لماذا لم يتهم اليهود بولس الرسول بانه يبشر بألوهية المسيح؟ اعمال 25



Holy_bible_1



الشبهة



في شكاية اليهود لبولس اتهموه ان بولس يقول ان واحد اسمه يسوع قد مات وهو يقول انه حي

اعمال "25\19 لكن كان لهم عليه مسائل من جهة ديانتهم وعن واحد اسمه يسوع قد مات وكان بولس يقول انه حي" وهذه هي كل الشكاية التي كانت على بولس بدليل أن بولس يقول في الدفاع عن نفسه انه يحتج عن كل ما يحاكمه به اليهود في اعمال "26\2 إني احسب نفسي سعيدا ايها الملك اغريباس اذ انا مزمع ان احتج اليوم لديك عن كل ما يحاكمني به اليهود" فلماذا لم يتهم اليهود بولس ولا مره انه يبشره بلاهوت المسيح؟ وتحدي لن تجدوا ولا مرة اليهود اتهموا بولس بذلك



الرد



في موضوع محاكمة معلمنا بولس الرسول اتعجب من المشككين الذين يتمسكون بكلام اليهود الكذبة ويتركون دائما كلام رجال الله. ففي هذه الشبهة المشكك يستشهد بنص كلام يهوذ كذبة وترك دفاع بولس الرسول.

فالسؤال هل اتهم اليهود بان بولس الرسول يبشر بلاهوت المسيح؟ ونفكر في غرض السؤال فان كانوا اتهموه بهذا هل هذا سيثبت شيء أكثر وان لم يتهموه بهذا هل هذا يقلل شيء من معلمنا بولس الرسول؟ لكن الخلفية الغير مباشرة للسؤال هو: هل بولس الرسول كان يؤمن بلاهوت المسيح؟ الحقيقة إجابة هذا السؤال موجودة في الاصحاح التالي عفي دفاع بولس الرسول امام الملك اغريباس ولكن قبل عرض هذا اعرض بماذا اتهم اليهود بولس الرسول؟

وفي البداية قدمت سابقا اعلان معلمنا بولس الرسول عن لاهوت المسيح في ملفات كثيرة مثل

هل بولس الرسول هو اول من ادعي ان يسوع هو المسيح ؟

وملف

لاهوت المسيح وتعبير في المسيح عند بولس الرسول

وملف

تعبير بربنا يسوع المسيح ولاهوت المسيح رومية

وغيرها الكثير من الموضوعات مثل ملفات خاصة عن اعداد مثل

رسالة بولس الرسول الأولى إلى تيموثاوس 3: 16


وَبِالإِجْمَاعِ عَظِيمٌ هُوَ سِرُّ التَّقْوَى: اللهُ ظَهَرَ فِي الْجَسَدِ، تَبَرَّرَ فِي الرُّوحِ، تَرَاءَى لِمَلاَئِكَةٍ، كُرِزَ بِهِ بَيْنَ الأُمَمِ، أُومِنَ بِهِ فِي الْعَالَمِ، رُفِعَ فِي الْمَجْدِ.



رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 5: 19


أَيْ إِنَّ اللهَ كَانَ فِي الْمَسِيحِ مُصَالِحًا الْعَالَمَ لِنَفْسِهِ، غَيْرَ حَاسِبٍ لَهُمْ خَطَايَاهُمْ، وَوَاضِعًا فِينَا كَلِمَةَ الْمُصَالَحَةِ.



رسالة بولس الرسول الاولي الي تيموثاوس 1

15 صَادِقَةٌ هِيَ الْكَلِمَةُ وَمُسْتَحِقَّةٌ كُلَّ قُبُول: أَنَّ الْمَسِيحَ يَسُوعَ جَاءَ إِلَى الْعَالَمِ لِيُخَلِّصَ الْخُطَاةَ الَّذِينَ أَوَّلُهُمْ أَنَا.
16
لكِنَّنِي لِهذَا رُحِمْتُ: لِيُظْهِرَ يَسُوعُ الْمَسِيحُ فِىَّ أَنَا أَوَّلاً كُلَّ أَنَاةٍ، مِثَالاً لِلْعَتِيدِينَ أَنْ يُؤْمِنُوا بِهِ لِلْحَيَاةِ الأَبَدِيَّةِ.
17
وَمَلِكُ الدُّهُورِ الَّذِي لاَ يَفْنَى وَلاَ يُرَى، الإِلهُ الْحَكِيمُ وَحْدَهُ، لَهُ الْكَرَامَةُ وَالْمَجْدُ إِلَى دَهْرِ الدُّهُورِ. آمِينَ
.



