«  الرجوع   طباعة  »

ما معنى اذياله تملا الهيكل إشعياء 6: 1



Holy_bible_1

15/11/2018



الشبهة



يصفون الله له اذيل

Is:6:1: 1. في سنة وفاة عزيا الملك رأيت السيد جالسا على كرسي عال ومرتفع وأذياله تملأ الهيكل

الا لعنة الله على الظالمين يصفون الله بهذه الصفات ... ما تأثير هذه الصفات على ضعاف العقول ماذا يفكرون ماهذا الدين ... (سُبْحَانَ اللَّهِ عَمَّا يَصِفُونَ)



الرد



الحقيقة لا اعرف كيف أصف تدني الفكر لدى بعض المشككين فالكلام ليس عن ذيل tail بل عن طرف الثوب train.

وندرس معا الموضوع لغويا وسياق الكلام

كلمة اذيال وهي جمع كلمة شول

قاموس برون

H7757

שׁוּל

shûl

BDB Definition:

1) skirt (of robe)

1a) of high priest’s robe

1b) of God’s train, city as woman, ignominy, defilement (figuratively)

Part of Speech: noun masculine

A Related Word by BDB/Strong’s Number: from an unused root meaning to hang down

Same Word by TWOT Number: 2346a

طرف العباءة (ذيل الرداء)

طرف عباءة رئيس الكهنة

أطراف شال ....

اسم مذكر من جذر غير مستخدم بمعنى معلق لأسفل

قاموس كلمات الكتاب المقدس

H7757

שׁוּל

šûl: A masculine noun meaning a hem, a skirt or the train of a robe. It refers to a border or edge on a garment or a piece of cloth. It indicates the decorated hem of the high priest's robe (Exo_28:33-34; Exo_39:24-26). It is used figuratively of the hem of the Lord's royal garment (Isa_6:1). It indicates more generally an entire skirt, a garment extending from a person's waist down (Jer_13:22, Jer_13:26). It figuratively indicates the skirts of Israel (Lam_1:9; Nah_3:5).

اذم مذكر يعني هدب او حاشية الرداء طرف او هدب العباءة. هي تشير الى حافة او طرف في رداء او قطعة ملابس. وهي تعني زينة هدب لعباءة رئيس الكهنة خر 28: 33-34 وخر 39: 24-26. وتستخدم مجازيا لهدب عباءة الرب الملوكية إشعياء 6: 1. وتعني أكثر بطريقة عامة العباءة بالكامل ورداء ممتد من منتصف الشخص لأسفل ار 13: 22 وار 13: 26. ومجازيا تعطي انطباع عباءة إسرائيل مر 1: 9 ونح 3: 5.

والكلمة أتت بالجمع لأنها تعني اطراف الرداء وليس

فاعتقد اتضح جليا ان الكلمة تعني هدب العباءة أي طرفها

وفي هذا العدد تعني طرف العباءة الملوكية

استخدامات الكلمة في الاعداد

كما شرح قاموس كلمات الكتاب المقدس هي استخدمت بهذه المعاني

فبالفعل الكلمة استخدمت 11 مرة كلهم بمعنى هدب العباءة وامثلة لهذا

سفر الخروج 28: 33

وَتَصْنَعُ عَلَى أَذْيَالِهَا رُمَّانَاتٍ مِنْ أَسْمَانْجُونِيٍّ وَأُرْجُوانٍ وَقِرْمِزٍ، عَلَى أَذْيَالِهَا حَوَالَيْهَا، وَجَلاَجِلَ مِنْ ذَهَبٍ بَيْنَهَا حَوَالَيْهَا.

سفر الخروج 28: 34

جُلْجُلَ ذَهَبٍ وَرُمَّانَةً، جُلْجُلَ ذَهَبٍ وَرُمَّانَةً، عَلَى أَذْيَالِ الْجُبَّةِ حَوَالَيْهَا.

سفر الخروج 39: 24

وَصَنَعُوا عَلَى أَذْيَالِ الْجُبَّةِ رُمَّانَاتٍ مِنْ أَسْمَانْجُونِيٍّ وَأُرْجُوَانٍ وَقِرْمِزٍ مَبْرُومٍ.

