الرد على شبهة ان شمشون مثل يسوع مولود من الروح القدس قضاة 13 ولوقا 1



Holy_bible_1



الشبهة



شبهة غير لائقة تقول ملخصها ادعاء ان الرب يسوع المسيح ليس هو الوحيد المولود من الروح القدس ولكن شمشون أيضا لان الملاك بشرها حسب قضاة 13: 3 فتراءى ملاك الرب للمرأة وقال لها ها انت عاقر لم تلدي ولكنك تحبلين وتلدين ابنا.



الرد



الحقيقة واضح ان المشككين بالفعل افتقروا جدا بعد ان تم الرد على كل شبهاتهم الباطلة فحتى أصبح مستوى تأليف الشبهات متدني جدا.

فباختصار شمشون لم يقل حل على امه الروح القدس وشمشون له اب وهو منوح فقط شمشون أخبر ملاك الرب والديه انه سياتي

ولتأكيد هذا

سفر القضاة 13

13 :1 ثم عاد بنو اسرائيل يعملون الشر في عيني الرب فدفعهم الرب ليد الفلسطينيين اربعين سنة

13 :2 و كان رجل من صرعة من عشيرة الدانيين اسمه منوح و امراته عاقر لم تلد

هذا راجل وزوجته وهي عاقر لم تنجب له. وهي اسمها حسب التقليد اليهودي هصلفوتى

13 :3 فتراءى ملاك الرب للمراة و قال لها ها انت عاقر لم تلدي و لكنك تحبلين و تلدين ابنا

كل الذي تم هنا ان ملاك الرب اخبرها بنبوة انها ستحبل. ويحذرها

13 :4 و الان فاحذري و لا تشربي خمرا و لا مسكرا و لا تاكلي شيئا نجسا

ما يقوله هنا هو نصيحة طبية مهمة وهو ان لا تشرب خمر ولا مسكر لان هذا يضر بصحة الجنين وأيضا يهيئ له حو مقدس في تطبيق الوصية.

13 :5 فها انك تحبلين و تلدين ابنا و لا يعل موسى راسه لان الصبي يكون نذيرا لله من البطن و هو يبدا يخلص اسرائيل من يد الفلسطينيين

نذير له شروط النذر في لاويين ولكن الرب يستخدم نذره في خلاص إسرائيل من الفلسطينيين.

13 :6 فدخلت المراة و كلمت رجلها قائلة جاء الي رجل الله و منظره كمنظر ملاك الله مرهب جدا و لم اساله من اين هو و لا هو اخبرني عن اسمه

13 :7 و قال لي ها انت تحبلين و تلدين ابنا و الان فلا تشربي خمرا و لا مسكرا و لا تاكلي شيئا نجسا لان الصبي يكون نذيرا لله من البطن الى يوم موته

13 :8 فصلى منوح الى الرب و قال اسالك يا سيدي ان ياتي ايضا الينا رجل الله الذي ارسلته و يعلمنا ماذا نعمل للصبي الذي يولد

13 :9 فسمع الله لصوت منوح فجاء ملاك الله ايضا الى المراة و هي جالسة في الحقل و منوح رجلها ليس معها

13 :10 فاسرعت المراة و ركضت و اخبرت رجلها و قالت له هوذا قد تراءى لي الرجل الذي جاء الي ذلك اليوم

13 :11 فقام منوح و سار وراء امراته و جاء الى الرجل و قال له اانت الرجل الذي تكلم مع المراة فقال انا هو

13 :12 فقال منوح عند مجيء كلامك ماذا يكون حكم الصبي و معاملته

13 :13 فقال ملاك الرب لمنوح من كل ما قلت للمراة فلتحتفظ

13 :14 من كل ما يخرج من جفنة الخمر لا تاكل و خمرا و مسكرا لا تشرب و كل نجس لا تاكل لتحذر من كل ما اوصيتها

كرر ملاك الرب كلامه ان على ام شمشون زوجة منوح تمتنع عن الخمر والمسكر والنجس.