رسالة بولس الرسول الي اهل رومية 9

5 وَمِنْهُمُ الْمَسِيحُ حَسَبَ الْجَسَدِ الْكَائِنُ عَلَى الْكُلِّ إِلَهاً مُبَارَكاً إِلَى الأَبَدِ



رسالة بولس الرسول إلى العبرانيين 1: 3


الَّذِي، وَهُوَ بَهَاءُ مَجْدِهِ، وَرَسْمُ جَوْهَرِهِ، وَحَامِلٌ كُلَّ الأَشْيَاءِ بِكَلِمَةِ قُدْرَتِهِ، بَعْدَ مَا صَنَعَ بِنَفْسِهِ تَطْهِيرًا لِخَطَايَانَا، جَلَسَ فِي يَمِينِ الْعَظَمَةِ فِي الأَعَالِي،

وغيرها الكثير جدا جدا ولكن لا اريد ان اطيل



فكرة عما يدور حوله النقاش

اليهود الذين لم يؤمنوا بالرب يسوع المسيح لكي يتخلصوا من بولس الرسول الذي امن بسببه كثير من يهود الشتات بالرب يسوع المسيح فادعوا تهمات كاذبة عن بولس الرسول وتبدا القصة في

سفر اعمال الرسل 21

21 :20 فلما سمعوا كانوا يمجدون الرب و قالوا له انت ترى ايها الاخ كم يوجد ربوة من اليهود الذين امنوا و هم جميعا غيورون للناموس

21 :21 و قد اخبروا عنك انك تعلم جميع اليهود الذين بين الامم الارتداد عن موسى قائلا ان لا يختنوا اولادهم و لا يسلكوا حسب العوائد

وهذا غير صحيح فبولس الرسول ختن تيموثاوس وأيضا شرح كثيرا الناموس الذي اكتمل بالمسيح. فقبض عليه بتهمة انه دنس الموضوع المقدس

21 :28 صارخين يا ايها الرجال الاسرائيليون اعينوا هذا هو الرجل الذي يعلم الجميع في كل مكان ضدا للشعب و الناموس و هذا الموضع حتى ادخل يونانيين ايضا الى الهيكل و دنس هذا الموضع المقدس

ولكن لان هذه الشبهات كاذبة كان كل شخص يقول شيء مختلف

21 :33 حينئذ اقترب الامير و امسكه و امر ان يقيد بسلسلتين و طفق يستخبر ترى من يكون و ماذا فعل

21 :34 و كان البعض يصرخون بشيء و البعض بشيء اخر في الجمع و لما لم يقدر ان يعلم اليقين لسبب الشغب امر ان يذهب به الى المعسكر

ولكن هو شهد بظهور المسيح له لكنهم رفضوا ان يسمعوا بقية احتجاجه

فامير العسكر لما علم انه روماني احضر رؤساء الكهنة ليقولوا شكايتهم ولكن لم يكمل بسبب منازعة بين الفريسيين و الصدوقيين و انشقت الجماعة

ولكن جماعة حرموا انفسهم ان لا يذوقوا شيء حتى يقتلوه

23 :12 و لما صار النهار صنع بعض اليهود اتفاقا و حرموا انفسهم قائلين انهم لا ياكلون و لا يشربون حتى يقتلوا بولس

23 :13 و كان الذين صنعوا هذا التحالف اكثر من اربعين

23 :14 فتقدموا الى رؤساء الكهنة و الشيوخ و قالوا قد حرمنا انفسنا حرما ان لا نذوق شيئا حتى نقتل بولس

23 :15 و الان اعلموا الامير انتم مع المجمع لكي ينزله اليكم غدا كانكم مزمعون ان تفحصوا باكثر تدقيق عما له و نحن قبل ان يقترب مستعدون لقتله

23 :16 و لكن ابن اخت بولس سمع بالكمين فجاء و دخل المعسكر و اخبر بولس

فارسله الأمير الى قيصرية وبعدها بخمس أيام جاء حنانيا ومعه خطيب

24 :1 و بعد خمسة ايام انحدر حنانيا رئيس الكهنة مع الشيوخ و خطيب اسمه ترتلس فعرضوا للوالي ضد بولس

