«  الرجوع   طباعة  »

الرد علي شبهة استير قصه خيالية لصالح الحياة اليهودية



Holy_bible_1



قبل دراسة هذا الملف ارجو مراجعة ملف كاتب سفر استير والتاكد من ان السفر كتبه عزرا عن مردخاي كما اوضحت بادلة كثيره من السفر وبقية اسفار الكتاب وتاريخيا ومن الاثار ومعاني الكلمات وغيرها من الادله

وهنا اعرض نص الشبه كالعاده باللون الاخضر والرد عليها

إن هذا السفر الذي يمثل مشكلة بين علماء النصرانية وقد اعتبره الكثير سلسلة من المستحيلات ( خرافي )

ملحوظه في البدايه ارجو من قارئ المقال ان يتذكر افتتاحيه المشكك التدليسية لانه يوحي لنا كذبا بان السفر يمثل مشكله بين علماء المسيحيه رغم ان هذا غير صحيح فلم يقل احد من الاباء ان السفر مشكله كما ادعي كذبا ولم يقل احد من المفسرين المعتمدين بانه سلسلة من المستحيلات كما ادعي وعندما نبدا في دراسه ادلته سنجد ان هذا راي بعض النقاد اي المعترضين علي الكتاب وليس راي الاباء

فلهذا اوضح للقارئ ان لا يثق في ما يقدم المشكك وافتتاحيته

ثانيا علق علي سفر استير الاف من الاباء والشراح واقتبسوا منه ولم يقل احد علي الاطلاق ما ادعاه المسكك بانه سلسله من الخرافات كما ذكر المشكك كذبا

وعلي سبيل المثال لا الحصر

The Apostolic Fathers

Justin Martyr

Irenaeus

Clement of Rome,

Mathetes,

Polycarp,

Ignatius,

Barnabas,

Papias,

Justin Martyr,

Fathers of the Second Century

Hermas,

Tatian,

Theophilus,

Athenagoras,

Clement of Alexandria

Latin Christianity:

Tertullian

The Fathers of the Third Century

Minucius Felix;

Commodian;

Origen

The Fathers of the Third Century

Hippolytus;

Cyprian;

Caius;

Novatian;

The Fathers of the Third Century

Gregory Thaumaturgus;

Dinoysius the Great;

Julius Africanus;

Anatolius

Methodius;

Arnobius

The Fathers of the Third and Fourth Centuries

Lactantius,

Venantius,

Asterius,

Victorinus,

Dionysius,

هذا فقط الي مجمع نيقيه ولو تكلمت بعد ذلك لوضعت الاف الاسماء

ارجو بان ياتي لي بشهاده اي من هؤلاء قال بانه سفر خرافي

لهذا فاعتبره تدليس من المشكك



والكثير من كُتاب النصارى وعلمائهم أكد هذا الأمر وسنرى بعضهم وأقوالهم عن الكاتب والسفر .

يقول الأرشيدياكون د.ميخائيل مكسى إسكندر (50)

اذا نتوقع ان نجد الارشدياكون د. ميخائيل سيقول لنا انه سفر خرافي لايمت للدين بصله كما ادعي ولكن نجد الارشدياكون يقول

والملاحظه الاولي ان الارشدياكون لم يقل انه خرافي ولا انه لا يمت للدين بصله اذا ما ادعاه المشكك هو تدليس ودليلي هو ما استشهد به من شرح الارشدياكون

ثانيا بالطبع معروف ان السفر وضعه عزرا مع اسفار العهد القديم القانونية

والمعروف ان عزرا عاد من السبي تقريبا سنة 457 ق م وهذه تكلمت عنها بادله كثيره متنوعه في فتره خدمة عزرا وهو توفي في اثناء خدمة نحميا اذا السفر كان مكتوب في القرن الخامس قبل الميلاد اي تقريبا قبل 450 ق م كان السفر مكتوب في اسفار الكتاب المقدس وقد وضحت ان كاتبه هو عزرا عن مردخاي شاهد العيان لكل الاحداث

وقد اكدت ذلك في ملف كاتب سفر استير

اذا فهو كتب ب 150 سنه قبل التاريخ الذي ذكره الارشدياكون وهذا بتاكيده انه كان في نسخه عزرا وهذا امر لا خلاف عليه

