«  الرجوع   طباعة  »

هل أخطأ الكتاب وقال ان الأرض مبسوطة على المياه؟ مزامير 136 واشعياء 24 و42 و44



Holy_bible_1



الشبهة



يقول الكتاب المقدس لفظا مزامير 136\6 الباسط الارض على المياه لان الى الابد رحمته

الا يعني هذا لفظا ان الكتاب المقدس ينادي بأن الأرض مسطحة؟



الرد



الحقيقة من يمسك هذا العدد ويدعي معنى خطا ثم يدعي ان هذا هو مفهوم الكتاب فهو مخطئ لان الكتاب واضح جدا في كلامه عن كروية الأرض وشرحت هذا تفصيلا في

الجالس على كرة الارض

وكما وضحت باختصار بعض الاعداد

سفر اشعياء 40

22 الْجَالِسُ عَلَى كُرَةِ الأَرْضِ وَسُكَّانُهَا كَالْجُنْدُبِ. الَّذِي يَنْشُرُ السَّمَاوَاتِ كَسَرَادِقَ وَيَبْسُطُهَا كَخَيْمَةٍ لِلسَّكَنِ.



سفر إشعياء 41: 9

الَّذِي أَمْسَكْتُهُ مِنْ أَطْرَافِ الأَرْضِ، وَمِنْ أَقْطَارِهَا دَعَوْتُهُ، وَقُلْتُ لَكَ: أَنْتَ عَبْدِيَ. اخْتَرْتُكَ وَلَمْ أَرْفُضْكَ.



سفر أيوب 26: 7

يَمُدُّ الشَّمَالَ عَلَى الْخَلاَءِ، وَيُعَلِّقُ الأَرْضَ عَلَى لاَ شَيْءٍ.

وغيرهم الكثير

ولكن بالنسبة لهذا العدد الذي تكلم عنه المشكك

سفر المزامير 136

136 :6 الباسط الارض على المياه لان الى الابد رحمته

ونفس المعنى عددين اخرين

سفر إشعياء 42: 5


هكَذَا يَقُولُ اللهُ الرَّبُّ، خَالِقُ السَّمَاوَاتِ وَنَاشِرُهَا، بَاسِطُ الأَرْضِ وَنَتَائِجِهَا، مُعْطِي الشَّعْبِ عَلَيْهَا نَسَمَةً، وَالسَّاكِنِينَ فِيهَا رُوحًا:


سفر إشعياء 44: 24


هكَذَا يَقُولُ الرَّبُّ فَادِيكَ وَجَابِلُكَ مِنَ الْبَطْنِ: «أَنَا الرَّبُّ صَانِعٌ كُلَّ شَيْءٍ، نَاشِرٌ السَّمَاوَاتِ وَحْدِي، بَاسِطٌ الأَرْضَ. مَنْ مَعِي؟



أولا ندرس لغويا ما يقول في عجالة

لفظ باسط هو في العبري

H7554

רקע

râqa

raw-kah'

A primitive root; to pound the earth (as a sign of passion); by analogy to expand (by hammering); by implication to overlay (with thin sheets of metal): - beat, make broad, spread abroad (forth, over, out, into plates), stamp, stretch.

جذر بدائي بمعنى خفق الارض كعلامة على العاطفة وبالقياس توسع بالطرق وبتطبيق تغطية بصفيحة رقيقة من المعدن: يضرب يجعل واسع ينشر للخارج امام فوق خارج الى الواح ختم بسط

فالكلمة لا تتكلم عن لا تسطح الارض ولا الكرة الارضية اصلا ولكن تتكلم فرد شريحة معدن فوق شيء عن طريق الطرق فهو هنا يتكلم عن فرد اليابسة على سطح المياه عن طريق طرقها او ضغطها

وايضا ما يؤكده كثير من القواميس على سبيل المثال كلمات الكتاب

H7554


ָרַקע

rāqa: A verb meaning to beat, to stamp, to stretch out. The fundamental picture is that of a smith pounding a piece of metal that in turn causes the metal to spread out as it flattens. This word conveys the action of flattening metal for some specific use (Exo_39:3); stamping one's foot on the ground as a symbol of displeasure (Eze_6:11); the laying out of the earth in creation (Isa_42:5); and the flattening of an enemy (2Sa_22:43).

وبالفعل استخدامها عن فرد شرائح الذهب بالطرق لتغطية جسم مجسم

سفر الخروج 39: 3


وَمَدُّوا الذَّهَبَ صَفَائِحَ وَقَدُّوهَا خُيُوطًا لِيَصْنَعُوهَا فِي وَسَطِ الأَسْمَانْجُونِيِّ وَالأُرْجُوَانِ وَالْقِرْمِزِ وَالْبُوصِ، صَنْعَةَ الْمُوَشِّي.

وايضا

سفر إشعياء 40: 19


اَلصَّنَمُ يَسْبِكُهُ الصَّانِعُ، وَالصَّائِغُ يُغَشِّيهِ بِذَهَبٍ وَيَصُوغُ سَلاَسِلَ فِضَّةٍ.