24 :2 فلما دعي ابتدا ترتلس في الشكاية قائلا

24 :3 اننا حاصلون بواسطتك على سلام جزيل و قد صارت لهذه الامة مصالح بتدبيرك فنقبل ذلك ايها العزيز فيلكس بكل شكر في كل زمان و كل مكان

24 :4 و لكن لئلا اعوقك اكثر التمس ان تسمعنا بالاختصار بحلمك

24 :5 فاننا اذ وجدنا هذا الرجل مفسدا و مهيج فتنة بين جميع اليهود الذين في المسكونة و مقدام شيعة الناصريين

24 :6 و قد شرع ان ينجس الهيكل ايضا امسكناه و اردنا ان نحكم عليه حسب ناموسنا

ولكن بولس الرسول دافع عن هذا الاتهام

24 :10 فاجاب بولس اذ اوما اليه الوالي ان يتكلم اني اذ قد علمت انك منذ سنين كثيرة قاض لهذه الامة احتج عما في امري باكثر سرور

24 :11 و انت قادر ان تعرف انه ليس لي اكثر من اثني عشر يوما منذ صعدت لاسجد في اورشليم

24 :12 و لم يجدوني في الهيكل احاج احدا او اصنع تجمعا من الشعب و لا في المجامع و لا في المدينة

24 :13 و لا يستطيعون ان يثبتوا ما يشتكون به الان علي

24 :14 و لكنني اقر لك بهذا انني حسب الطريق الذي يقولون له شيعة هكذا اعبد اله ابائي مؤمنا بكل ما هو مكتوب في الناموس و الانبياء

24 :15 و لي رجاء بالله في ما هم ايضا ينتظرونه انه سوف تكون قيامة للاموات الابرار و الاثمة

24 :16 لذلك انا ايضا ادرب نفسي ليكون لي دائما ضمير بلا عثرة من نحو الله و الناس

24 :17 و بعد سنين كثيرة جئت اصنع صدقات لامتي و قرابين

24 :18 و في ذلك وجدني متطهرا في الهيكل ليس مع جمع و لا مع شغب قوم هم يهود من اسيا

24 :19 كان ينبغي ان يحضروا لديك و يشتكوا ان كان لهم علي شيء

24 :20 او ليقل هؤلاء انفسهم ماذا وجدوا في من الذنب و انا قائم امام المجمع

24 :21 الا من جهة هذا القول الواحد الذي صرخت به واقفا بينهم اني من اجل قيامة الاموات احاكم منكم اليوم

ثم مرة ثانية حاول اليهود ان يصنعون كمين لمعلمنا بولس الرسول ليقتلوه ولكن فستوس منع هذا

25 :1 فلما قدم فستوس الى الولاية صعد بعد ثلاثة ايام من قيصرية الى اورشليم

25 :2 فعرض له رئيس الكهنة و وجوه اليهود ضد بولس و التمسوا منه

25 :3 طالبين عليه منة ان يستحضره الى اورشليم و هم صانعون كمينا ليقتلوه في الطريق

25 :4 فاجاب فستوس ان يحرس بولس في قيصرية و انه مزمع ان ينطلق عاجلا

فرفض ان يحضره لاورشليم فانحدر اليهود الى قيصرية ليقدموا شكوى على بولس الرسول

25 :6 و بعدما صرف عندهم اكثر من عشرة ايام انحدر الى قيصرية و في الغد جلس على كرسي الولاية و امر ان يؤتى ببولس

25 :7 فلما حضر وقف حوله اليهود الذين كانوا قد انحدروا من اورشليم و قدموا على بولس دعاوي كثيرة و ثقيلة لم يقدروا ان يبرهنوها

25 :8 اذ كان هو يحتج اني ما اخطات بشيء لا الى ناموس اليهود و لا الى الهيكل و لا الى قيصر

فالحجج التي كانوا يقدمها

ادعاء انه يسيء للناموس وهذا كذب

وادعاء انه حاول يدنس الهيكل وهذا أيضا كذب

وادعاء انه يسيء لقيصر وهذا أيضا كذب

ثم حضر الملك اغريباس فعرض عليه فستوس امر بولس الرسول

25 :13 و بعدما مضت ايام اقبل اغريباس الملك و برنيكي الى قيصرية ليسلما على فستوس

25 :14 و لما كانا يصرفان هناك اياما كثيرة عرض فستوس على الملك امر بولس قائلا يوجد رجل تركه فيلكس اسيرا

25 :15 و عرض لي عنه رؤساء الكهنة و مشايخ اليهود لما كنت في اورشليم طالبين حكما عليه

