مقدمة النقد النصي الجزء السادس عشر مخطوطة واشنطون



Holy_bible_1



المخطوطة الفريريانية أو الواشنطينية

( Codex Freerianus or Washington Codex)

هي موجوده في معرض فرير في واشنطون دي سي برقم 274

وقيل انها ترجع إلى القرن الرابع أو القرن الخامس الميلادي، وهي مكونه من 187 ورقه كل منها يحتوي علي 30 سطر تقريبا في عمود واحد وبها الاربعة اناجيل وهي حجمها 21* 14 سم ومعها غلاف خشبي ملون

ويبدوا عليها انها تمت مراجعتها لان بها بعض التصحيحات

هي تحتوي علي الاربع اناجيل فيما عدا اجزاء قليله مفقودة مثل مر 15: 13-38 و يوحنا 14: 27-16: 7 ويقال ان يوحنا 1: 1 – 5: 11 اعيد كتابته مره اخري حديثا لان القديم كان قد تاكل

قال الباحثين ان اشترك في كتابتها ناسخين من اكثر من مخطوطه وليس من مصدر واحد وهي في معظمها بيزطيه ( النص التقليدي ) فيما عدا اجزاء قليلة من النص الاسكندري في يوحنا اضيفت فيما بعد بدلا من اجزاء تاكلت فهي خليط في هذا الجزء من يوحنا 1-5

وبها نهاية انجيل مرقس البشير كاملة

محفوظة في قسم فرير للفن في معهد سيمشسونيان في واشنطن دي سي ويرمز لها بالرمز " W(032) " وهي مثل المخطوطة "D" تضم الأناجيل الأربعة بالترتيب الغربي (أي متى ـ يوحنا ـ لوقا ـ مرقس).

وهذه المخطوطه اكتشفت سنة 1906 في بعض الخرابات القديمة في ديميت مصر وحصل عليها مهرب اثار اسمه الشيخ علي وباعها الي تشارلز لانج فرير الامريكي جامع الاثار الذي عرف قيمتها ووصلت الي هنري ساندرس الذي اودعها في جامعة ميسشيجان سنة 1912 م

وهي قدرها باحثي النقد النصي زمنيا باخر القرن الرابع بداية الخامس وهذا بناء علي اسلوب الخط وايضا الاختصارات

وهذا من نهاية القرن الرابع ولكن لم يقدم بحث كامل دقيق في تحديد نوع الخط كما ذكرت دائرة المعارف النقدية

As with all the major uncials, no attempt is made to compile a complete bibliography.

ولكن المفاجئة الحديثه ان باحثي الاثار قدموا ادله مؤكده تقريبا ان المدينه التي اكتشفوا المخطوطه مدفونه في انقاضها هدمت تماما وتدمرت عن اخرها سنة 200 ميلاديه تقريبا

Soknopaiou Nesos (Dimet)

وهي قريبه من بحيرة قارون

اذا هذه المخطوطه حسب علم الاثار كتبت قبل سنة 200 م بفتره لكي تدفن سنة 200 م في

المنطقه التي بدا التنقيب فيها سنة 2001 م



وهذا ما اثبته دكتور ودارد استاذ بجامعة اكلوهاما

وهو في كتابه اكتشاف الاناجيل من القرن الاول

بل وحدد من الختم الارامي الذي يوجد بها بانها كتبت تحديدا سنة 74 م



وفي السبعينيات من القرن الاول كان المسيحيين يارخون كتاباتهم باسلوب ارامي يوناني وهي علامه صغيره ولكن لازالت مقرواه حتي الان وهذا لكي يخفوا كتاباتهم من الاضطهاد الوثني ضد المسيحية

ونري في انجيل لوقا من هذه المخطوطة يوجد الختم الارامي الذي حسب بحث الكاتب يعود الي سنة 74 م

وصورة الصفحة

وصورة الختم

وهو مقلوب وصورته مصوره بالوان مختلفة

فهو

a
      n 
        f
     h
 
 srA  

 


وكما فسردكتور ودارد ان

H f n a هي هفنا هي انتيوخ

واس ار ايه srA هي سوريه

فقال هي انتيوخ السوري وقال انه هذا يرجع الي سنة 73 الي 74 م وهو التاريخ الذي كان يستخدم فيه هذا النوع من الاختام

وبالطبع هو تسائل وقال كيف يكون هناك ختم ارامي من القرن الاول وتحديدا 74 م علي مخطوطه دفنت قبل سنة 200 م في انقاض مدينه تهدمت تماما سنة 200 م الا لو كانت كتبت في هذا الزمان

وهو درس عدة اختام اخري منها في انجيل متي

وبتكبير

وهو يقول ان هذا الختم

يشير الي سنة 821 رومانية اي 67 م

هو يضيف ايضا ان الاحتمال ان يكون برنابا حمل نسخه من كتابات متي ويوحنا ولوقا ومرقس من القرن الاول الميلادي واتي بها الي مصر ولسبب او اخر استقرت هذه النسخه في هذا المكان ثم دفنت سنة 200 م