فهذا التعبير هو يقصد به ان اليابسة (القارات) انبسطت على المياه لان في البداية الارض كانت مغطاه بالمياه وقت ما خلقت ثم بعد هذا ظهرت اليابسة وانبسطت على المياه

وهذا ما يقوله سفر التكوين 1

1 :2 و كانت الارض خربة و خالية و على وجه الغمر ظلمة و روح الله يرف على وجه المياه

1 :3 و قال الله ليكن نور فكان نور

1 :4 و راى الله النور انه حسن و فصل الله بين النور و الظلمة

1 :5 و دعا الله النور نهارا و الظلمة دعاها ليلا و كان مساء و كان صباح يوما واحدا

1 :6 و قال الله ليكن جلد في وسط المياه و ليكن فاصلا بين مياه و مياه

1 :7 فعمل الله الجلد و فصل بين المياه التي تحت الجلد و المياه التي فوق الجلد و كان كذلك

1 :8 و دعا الله الجلد سماء و كان مساء و كان صباح يوما ثانيا

1 :9 و قال الله لتجتمع المياه تحت السماء الى مكان واحد و لتظهر اليابسة و كان كذلك

1 :10 و دعا الله اليابسة ارضا و مجتمع المياه دعاه بحارا و راى الله ذلك انه حسن

فكما قلت العدد يتكلم عن ظهور اليابسة فوق المياه

وقد شرحت سابقا وجود كم ضخم من المياه الجوفية في الأرض مما يثبت ان الطبقة القارية بالفعل فوق المياه

اكتشاف ماسة تؤكد ان الارض نشأت مغطاة بالمياه ومليئة بالمياه في الداخل. أي تؤكد الأرض لم تتكون من معادن منصهرة وبدأت تبرد تدريجيا ولكن خلقت معتدلة الحرارة مليئة بالمياه

Rare Diamond Reveals Earth's Interior is All Wet

http://ph.news.yahoo.com/rare-diamond-reveals-earths-interior-wet-181429521.html

http://www.smh.com.au/technology/sci-tech/earth-has-a-secret-reservoir-of-water-scientists-say-20140313-34nel.html



وايضا اكتشاف وجود مياه ثلاث اضعاف المحيطات داخل الارض

http://www.newscientist.com/article/dn25723-massive-ocean-discovered-towards-earths-core.html#.U6VvIU0U_kJ

https://www.youtube.com/watch?v=sD9ZGt9UA-U

http://www.ryot.org/giant-underground-ocean-center-of-the-earth/720781

http://www.foxnews.com/science/2012/12/12/archaeologist-claims-evidence-noahs-biblical-flood/?intcmp=features

واخر احدث منه وهو اكتشاف ما يشير الي وجود محيطات عملاقة في باطن الأرض (ينابيع الغمر)

http://www.bbc.com/future/story/20141029-are-oceans-hiding-inside-earth

وغيرها الكثير الذي يؤكد ان الأرض لم تبدا منصهرة وتبرد بل بدأت كتلة معتدلة الحرارة مغطاة بالمياه تماما وبعد هذا ظهرت اليابسة مبسوطة فوق هذه المياه

وهذا ما يتكلم عنه

وأيضا اعداد مماثلة تشرح ان اليابسة مثبتة رغم كل هذه المياه

سفر إشعياء 51: 13


وَتَنْسَى الرَّبَّ صَانِعَكَ، بَاسِطَ السَّمَاوَاتِ وَمُؤَسِّسَ الأَرْضِ، وَتَفْزَعُ دَائِمًا كُلَّ يَوْمٍ مِنْ غَضَبِ الْمُضَايِقِ عِنْدَمَا هَيَّأَ لِلإِهْلاَكِ. وَأَيْنَ غَضَبُ الْمُضَايِقِ؟


سفر زكريا 12: 1


وَحْيُ كَلاَمِ الرَّبِّ عَلَى إِسْرَائِيلَ. يَقُولُ الرَّبُّ بَاسِطُ السَّمَاوَاتِ وَمُؤَسِّسُ الأَرْضِ وَجَابِلُ رُوحِ الإِنْسَانِ فِي دَاخِلِهِ:



فاعتقد تأكدنا ان تعبير الباسط الأرض هو تعبير عن اليابسة فوق هذه المياه الضخمة



وذكرت اعداد عن كروية الارض. ولكن اضيف عدد اخر غير واضح في الترجمة العربي وهو

سفر إشعياء

24 :20 ترنحت الارض ترنحا كالسكران وتدلدلت كالعرزال وثقل عليها ذنبها فسقطت ولا تعود تقوم

تعبير تدلدلت كالعزرال

العزرال او ميلوناه מלונה هو الكوخ او ما يسمى cottage أي مبنى صغير مكعب او شبه كروي من الجريد

أي يشبهها بكوخ مترنح وليس بقرص او طبق. وهذا يؤكد ان كلام الكتاب عن كروية الأرض



واكتفي بهذا القدر



والمجد لله دائما