اذا الدليل الذي احضره المشكك هو يؤيد ما اقول وليس ما ادعاه كذبا بانه سفر خرافي لا يمت للدين بصله فهو سفر حقيقي من اهم الاسفار التاريخيه لفتره السبي مع عزرا ونحميا

وأيضاً أكد أن السفر مجهول الكاتب مؤلف كتاب مرشد الطالبين (51)

بالفعل هو قال ذلك ولكن في الصفحه السابقه يقول

اذا هو لا يعرف من كتبه ولكن متاكد ان عزرا يعرف جيدا من كاتبه ولهذا ضمه الي قانونية الاسفار واحصاه معها

فهل اثق في عزرا الذي بضم السفر اكد معرفته للكاتب وقانونيته ووحيه ام استمع لهذا المشكك الغير امين بتلميحاته التدليسية ؟

ويقول

والأمر لم يقتصر على كون السفر مجهول الكتاب فحسب بل أيضاً أكدوا بأن السفر مجهول وبه خرافات . . !!

يقول محرري دائرة المعارف الكتابية عن كاتب السفر (52)



وارجوا ان القارئ يبحث معي في دائرة المعارف عن اعترافها بان السفر خرافي ولا يمت للدين بصله كما قال في البداية

او تعترف بان السفر به خرافات

فلنقراء معا

ياللعجب !!!!!!!

دائرة المعارف لم تقول ولم توحي او تشير من قريب او من بعيد بان السفر خرافي او به خرافات ولكن علي عكس ذلك

فالدائرة قالت ان ان السفر يتكلم عن حياة البطل المرموق مردخاي وهو شخص حقيقي وافعاله حقيقيه

اذا المشكك ايضا كذب في ما قال



بل ارجوا ان تركزوا في الجزء السابق ومنه المقطع

واعتقد كل هذه الادله كافيه لاخراس اي مشكك



ويعرض لنا أيضاً الآراء النصرانية حول هذا السفر القس الدكتور صموئيل يوسف (53)

اولا القس صموئيل يعرض الاراء النقديه وهؤلاء ليسوا اباء ولا ممثلين رائ المسيحيين ولكنهم نقديين

اسأل المشكك هل تعرف معني ناقد ؟

فكيف يصف ناقد بانه علماء المسيحية

ولكن الحقيقه ما قله د صموئيل هو ما شرحته بتفصيل سابقا وان الكاتب هو شخص يهودي عاش في فارس في نهاية زمن السبي وذهب الي اورشليم وهو نقل عن مردخاي شاهد العيان وهذا الشخص كما قدمت بادله هو عزرا

اذا ما ذكرت سابقا هو عزرا عن مردخاي

فهذا ايضا دليل علي ما قدمت وليس ضد في ناحية كاتب السفر

اما اراء الناقدين فهم يعترضوا علي كل شيئ بدون دليل قوي يعتمد عليه



ولكن نلاحظ شيئ مهم جدا وهو ان حتي النقديين المهاجمين للكتاب المقدس لم يقل منهم احد انه سفر خرافي

 

ماذا قال مارتن لوثر عن سفر أستير ؟

ما قاله عن السفر وضعه مُحرري دائرة المعارف الكتابية (54)

 دائرة المعارف تعرض اراء المعترضين وترد عليهم وهذا شيئ رائع

وثانيا مارتن لوثر المعترض فقط يهاجم الاب ايرازمس التقليدي فرائ مارتن لوثر غير مبني علي اي دليل كما اكدة دائرة المعارف ولا غيره من المهاجمين

 

وقبل ختامنا لهذا السفر سنعرض بإختصار ما قاله النصارى عن نسخ هذا السفر . !

يعلق واضعي ترجمة الآباء اليسوعيين فيقولوا (55):

ما بدا يتكلم فيه المشكك الان هو تتمة استير من الاسفار القانونية الثانية

اذا فالمشكك باسلوب تشتيتي يخرجنا عن الموضوع الاصلي بعد ان فشل في اثبات بان السفر خرافي وسلسلة من المستحيلات كما ادعا كذبا سابقا

اذا العنوان الذي استخدمه هو اكذوبه من عنده ولا يوجد دليل عليه



واعتقد اني اكون صادق عندما اطلب ان لا تصدقوا ما يكتبه هؤلاء المشككين الكاذبين لغرض التربح لان ما يكتبوه هو تدليس



والمجد لله دائما