«  الرجوع   طباعة  »

تأكيد ان الله الاب والمسيح لا تعني ان المسيح تابع بل كيان واحد بدليل كلوسي 2: 2



Holy_bible_1

September 10, 2018



دائما المهاجمين يدعوا ان الاب هو الله وان المسيح ليس هو الله ورغم وضوح لاهوت المسيح وان المسيح هو الله في الكتاب المقدس الا انه يستشهدوا بان الكتاب قال الله الاب

ورغم أيضا الكتاب قال ان الله الابن كما قدمت بأعداد كثيرة

هل أطلق على الابن والروح القدس الله الابن والله الروح القدس مثلما أطلق الله الاب؟

ولكن يظلوا يكرروا هذا

وأيضا تكلمت سابقا في ملفات عديدة عن اعداد عندما يقول الله الاب و المسيح ان كلمة (و) التي في اليوناني كاي لا تعني انفصال بل من ذات الكيان

وذكرت بعض منها في

الوهية الرب يسوع المسيح مختصر

وكما استشهدت سابقا بأعداد مثل

رسالة بولس الرسول الأولى إلى تيموثاوس 1: 1


بُولُسُ، رَسُولُ يَسُوعَ الْمَسِيحِ، بِحَسَبِ أَمْرِ اللهِ مُخَلِّصِنَا وَرَبِّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ، رَجَائِنَا.

وتعبير الله مخلصنا وربنا يسوع المسيح لا تفيد الانفصال ولكن صفات للذات الواحد اي ان يسوع المسيح هو الله وهو مخلصنا وهو ربنا

هذا بالإضافة الي ان لقب المخلص كما هو واضح من الكتاب المقدس هو لقب الله في العهد القديم والجديد وهو لقب يسوع المسيح لأنه هو الله الظاهر في الجسد

وبنفس المقياس

رسالة بولس الرسول إلى تيطس 2: 13


مُنْتَظِرِينَ الرَّجَاءَ الْمُبَارَكَ وَظُهُورَ مَجْدِ اللهِ الْعَظِيمِ وَمُخَلِّصِنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ،

رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 5: 11

وَلَيْسَ ذلِكَ فَقَطْ، بَلْ نَفْتَخِرُ أَيْضًا بِاللهِ، بِرَبِّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ، الَّذِي نِلْنَا بِهِ الآنَ الْمُصَالَحَةَ.

وغيرها من الاعداد ولكن البعض يدعي ان هناك اثنين الله والمسيح رغم ان هذه الاعداد استخدمت تصريف مفرد في اليوناني مثل امر ومخلص ونلنا به.

المهم أقدم دليل اخر هنا باختصار شديد وتاكيد الله والمسيح او الله الأب والمسيح لا يعني كيانين بل يؤكد انه كيان واحد وهو العدد الذي جاء في

رسالة بولس الرسول إلى أهل كولوسي 2

2 لِكَيْ تَتَعَزَّى قُلُوبُهُمْ مُقْتَرِنَةً فِي الْمَحَبَّةِ لِكُلِّ غِنَى يَقِينِ الْفَهْمِ، لِمَعْرِفَةِ سِرِّ اللهِ الآبِ وَالْمَسِيحِ،

فالبعض يظن ان العدد يقول سر الله الاب ويفصل بينه وبين المسيح رغم ان كاي لا تعني هذا

ولكن من يدرسه في اليوناني يجده يقول شيء رائع

(Greek NT TR)  ινα παρακληθωσιν αι καρδιαι αυτων συμβιβασθεντων εν αγαπη και εις παντα πλουτον της πληροφοριας της συνεσεως εις επιγνωσιν του μυστηριου του θεου και πατρος και του χριστου

هو يقول لفظيا


εις
G1519
PREP
εἰς
to

επιγνωσιν
G1922
N-ASF
ἐπίγνωσις
recognition


του
G3588
T-GSN

the

μυστηριου
G3466
N-GSN
μυστήριον
a secret

του
G3588
T-GSM

the


θεου
G2316
N-GSM
θεός
god

και
G2532
CONJ
καί
and
τσβ

πατρος
G3962
N-GSM
πατήρ
a father
τσβ


και
G2532
CONJ
καί
and
τσβ

του
G3588
T-GSM

the
τσβ

χριστου
G5547
N-GSM
Χριστός
anointed




ل معرفة ال سر ال اله و الاب و ال مسيح

لمعرفة سر الله والآب والمسيح

to the acknowledgement of the mystery of God, and of the Father, and of Christ;

سر الله (والاب والمسيح) أي الله هو الاب والمسيح كيان واحد

فان كان المشككين مقرين ان الله الاب هو اعلان لاهوت الأب بوضوح وانه هو الله فهنا يساوي بين المسيح والأب في نفس التركيب اللغوي

فهو يقول الله والأب والمسيح

فالله هو الاب (اب الكل) وهو المسيح (مخلص الكل) فهنا كيان واحد أي جوهر واحد فالله هو نفسه الاب وهو نفسه المسيح

وما يؤكد أكثر أيضا ان سر جاءت بالمفرد وليس اسرار

فهذا العدد يؤكد ان الله والأب والمسيح كيان واحد وان كاي في اليوناني هي إضافة وتكميل قوة

G2532

καί

kai

kahee

Apparently a primary particle, having a copulative and sometimes also a cumulative force;

فعندما يتم الاستشهاد بأعداد تقول الله الاب والمسيح ويستخدم تصريف مفرد اعتقد بعد هذا لن يستطيع أحد ان يجادل في انها تتكلم عن كيان واحد مثل هذا العدد



والمجد لله دائما