امون في الكرنك طيبة كما اشير سابقا يحتفل بانتصارات حملته العسكرية في الشام وهذا يمثل احتمالية تواجده في هذه المنطقة. قطعة صغيرة مصرية تحتوي على اسم تمليكه بدقة اكتشفت كسطح وجد خربة حمرا

وصورة النقش



الان وثقت وجوده او بالقرب من هذا المكان. هذا الموقع يوجد عبر وادي فدان في منطقة الفينان في جنوب الأردن

As for the time period, disruption of copper production at Khirbet en-Nahas, also in the southern Levant, can be attributed to Sheshonq’s army, as determined by stratigraphy, high-precision radiocarbon dating, and an assemblage of Egyptian amulets dating to Sheshonq’s time. His army seems to have intentionally disrupted copper production, as is evident both at Khirbet en-Nahas and also at Khirbat Hamra Ifdan, where the scarab was discovered.

خربة النحاس

من هذا الوقت تعطيل انتاج النحاس في خربة النحاس أيضا في جنوب الشام ممكن يوعز لجيش شيشنق كما قدر بواسطة علم الطبقات، والترسيب وعمر الكربون المشع ونصب مصري يعود لزمن شيشنق. يبدو ان جيشه عن عمد عطل انتاج النحاس كما هو بدليل من خربة النحاس وأيضا خربة حمرا حيث اكتشف نقش.

As for the singularity of this name in this remote locale, it would have been notable to find any Egyptian scarab there, much less one containing the throne name of this conquering Pharaoh; this unique discovery admits no confusion with another person.

كما من هذا الاسم الوحيد في المناطق النائية فيكون ملاحظ ان يوجد أي نقش مصري هناك واقل من هذا واحد يحتوى على اسم تملك لهذا الفرعون الغازي. هذا الاكتشاف المميز يقر بعد وجود أي لخبطة مع أي شخص اخر

Thomas E. Levy, Stefan Münger, and Mohammad Najjar, “A Newly Discovered Scarab of Sheshonq I: Recent Iron Age Explorations in Southern Jordan. Antiquity Project Gallery,” Antiquity (2014);

http://journal.antiquity.ac.uk/projgall/levy341

فكالعادة علم الاثار والاكتشافات التاريخية الاثرية تؤكد دقة الكتاب المقدس وكل ما تكلم عنه من معلومات وأسماء وتؤكد ان الكتاب المقدس كتب اثناء الاحداث بدقة



والمجد لله دائما