25 :16 فاجبتهم ان ليس للرومانيين عادة ان يسلموا احدا للموت قبل ان يكون المشكو عليه مواجهة مع المشتكين فيحصل على فرصة للاحتجاج عن الشكوى

25 :17 فلما اجتمعوا الى هنا جلست من دون امهال في الغد على كرسي الولاية و امرت ان يؤتى بالرجل

25 :18 فلما وقف المشتكون حوله لم ياتوا بعلة واحدة مما كنت اظن

25 :19 لكن كان لهم عليه مسائل من جهة ديانتهم و عن واحد اسمه يسوع قد مات و كان بولس يقول انه حي

فعرفنا حتى الان أنواع الاتهامات الكاذبة والهدف الأساسي قتله وفستوس ايقن ان اغلبها غير صحيحة وشعر ان الامر الأساسي هو عن يسوع القائم من الأموات

25 :13 و بعدما مضت ايام اقبل اغريباس الملك و برنيكي الى قيصرية ليسلما على فستوس

25 :14 و لما كانا يصرفان هناك اياما كثيرة عرض فستوس على الملك امر بولس قائلا يوجد رجل تركه فيلكس اسيرا

25 :15 و عرض لي عنه رؤساء الكهنة و مشايخ اليهود لما كنت في اورشليم طالبين حكما عليه

25 :16 فاجبتهم ان ليس للرومانيين عادة ان يسلموا احدا للموت قبل ان يكون المشكو عليه مواجهة مع المشتكين فيحصل على فرصة للاحتجاج عن الشكوى

25 :17 فلما اجتمعوا الى هنا جلست من دون امهال في الغد على كرسي الولاية و امرت ان يؤتى بالرجل

25 :18 فلما وقف المشتكون حوله لم ياتوا بعلة واحدة مما كنت اظن

25 :19 لكن كان لهم عليه مسائل من جهة ديانتهم و عن واحد اسمه يسوع قد مات و كان بولس يقول انه حي

ففستوس عرف ان بقية الشكايات هي باطلة لانهم لم يستطيعوا ان يثبتوها وشعر ان الامر الحقيقي الذي يخفوه هو عن شخص اسمه يسوع يقصد الرب يسوع المسيح يقول عنه بولس انه حي

ولكنه في الحقيقة لا يعرف الشكاوي الاصلية

25 :25 و اما انا فلما وجدت انه لم يفعل شيئا يستحق الموت و هو قد رفع دعواه الى اوغسطس عزمت ان ارسله

25 :26 و ليس لي شيء يقين من جهته لاكتب الى السيد لذلك اتيت به لديكم و لا سيما لديك ايها الملك اغريباس حتى اذا صار الفحص يكون لي شيء لاكتب

25 :27 لاني ارى حماقة ان ارسل اسيرا و لا اشير الى الدعاوي التي عليه

ثم بدأ بولس الرسول يدافع عن نفسه وعرفنا ان التهم الباطلة تحيط بانه ضد الناموس والهيكل وقيصر

26 :1 فقال اغريباس لبولس ماذون لك ان تتكلم لاجل نفسك حينئذ بسط بولس يده و جعل يحتج

26 :2 اني احسب نفسي سعيدا ايها الملك اغريباس اذ انا مزمع ان احتج اليوم لديك عن كل ما يحاكمني به اليهود

26 :3 لا سيما و انت عالم بجميع العوائد و المسائل التي بين اليهود لذلك التمس منك ان تسمعني بطول الاناة

26 :4 فسيرتي منذ حداثتي التي من البداءة كانت بين امتي في اورشليم يعرفها جميع اليهود

26 :5 عالمين بي من الاول ان ارادوا ان يشهدوا اني حسب مذهب عبادتنا الاضيق عشت فريسيا

26 :6 و الان انا واقف احاكم على رجاء الوعد الذي صار من الله لابائنا

26 :7 الذي اسباطنا الاثنا عشر يرجون نواله عابدين بالجهد ليلا و نهارا فمن اجل هذا الرجاء انا احاكم من اليهود ايها الملك اغريباس

26 :8 لماذا يعد عندكم امرا لا يصدق ان اقام الله امواتا

فوضح انه ليس ضد الناموس ولا العوائد ولكن وضح له ان الامر الأصلي الذي حوله الخلاف هو قيامة المسيح من الأموات