المخطوطه نوع نصها في اغلبه تقليدي اي بيزنطي فمتي كله تقريبا هو القراءه التقليديه المعروفه

انجيل مرقس 1-5 يميل الي الغربي و 6-16 يميل الي القيصري

لوقا 1 -8 يميل الي الاسكندري وبقية لوقا تقليدي نقي

يوحنا من 5 الي النهاية هو تقليدي ولكن بداية يوحنا الي 5 هو مكتوب بخط حديث لان القديم تاكل

وهو يقول ان هذه المخطوطة تقضي تماما علي افتراضيه الاصل المخفي كيو

Quelle

الذي ادعي البعض انه الاصل الذي نقل منه المبشرين الثلاثه متي ومرقس ولوقا لان لا يوجد شيئ اسمه الاصل لان الاصل واول انجيل كتب هو متي البشير ثم كتب يوحنا ثم لوقا ثم مرقس او يكون متي اولا ثم مرقس ثم لوقا ثم يوحنا ولكن تم تجميع انجيلي التلميذين معا وتجميع انجيلي الرسولين معا

وصورة القديس مرقس والقديس لوقا

ولو صح كلامه تكون هذه الايقونه هي ايقونه مرسومه بالفعل لمرقس البشير ولوقا البشير وهذه هي صورتهما التي قد تكون حقيقية

وصورة القديسين متي ويوحنا

وقام دكتور ودارد بتحليل لصورة القديس متي وقدم اشياء عجيبة وهي

قال ان صور القديسين تحتوي علي كتابات بطريقه غير مباشرة كالاتي

وقال ان اسفل الصوره يسار

ميم تاف واو

وهو العبري لمتي

وهذا غير دقيق الي حد ما لان اسم متي العبري

מתּתיהוּ מתּתיה

mattithyâh mattithyâhû

متيثياه اي عطية يهوه

ولو عطية فقط

מתּת

mattâth

يكون الحرف الثالث تاف ايضا

الجزء الثاني وهو اعلي الصوره في الجانب الايمن

قال انهم اربعة حروف يوناني

وتعني ليوي اي لاوي وهذا اسم متي في لوقا 5: 27 بدون سجما وهو ياتي بسجما او بدون

وقال ان عند الكتف حرف مي واسفلها الفا ودائرة الكتاب هي سجما وبعدها سيجما اخري ثم ايتا بين اليدين وهو جزء من ماثيو ( هو في الانجيل ماثياس )

وعمل تحليل مشابه في صورة القديس مرقس والقديس لوقا وقال انه مكتوب علي روب القديس لوقا بالعبري ما هو يساوي

zkH

التي تعني 827 رومانية اي 73 م

والحقيقه هذه الاختام والارقام لا استطيع ان اقول رائي فيها فلا اقبلها ولا ارفضها بطريقه مطلقة



ويلاحظ في ترتيب الاناجيل في المخطوطة هو متي يوحنا لوقا مرقس مرقمه بترقيم ارامي والبعض بدأ يقول هذا هو ترتيب زمن الكتابة للاربع اناجيل وبدات تظهر دراسات تغير الفكره عن تاريخ كتابة الاناجيل ان متي بدأ كتابة انجيله 37 م وانتهي منه 43 م وكان منتشر قبل سنة 67 م لانه وجد في مخطوطات قمران

امر اخر مهم وهو ان خط المخطوطة مكتوب بقلم خشبي وليس بالريش الذي هو اخترع في القرن الرابع فهي قبل القرن الرابع وليست بعده كما قيل انها من القرن الخامس



وقبل النهاية فكره مختصره عن المنطقة التي وجدت المخطوطه تحت انقاضها

هي معبد سكنوبيو نيسوس شمال بحيرة قارون ويقال انه من سنة 118 م الي 180 م ووجد في هذا المكان بعض البرديات والكتابات الديموتيقيه واليونانية تعود الي القرن الثاني الميلادي او ما قبله منهم 21 بردية جمعهم السيد امهريست وموجودين في مكتبة مورجان في نيويورك وبعض من الوثائق الديموتيقية في اكسفورد

ولكن في النهاية اعود واقول ان هذا ما قدمه دكتور ودارد وقد يكون صحيح في بحثه وقد يكون غير دقيق ولكن اميل الي ان اقبل ان المخطوطه تعود الي ما قبل سنة 200 م فهذا ما اثبته علم الاثار اي انها مخطوطة شبه مؤكد انها من القرن الثاني او ما قبله اما ان كانت من القرن الاول ام لا فهذا يحتاج المزيد من البحث

والمهم في هذا الامر ان نص هذه المخطوطة كما وضحت في معظمه يؤكد النص التقليدي الذي في ايادينا الا اشياء قليله اختفت فيها الكتابه واعيدت مره اخري بنص اسكندري ( نقدي ) وليس تقليدي. فمن يستشهد مثلا بالسينائية علي ان نهاية انجيل مرقس البشير مضافة ويقول ان السينائية اقدم مخطوطة فهو اخطا لان عندنا مخطوطات اقدم بكثير وبها نهاية انجيل مرقس البشير كامله



والمجد لله دائما