13 :15 فقال منوح لملاك الرب دعنا نعوقك و نعمل لك جدي معزى

13 :16 فقال ملاك الرب لمنوح و لو عوقتني لا اكل من خبزك و ان عملت محرقة فللرب اصعدها لان منوح لم يعلم انه ملاك الرب

13 :17 فقال منوح لملاك الرب ما اسمك حتى اذا جاء كلامك نكرمك

13 :18 فقال له ملاك الرب لماذا تسال عن اسمي و هو عجيب

13 :19 فاخذ منوح جدي المعزى و التقدمة و اصعدهما على الصخرة للرب فعمل عملا عجيبا و منوح و امراته ينظران

13 :20 فكان عند صعود اللهيب عن المذبح نحو السماء ان ملاك الرب صعد في لهيب المذبح و منوح و امراته ينظران فسقطا على وجهيهما الى الارض

13 :21 و لم يعد ملاك الرب يتراءى لمنوح و امراته حينئذ عرف منوح انه ملاك الرب

13 :22 فقال منوح لامراته نموت موتا لاننا قد راينا الله

13 :23 فقالت له امراته لو اراد الرب ان يميتنا لما اخذ من يدنا محرقة و تقدمة و لما ارانا كل هذه و لما كان في مثل هذا الوقت اسمعنا مثل هذه

أي ان ملاك الرب هو ظهور مسياني أي ظهور للرب.

أي في الاعداد ان حبل زوجة منوح كان من الروح القدس؟

لماذا تدليس المشككين لهذا المقدار؟



ولكن مقارنة سريعة

وشرحته سابقا في

كيف تم التجسد وما معنى الروح القدس يحل عليك وقوة العلي تظللك لوقا 1

وفقط الاعداد مع شرح باختصار

انجيل لوقا 1

1 :26 و في الشهر السادس ارسل جبرائيل الملاك من الله الى مدينة من الجليل اسمها ناصرة

1 :27 الى عذراء مخطوبة لرجل من بيت داود اسمه يوسف و اسم العذراء مريم

1 :28 فدخل اليها الملاك و قال سلام لك ايتها المنعم عليها الرب معك مباركة انت في النساء

1 :29 فلما راته اضطربت من كلامه و فكرت ما عسى ان تكون هذه التحية

1 :30 فقال لها الملاك لا تخافي يا مريم لانك قد وجدت نعمة عند الله

1 :31 و ها انت ستحبلين و تلدين ابنا و تسمينه يسوع

1 :32 هذا يكون عظيما و ابن العلي يدعى و يعطيه الرب الاله كرسي داود ابيه

1 :33 و يملك على بيت يعقوب الى الابد و لا يكون لملكه نهاية

1 :34 فقالت مريم للملاك كيف يكون هذا و انا لست اعرف رجلا

السيدة مريم العذراء تعجبت من كلام الملاك لان لكي تحبل وتلد ولد هي لا بد ان تتزوج وتعرف رجل وهذا غير مقبول لها لأنها نذيرة الرب منذ البطن. فلكي يتكون جنين هو نتيجة رجل وامرأة.

ولكن الملاك سيشرح لها أن الحبل بابن الله ليس بعلاقة جسدية بل بسر التجسد فقال

1 :35 فاجاب الملاك و قال لها الروح القدس يحل عليك و قوة العلي تظللك فلذلك ايضا القدوس المولود منك يدعى ابن الله

هنا الملاك يشرح الكيفية المخالفة لأي فكر بشري فهو ليس علاقة جسدية ولكن هو بعمل ألهي لان الله روح

إنجيل يوحنا 4: 24


اَللهُ رُوحٌ. وَالَّذِينَ يَسْجُدُونَ لَهُ فَبِالرُّوحِ وَالْحَقِّ يَنْبَغِي أَنْ يَسْجُدُوا».

فيوضح ان التجسد تم بعمل الله وفي الله الواحد كل اقنوم مميز في الذات الإلهي الواحد وكل اقنوم قام بدور في سر التجسد فالروح القدس حل والعلي ظلل

وبتعبر الجسد هي اللحظات الأولى اتي تكون فيها اول خلية في الجسد الذي نمى لجسد الطفل يسوع.