بل أكمل موضحا ان المسيح ارسله ليبشر للعالم

26 :15 فقلت انا من انت يا سيد فقال انا يسوع الذي انت تضطهده

26 :16 و لكن قم و قف على رجليك لاني لهذا ظهرت لك لانتخبك خادما و شاهدا بما رايت و بما ساظهر لك به

26 :17 منقذا اياك من الشعب و من الامم الذين انا الان ارسلك اليهم

26 :18 لتفتح عيونهم كي يرجعوا من ظلمات الى نور و من سلطان الشيطان الى الله حتى ينالوا بالايمان بي غفران الخطايا و نصيبا مع المقدسين

وتعبير الرب يسوع لبولس الرسول (حتى ينالوا بالايمان بي غفران الخطايا و نصيبا مع المقدسين) فهو هنا يعلن ان غفران الخطايا هو بالمسيح لأنه هو المخلص وهو الديان وبالطبع الديان هو الله.

واعتذر ان كنت أطلت في هذه النقطة ولكن اردت ان أوضح الاتهامات الكاذبة اليهودية ضد معلمنا بولس الرسول وأيضا وضحت ايمان معلمنا بولس الرسول بلاهوت المسيح واعلانه لهذا.



اتي الى نقطة هامة وأخيرة وهي لماذا رؤساء الكهنة لم يقولوا السبب الرئيسي لكرههم لمعلمنا بولس الرسول امام الرومان ولجؤا الى اتهامات كاذبة؟

السبب في هذا ان السبب الرئيسي والذي وضحه معلمنا بولس الرسول ان المسيح جاء وحقق وعود العهد القديم

26 :6 والان انا واقف احاكم على رجاء الوعد الذي صار من الله لابائنا

أي الامر الأساسي حول ان رؤساء الكهنة يرفضوا ان يسوع الناصري هو المسيح ويرفضوا قيامته ومعلمنا بولس الرسول يقول ان يسوع هو الرب المسيح وانه قام من الأموات ويعلن ايمانه بالرب يسوع ولاهوته. ورؤساء الكهنة يريدوا ان يقتلوه ويتخلصوا منه ليتوقف عن التبشير بالرب يسوع المسيح.

ولكن لو قالوا هذا للرومان هذا لا يمثل أي شبهة عند الرومان بل يدين اليهود وليس بولس الرسول فلا يهم عند الرومان واليونان ان بولس يؤمن باله يختلف عما يؤمن به اليهود لان الرومان عندهم تعدد الهة كثيرة وكل منهم يؤمن بما يشاء من إله او الهة. فهذه ليست تهمة أصلا عند الرومان. بل لا يوجد عنده إشكالية حتى لو عبد أحدهم إله مجهول مخالفا للكل

وهذا ما نقراه في اعمال 17

23 لأَنَّنِي بَيْنَمَا كُنْتُ أَجْتَازُ وَأَنْظُرُ إِلَى مَعْبُودَاتِكُمْ، وَجَدْتُ أَيْضًا مَذْبَحًا مَكْتُوبًا عَلَيْهِ: «لإِلهٍ مَجْهُول». فَالَّذِي تَتَّقُونَهُ وَأَنْتُمْ تَجْهَلُونَهُ، هذَا أَنَا أُنَادِي لَكُمْ بِهِ.

فلو ذهب رؤساء الكهنة ليشتكوا بالتهمة الحقيقية لاطلقه الرومان مباشرة ولم يتحقق غرض رؤساء الكهنة في ارادتهم في قتله.

ولكن رغم هذا فهم من كلامهم ان الخلاف الأساسي هو حول قيامة المسيح من الأموات وانه هو الذي وعد بمجيؤه وهم يرفضوا هذا

والوعد الذي يؤمن به بولس الرسول هو ما قاله العهد القديم عن مجيء المسيح

سفر أشعياء 9

9: 6 لانه يولد لنا ولد ونعطى ابنا وتكون الرياسة على كتفه ويدعى اسمه عجيبا مشيرا الها قديرا ابا ابديا رئيس السلام

9: 7 لنمو رياسته وللسلام لا نهاية على كرسي داود وعلى مملكته ليثبتها ويعضدها بالحق والبر من الان الى الابد غيرة رب الجنود تصنع هذا