سفر الخروج 39: 25

وَصَنَعُوا جَلاَجِلَ مِنْ ذَهَبٍ نَقِيٍّ، وَجَعَلُوا الْجَلاَجِلَ فِي وَسَطِ الرُّمَّانَاتِ عَلَى أَذْيَالِ الْجُبَّةِ حَوَالَيْهَا فِي وَسَطِ الرُّمَّانَاتِ.

سفر الخروج 39: 26

جُلْجُلٌ وَرُمَّانَةٌ. جُلْجُلٌ وَرُمَّانَةٌ. عَلَى أَذْيَالِ الْجُبَّةِ حَوَالَيْهَا لِلْخِدْمَةِ، كَمَا أَمَرَ الرَّبُّ مُوسَى.

سفر مراثي إرميا 1: 9

نَجَاسَتُهَا فِي أَذْيَالِهَا. لَمْ تَذْكُرْ آخِرَتَهَا وَقَدِ انْحَطَّتِ انْحِطَاطًا عَجِيبًا. لَيْسَ لَهَا مُعَزّ. «انْظُرْ يَا رَبُّ إِلَى مَذَلَّتِي لأَنَّ الْعَدُوَّ قَدْ تَعَظَّمَ».



اما عن سياق الكلام

سفر إشعياء 6

6 :1 في سنة وفاة عزيا الملك رايت السيد جالسا على كرسي عال و مرتفع و اذياله تملا الهيكل

هذه رؤيا يراها إشعياء فلا الرب ولا الملائكة هم كائنات مرئية بل كائنات روحية فهذه ليست أشياء مادية

بل هي لها بعد مسياني رأيت السيد = هو المسيح قبل التجسد فالله لم يره أحد قط (يو 1: 18) وهذا ما نسميه ظهور للمسيح. لكن إشعياء لم يري مجد لاهوت الله، فهذا لا يراه أحد ويعيش. كرسي عالٍ = إشعياء رأي المسيح علي عرشه فهو الملك الحقيقي لشعبه. والجلوس رمز للاستقرار فهو الملك العظيم الذي لا يتزعزع ملكه أبدًا وهو عالٍ فالرب عال ومرتفع وأفكاره تعلو علي أفكار البشر، وهو مرتفع فوق السموات.

وأذياله تملأ الهيكل = ربما تشير هذه إلي هيبته ورهبته التي ملأت المكان وقد يكون إشعياء في ذلك الوقت داخل الهيكل يصلي لما رأي هذه الرؤيا. ولكن إذا رجعنا إلي (را 3:9) نري أن بسط ذيل الثوب من بوعز علي راعوث تعني أنه سيحميها وأنه هو وليها. وتكون رؤيا إشعياء هنا تشير لأن الله قبل شعبه كعروس له تتحد معه يحميها ويرعاها ويفديها كولي. ونلاحظ أنه طالما كان مجد الله في هيكله لا يستطيع إنسان أن يعتدي عليه ولكن إن فارق مجد الله هيكله (حز 10: 4 + 10: 18، 19 + 11: 22، 23) داسه البابليون.

6 :2 السرافيم واقفون فوقه لكل واحد ستة اجنحة باثنين يغطي وجهه و باثنين يغطي رجليه و باثنين يطير

لسرافيم = معناها المتوهجون الذين منظرهم ساطع كلهيب النار، هم الملائكة المشتعلون حبا، وهم واقفون للتسبيح فهذا هو عملهم وهذا سيكون عملنا في السماء. الله جالس أما هم فوقوف مستعدين للخدمة. وهذه الأجنحة رمزية فمعني يغطي وجهه = أنه لا يحتمل نور وعظمة مجد الله ولا يدرك كل البهاء الإلهي. ويغطي رجليه = تشير للخشوع والاحترام والحياء. ويطير = هذه تشير لاستعدادهم لأداء أي خدمة سريعًا.

6 :3 و هذا نادى ذاك و قال قدوس قدوس قدوس رب الجنود مجده ملء كل الارض

الثلاث تقديسات تشير للثالوث القدوس

كل الأرض = وليس إسرائيل فقط، رب الجنود = أي السمائيين والأرضيين ونلاحظ أن لفظ رب جاء بالجمع في إشارة للثالوث

فعرفنا ان كل سياق الكلام رمزي عن ملكوت المسيح ولا يوجد وصف للذي تخيله المشكك



والمجد لله دائما