وندرس الكلمتين معا على مفهوم ادم الأول وكيف خلق لنفهم جسد ادم الأخير كيف خلق. والسبب إني ارجع لهذه الخلفية لان ادم الأول هو الكائن البشري الوحيد الذي لم يكون استمرارية حياة بمعنى ان حواء اخذت من خلايا حية من جنب ادم وابناءهم هم باستمرار خلايا حية تتحد وتستمر الحياة (منوي حي وبويضة حية تكون زيجوت حي ولهذا تعبير يخرج الحي من الميت هو خرافة وخطأ علميا) فالمسيح هو الوحيد الذي جسده ليس من زرع بشر بل بداية بدون زرع بشر في سر التجسد.

اول لفظ يحل

G1904

ἐπέρχομαι

eperchomai

ep-er'-khom-ahee

From G1909 and G2064; to supervene, that is, arrive, occur, impend, attack, (figuratively) influence: - come (in, upon).

يحل على يصل يحدث يدخل في يهاجم يقود يأتي

ومن قاموس كلمات الكتاب المقدس

G1904


ἐπέρχομαι

epérchomai; fut. epeleúsomai, from epí (G1909), upon, to, and érchomai (G2064), to come. To go or come upon or over a person or place…

(II) Spoken of the Holy Spirit as resting upon and operating in a person, followed by epí (G1909), upon, with the acc. (Luk_1:35; Act_1:8; .....

عن الروح القدس هو يحل على ويعمل في الانسان عندما يتبعها ايب

يقول في

سفر التكوين 1

1 :1 في البدء خلق الله السموات و الارض

1 :2 و كانت الارض خربة و خالية و على وجه الغمر ظلمة و روح الله يرف على وجه المياه

وكلمة يرف يعني يحتضن ويعطي حياة

سفر التكوين 2

2 :7 و جبل الرب الاله ادم ترابا من الارض و نفخ في انفه نسمة حياة فصار ادم نفسا حية

فالروح القدس كان يعطي حياه لأنه روح الحياة فهو روح الله القدوس

ففي تكوين جسد المسيح الروح القدس يرف أي يحتضن ويعطي حياة

فالروح القدس حل وعمل في داخل السيدة العذراء



اللفظ الثاني هو

تظللك

G1982

ἐπισκιάζω

episkiazō

ep-ee-skee-ad'-zo

From G1909 and a derivative of G4639; to cast a shade upon, that is, (by analogy) to envelop in a haze of brilliancy; figuratively to invest with preternatural influence: - overshadow.

من كلمتين تعني القاء الظل على بمعنى يغلف بضباب من ذكاء ومجازيا استثمار بتاثير مخالف للطبيعة يلقي بظل

قاموس كلمات الكتاب المقدس

Spoken of a divine power and influence, to overshadow, rest upon (Luk_1:35).

بالكلام عن القوة الإلهية وتاثيرها يظلل يستقر على

فهو حسب مفهوم سفر التكوين

سفر التكوين 2

2 :7 و جبل الرب الاله ادم ترابا من الارض و نفخ في انفه نسمة حياة فصار ادم نفسا حية

فالقدير يصنع او يجبل أي يخلق ونسمة العلي يعطي حياة

فهو يقول قوة القدير تعمل في داخلك ويظهر قوته في داخلك

ما يؤكد هذا هو ان نفس التعبير استخدم في سفر أيوب

سفر أيوب 33: 4


رُوحُ اللهِ صَنَعَنِي وَنَسَمَةُ الْقَدِيرِ أَحْيَتْنِي.

لهذا العلي بتظليله هو جبل أي كون أي صنع الجسد وروح القدس اعطى للجسد ان يكون في حياه والابن الكلمة القدوس اتحد بهذا الجسد.

فلذلك ايضا القدوس المولود منك يدعى ابن الله

كل هذا معا في اول لحظة للتجسد وتكوين الجسد في سر التجسد. والأب والأب والروح القدس الثلاث اقانيم في الذات الإلهي الواحد اشتركوا جميعا في تكوين هذا الجسد.

وهذا لا يوجد فيه أي وجه للمقارنة مع شمشون ابن منوح وزوجته من علاقة زوجية.

اما كيف حدث هذا فهو سر التجسد بعمل الاب والابن والروح القدس.



والمجد لله دائما