وهو

سفر المزامير 2

1 لِمَاذَا ارْتَجَّتِ الأُمَمُ، وَتَفَكَّرَ الشُّعُوبُ فِي الْبَاطِلِ؟
2
قَامَ مُلُوكُ الأَرْضِ، وَتَآمَرَ الرُّؤَسَاءُ مَعًا عَلَى الرَّبِّ وَعَلَى مَسِيحِهِ، قَائِلِينَ:
3 «
لِنَقْطَعْ قُيُودَهُمَا، وَلْنَطْرَحْ عَنَّا رُبُطَهُمَا».
4
اَلسَّاكِنُ فِي السَّمَاوَاتِ يَضْحَكُ. الرَّبُّ يَسْتَهْزِئُ بِهِمْ.
5
حِينَئِذٍ يَتَكَلَّمُ عَلَيْهِمْ بِغَضَبِهِ، وَيَرْجُفُهُمْ بِغَيْظِهِ.
6 «
أَمَّا أَنَا فَقَدْ مَسَحْتُ مَلِكِي عَلَى صِهْيَوْنَ جَبَلِ قُدْسِي».
7
إِنِّي أُخْبِرُ مِنْ جِهَةِ قَضَاءِ الرَّبِّ: قَالَ لِي: «أَنْتَ ابْنِي، أَنَا الْيَوْمَ وَلَدْتُكَ.
8
اسْأَلْنِي فَأُعْطِيَكَ الأُمَمَ مِيرَاثًا لَكَ، وَأَقَاصِيَ الأَرْضِ مُلْكًا لَكَ.
9
تُحَطِّمُهُمْ بِقَضِيبٍ مِنْ حَدِيدٍ. مِثْلَ إِنَاءِ خَزَّافٍ تُكَسِّرُهُمْ».
10
فَالآنَ يَا أَيُّهَا الْمُلُوكُ تَعَقَّلُوا. تَأَدَّبُوا يَا قُضَاةَ الأَرْضِ.
11
اعْبُدُوا الرَّبَّ بِخَوْفٍ، وَاهْتِفُوا بِرَعْدَةٍ.
12
قَبِّلُوا الابْنَ لِئَلاَّ يَغْضَبَ فَتَبِيدُوا مِنَ الطَّرِيقِ. لأَنَّهُ عَنْ قَلِيل يَتَّقِدُ غَضَبُهُ. طُوبَى لِجَمِيعِ الْمُتَّكِلِينَ عَلَيْهِ.

وهو

سفر دانيال 7:

13 «كُنْتُ أَرَى فِي رُؤَى اللَّيْلِ وَإِذَا مَعَ سُحُبِ السَّمَاءِ مِثْلُ ابْنِ إِنْسَانٍ أَتَى وَجَاءَ إِلَى الْقَدِيمِ الأَيَّامِ، فَقَرَّبُوهُ قُدَّامَهُ.
14
فَأُعْطِيَ سُلْطَانًا وَمَجْدًا وَمَلَكُوتًا لِتَتَعَبَّدَ لَهُ كُلُّ الشُّعُوبِ وَالأُمَمِ وَالأَلْسِنَةِ. سُلْطَانُهُ سُلْطَانٌ أَبَدِيٌّ مَا لَنْ يَزُولَ، وَمَلَكُوتُهُ مَا لاَ يَنْقَرِضُ.

وأيضا

سفر المزامير 110

1 قَالَ الرَّبُّ لِرَبِّي: «اجْلِسْ عَنْ يَمِينِي حَتَّى أَضَعَ أَعْدَاءَكَ مَوْطِئًا لِقَدَمَيْكَ».
2
يُرْسِلُ الرَّبُّ قَضِيبَ عِزِّكَ مِنْ صِهْيَوْنَ. تَسَلَّطْ فِي وَسَطِ أَعْدَائِكَ.

3 شَعْبُكَ مُنْتَدَبٌ فِي يَوْمِ قُوَّتِكَ، فِي زِينَةٍ مُقَدَّسَةٍ مِنْ رَحِمِ الْفَجْرِ، لَكَ طَلُّ حَدَاثَتِكَ.

وأيضا

سفر ارميا 23

23: 5 ها ايام تاتي يقول الرب و اقيم لداود غصن بر فيملك ملك و ينجح و يجري حقا و عدلا في الارض

23: 6 في ايامه يخلص يهوذا و يسكن اسرائيل امنا و هذا هو اسمه الذي يدعونه به الرب برنا

وغيرها الكثير من النبوات التي تعلن لاهوت المسيح

هذا ما امن به معلمنا بولس الرسول ورفض رؤساء الكهنة والفوا ادعاءات كاذبة عليه ليقتلوه ولا يبشر بالرب يسوع المسيح



والمجد لله دائما